عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2013-03-22, 12:01 AM
بارق وادي بارق وادي غير متواجد حالياً
:: سائح نشيط ::
 



شيء بسيط عن الام فداها روحي

هي ذاك البدر المنير اللذي يضيء لنا السماء ونستمد من ضيائه أمل الحياة فالأم لؤلؤة مصونة تتلألأ يوما بعد يوم وتضيء أعماق البحار فأنت ثمينة علي يا أمي فمكانك في قلبي وستظلين في قلبي فأنت الوردة التي تتطاير أوراقها كي تعتني بصغارها فكم مرة ضحيت من أجلي يا مضيئة
أمي .. كلمة صادقة قوية تنطق بها جميع الكائنات الحية طلبا للحنان والدفء والحب العظيم الذي



فطر الله قلوب الأمهات عليه تجاه أبنائهن ..


وقد وصى الحق تبارك وتعالى بالأم ، كما حثنا رسوله صلوات الله وسلامه عليه على برها ،



وجعل الله سبحانه وتعالى الأم مسؤولة عن تربية ولدها، فهي راعية ومسئولة عن رعيتها..


.الأم ينبوع للعطاء والمحبة والرحمة لا تكل ولا تمل بالتكرم على أبناءها بكل ما أعطاها الله إياه وهي قادرةٌ على إعطائه وتخيل الحياة بدون قلب حنونٍ كقلبها ولا يدان رقيقتان دافئتان تمسحان عرقك حين مرضك ولا دمعة سخية تذرف معك في أحزانك مواساة منها لك علها تخفف أحزانك ولا عيوناً مليئة بالمحبة والرحمة خوفاً عليك من أي ومكروه ... الأم مهما وصفتها ما قدرت أن تعطيها من حقها الا المقدار البسيط وأجمل تعريف للأم هو أنها الأم


www.malaysia29.com



قال رسول الله ' صلي الله عليه وسلم '


'الجنة تحت أقدام الأمهات'


يتكلم مع أمه بأدب ولطف.. وأن يتجنب أي قول أو فعل قد يسيء اليها أو يؤذيها، حتي


ولو كانت كلمة ضجرا أو تذمر لأمر يضايقه من الأم .. فلا يصح للابن أن يقول لأمه مثلا كلمة


'أف' علامة علي ضيقه أو تذمره.. واذا رأي الابن أن الام في حاجة الي قول ينفعها في أمر دينها


أو دنياها فليقل لها ذلك بلطف وليعلمها بأدب ولين.. وعلي الابن أن يعمل كل ما في وسعه من


أجل ادخال البهحة والسرور علي قلب أمه.. ويكون ذلك بالاجتهاد في الدراسة والتفوق..



بر الأم وضرورة طاعتها واحترامها سواء في مرحلة الصغر أو في مرحلة الكبر..



وللأم فضل عظيم،

ومعني بر الام أن نوقرها ونحترمها، ونطيعها في غير المعصية،
فعقوق الوالدين من الكبائر ..


و الام لها فضل عظيم في حياه كل منا


اننا لانعطى الام حقها انها تتعب وتربينا ونحن اطفال حتي نكون رجال ونساء صالحين


ان كل منا في وقت الغضب يثور علي امه ويبدا صوته يعلو ويعلو وهو لا يدري بما يفعل


ان الله تعالي كرم الام واعطاها ما لم يعطيه لاحد من قبل وجعل تحت اقدامها الجنه


اننا ناتي كل يوم بعد تعب وعناء كل ما نريده هو النوم وهي تكون منهكه طوال اليوم


ولا تتكلم بل وتجعل لنا كل شىء كامل لا ينقصنا شىء وهى راضية لا تشكو..


وفي يوم من الأيام سترحل عن هذه الدنيا وحبها لك لم يفارق قلبها ، وكل ما قامت به لم


يحرك قلبك ويرققه تجاهها .


فاذا كانت لا تزال بقربك لا تتركها ولا تنسى حبها واعمل على ارضائها


لانه لايوجد لديك الا أم واحدة في هذه الحياة


ذكر فى الاثر انه عندما تموت الام ينادى منادى من السماء ان يا ابن ادم ماتت التى


كنا من اجلها نكرمك فأتى بعمل صالح نكرمك من اجله


إضغط على الصورة لتكبيرها ... أبعاد الصورة الأصلية 540x350 وحجمها 38 كيلو بايت .
www.malaysia29.com
لن شمعة تحترق لتنير لنا دروب الحياة ...

اتعلمين يا امي الجنةُ ليست تحت قدميكِ ، بل أنت الجنةُ
بكل نعيمها وروعتها
اللهم احفظ لي امي اللهم لا تجعل لها ذنبا إلا غفرته ، ولا هما إلا فرجته ، ولا حاجة منحوائج الدنيا هي لك رضا ولها فيها صلاح إلا قضيتها, اللهم ولا تجعل لها حاجة عندأحد غيرك..
اللهم وأعنا على برها حتى ترضى عنا فترضى ، اللهم اعنا علىالإحسان إليها في كبرها..
اللهم ورضها علينا ، اللهم ولا تتوفاها إلا وهيراضية عنا تمام الرضى ، اللهم و اعنا على خدمتها كما ينبغي لها علينا، اللهم اجعلنابارين طائعين لها
اللهم ارزقنا رضاها ونعوذ بك من عقوقها
اللهمارزقنا رضاها ونعوذ بك من عقوقها
اللهم ارزقنا رضاها ونعوذ بك من عقوقها
اللهم آمين


www.malaysia29.com
أنحني لأقبل يديكِ ، وأسكب دموع ضعفي
فوق صدرك ، و استجدي نظرات الرضا
من عينيكِ . .

الام, تعبير,

امي الحبيبة لو اكتب مجلدات الدنيا ما اوفيها ولا حق من حقوقها...
هي رمز الحب والعطاء الامحدود ...والكرم والصبر والتضحيه
تعلمت منها معنى الحياة ...وكيف اتعامل مع الناس من حولي
كيف احترم الكبير واعطف واحن عالصغير ...
تعلمت منها ان انزل بتفكيري عندما اتحدث مع الصغار
وكيف اسمو وارتقي بكلامي حين اناقش الكبار
ولا اعارضهم حديثهم واستمع لهم بكل احترام
تعلمت منها صفة طالما حيترني في صغري ولم اكن افهم


www.malaysia29.com
امي
من زرع الحب والخير في قلوب الناس حتى لا تتشتت العائلات ولا تفترق
نعم هذه امي بكل فخر


التوقيع

الأعزاء يبقون بين أحضان الوجدان وعلى جدران التواصل لوحات جميلة... لايأتي عليها غبار النسيان ولانستطيع أنزالها... لأنها طبعت في عروق القلب...