عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2012-11-14, 01:00 AM
صياد القلوب صياد القلوب غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 



إذا مات ابنُ آدمَ انقطع عملُه إلا من ثلاثٍ..



إذا مات ابنُ آدمَ انقطع عملُه إلا من ثلاثٍ..

إذا مات ابنُ آدمَ انقطع عملُه إلا من ثلاثٍ..

قال تعالى
(( كل نفس ذائقة الموت ))


لا أحد منا ينكر هذا الشئ سواء مسلم كان ام كافر
لكن ؟؟؟ هل فكرت ماذا بعد الموت ؟؟ اغمض عينيك وتخيل انك توفاك الله (مت) .

وتخطيت الى قبرك لوحدك وتركوك الاحبة والاهلون وكل من له صله بك من الاقربين . وانقطع كل شئ بالدنيا عنك ( لامال ولابنون) لا شهادتك الدنيوية .. لاوظيفتك.. الان كل شي انقطع عنك . انتهى البث المباشر بالدنيا الى البث المباشر بالاخرة .

مابقي لك الا كما قال بأبي وامي الرسول الاكرم محمد صلى الله عليه واله وسلم (إذا مات ابنُ آدمَ انقطع عملُه إلا من ثلاثٍ : صدقةٍ جاريةٍ ، وعلمٍ ينتفعُ به ، وولدٍ صالحٍ يدعو له)
قف هنا لحظه؟؟
(يعني) فقط ( ثلاث لارابع لهما).. للعلم الكل حافظ هذا الحديث.
لكن لم ولن نفكر به ولو ببرهة .
والآن لنبدأ نفكر بهذه الدقائق ؟؟؟
في ما معناه ان الحديث يدل على انك ستأخذ معك ثلاث اشيأء فقط .
وانا وانت وانتِ داخلين لامحال لهذا القبر .
اخواني واخواتِ الاعزاء.
حياة البرزخ على ثلاث اقسام:
القسم الاول : أناس قد دفنوا ولكن اعمالهم الخيرة لم يمحي موتهم اثارها وحسناتهم تكتب لهم الى يوم القيامه .
اسأل الحي القيوم ان نكون معهم .
اتدري لماذا ؟؟
لان عندهم : مالله به عليم من الصدقات الجارية والعلوم المنتفع بها او اولاد صالحين يدعون لهم .
اسألك بالذي رفع السماء بلا عمد . قف وقفة الشجعان وصارح نفسك ؟
أنشرت علما نافعا .
صارح نفسك ان كنت شجاعا ؟؟.
اعندك ولد صالح انشأته وربيته تربية اسلامية يدعولك ويستغفر لك ( صارح نفسك)؟؟


ان كانت الاجابة لا.....؟
فحمد الله انك حي لحد الآن فالوقت لم يفت مادام النفس يخرج منك ومادامت روحك تغرغر فأبذل
قصار جهدك وليكن همك هو شئ واحد ؟.
ماذا سينفعني غدا
انشر العلم النافع اجعل افكارك تصب الى الاسلام ...
تصدق. ساهم في بناء مسجد ..دار ايتام
الاولاد ( احسن تربيتهم) .



القسم الثاني : اناس قد ماتوا ودفنوا وانقطعت اعمالهم الصالحة والسيئة وقد اغفلت كتبهم في الدنيا .
اي ذهبوا بخيرهم وشرهم .

لاتجعل نفسك منهم كن ايجابي ولو في قبرك ...


القسم الثالث:
هم أناس تحت الارض بضيق اللحود لهم سيئات والى الآن سيئاتهم واوزارهم تجري على صحائفهم
مثل زخات المطر ....ولن تنقطع ابدا حتى يرث الارض ومن عليها .
فحسرة عليهم وما اشقاهم وما اتعسهم ..
اسأل الله جل علاه ان لايجعلنا منهم


أتدري لماذا سيئاتهم تجري الى حد الان ..
هم عكس القسم الاول الذي ترك صدفة جارية وعلم ينتفع به او ولد صالح

اتدري ماذا تركوا





والعياذ بالله


تركوا ذنبا جاريا .... وهم كثير
وهم يحملون اوزارهم واوزار مع اوزارهم ؟؟
ولا عجب في ذلك فمن سن سنة حسنة فله اجرها واجر من عمل بها الى يوم القيامة ومن سن سنة سيئة
(( فله وزرها ووزر من عمل بها الى يوم القيامة))


تجده همه التنقل من موقع لموقع آخر لينشر صورا او افلاما محرمة ومقاطعا غنائية ..
والمصيبة الكبرى انه فخور بتوزيعا ..
ولم يعلم المسكين ماذا جنى على نفسه ؟

فأتقوا الله واستعدوا للقبر والحساب احسن الاستعداد بالاعمال الصالحه