عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2013-01-03, 09:55 AM
توأم القمر توأم القمر غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 



قصه وحشى بن حرب , قصه كامله عن وحشى بن حرب

اهلا وسهلا بيكم اعضاء وزوار منتديات شركه ترافل اقدم لكم

لا يبدو أن وحشياً فد عُرِف بهذا الاسم قبل معركة أحد.
ولو تمعنّا في الروايات لوجدنا أن الاسم أو اللقب (وحشي) قد بدأ يلتصق به بعد أن قتل حمزة. إذ تقول الروايات أن وحشياً بعد معركة أحد ظلّ هارباً من رسول الله عليه الصلاة والسلام، وبعد أن أسلم ظلّ متحاشياً رسول الله عليه الصلاة والسلام ومبتعداً ومنعزلاً ومتوارياً ومغيباً وجهه عنه حتى مات رسول الله صلى الله عليه وسلم.


اخبر الطبرانى عن ابن عباس رضى الله عنهما قال: بعث رسول الله الى وحشى بن حرب قاتل حمزة رضى الله عنه يدعوه الى الاسلام ، فأرسل اليه يا محمد ! كيف تدعونى وانت تزعم ان من قتل او اشرك او زنى يلق اثاما يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهانا وأنا صنعت ذلك! فهل تجد لى من رخصة؟


فأنزل الله عزوجل " الا من تاب وامن وعمل عملا صالحا فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيما"، فقال وحشى : يا محمد ! هذا شرط شديد " الا من تاب وامن وعمل عملا صالحا"
فلعلى لا اقدر على هذا ، فأنزل الله عزوجل .



" ان الله لا يغفر ان يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء"، فقال وحشى : يا محمد! هذا ارى بعد مشيئة فلا ادرى هل يغفر لى ام لا فهل غير هذا؟ فأنزل الله عز وجل " يا عبادى الذين اسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله ان الله يغفر الذنوب جميعا انه هو الغفور الرحيم"، قال وحشى هذا نعم ، فأسلم ن فقال الناس : يا رسول الله! انا اصبنا ما اصاب وحشى ن قال : هى للمسلمين عامة


يروى وحشى قصة إسلامه فيقول: فلما افتتح رسول الله مكة هربت إلى الطائف فلما خرج وفد الطائف ليسلموا ضاقت على الأرض بما رحبت وقلت بالشام أو اليمن أو بعض البلاد فولله إني لفي ذلك من همي إذ قال رجل: والله إن يقتل - أي لا يقتل - محمدا أحدا يدخل في دينه، فخرجت حتى قدمت المدينة على رسول الله فدخلت عليه في خفة وحذر، ومضيت نحوه حتى صرت فوق رأسه، وقلت أشهد أن لا إله إلا الله، فلما سمع الشهادتين رفع رأسه إلي، فلما عرفني ردَّ بصره عنى، وقال: "أوحشى أنت" قلت: نعم يا رسول الله فقال: "اقعد وحدثني كيف قتلت حمزة؟" فقعدت فحدثته خبره، فلما فرغت من حديثى أشاح بوجهه وقال: "ويحك يا وحشى، غيِّب عنى وجهك، فلا أرينك بعد اليوم".





وقد روي وحشي عن النبي صلي الله عليه وسلم أن أصحابه قالوا: يا رسول إنا نأكل ولا نشبع، قال: "فلعلكم تفترقون" قالوا: نعم قال: "فاجتمعوا على طعامكم، واذكروا اسم الله عليه، يبارك لكم فيه".





التوقيع