عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2009-10-13, 02:37 AM
شمس الأصيل شمس الأصيل غير متواجد حالياً
TRAVEL VIP
 



•● أنينُ الخريفــ .. وأملُ الكفيفــ ●•٠

أنينالخريفــ.. وأملُ الكفيفــ
www.malaysia29.com





www.malaysia29.com





خًَِريًَِفًٍَِ



أوراقه حوصوت فيف
يعزف بشدة على أوتار الوجع
وتتساقط أوراقه برفق
بهدوء

وبهدوء تعانق الأرض

تتوسد زفرات الطريق
؛
؛




www.malaysia29.com






آآآه تخرج من صدرى


تنفث ركام أوراق شجر مكبل بعمق الأرض سنين
تبعثره حيث لا يشعر
؛
؛





أتت إلىّ إنسانه


حين اعتدت أن اجلس هنا
عندما يحرقنى الدمع
ويجعل منى رجل صاخب بالتعب

ألقَى همَِومََِى بجاَُِنبى

وأطيل النظر إلى
وأبكي لى بخوف
وأطلق همهمات مكسورة
بصوت شاحب
لايشبهه غير حفيف أوراق الخريف
أضم قلبى إلىّ بشدة
فآآآه كم يشعر بالوحشه
وكم أشعر أنا بالضياع

كًَِم هًٌُِو رهيًََبًَِ

أن تسكت الأشياء من حولى
لاشىء يحدثنى
ولاشىء يتحدث
هنا فقط أُمارس طقوس حزنى
بعيداً عن عتب الأمل المُسن
:






www.malaysia29.com







أتت إلى وجلًَِست بجًَِانبى




على نفس الكرسى المتصدع
أراها ضامرة القلب
تنقش على رمل الرصيف بغصن يابس
رموز مفككه وأبيات مرتبكه
إننى انظر لرعشة يديها
ولمعة الشمس من بين بلل أهدابها
وأشعر بسَكينتها وصمتها
لم أتحدث إليها
أمسكت غصن أخر
وبدأت أرسم على ذات الرصيف
مركباً متهالكاً وأشرعة ممزقه
تأن على الشاطئ بحنين مستديم

نظرت إلىّ

تبسمت ابتسامه باليه
وبدأت ترسم
ورده ذابله أوراقها متجعده
تحتضر بصمت
نظرت إلى على افهمها
همست لها من أنتِ
قالت لى
أنا أحرقنى شوقى وجنونى
دفئى وسكونى
أنا مدينة قلب خاويه
لايوجد بها سوى طعنات وصرخات
وآآآآهات محمومه
أنا باقة حزن ،، سمنى أن شئت
أو بقايا وردة ذائبه

وقبل أن تغرق عيناها

بادرتنى تسأل
ومن أنت
قلت لها

أنا أنَين الخَِريًَِف

أعيش بأمل كفيف

سلبوا منى روحى
وبقيت جثة إنسان
تتلاعب به الرياح كيفما تشاء
فكنت به أشعر بوجودى
وبه اشعر بوجود الكون كله
والآن أصبحت ضعيف
كورقة الخريف

يا أنتِ هل من الممكن أن يُخلق أمل لأجلنا
هل سيأتى يوم نركل فيه أوجاعنا

فقالت لى كم عام بكينا !!


قلت لا اعلم

إنما ما أدركه أننا نبكى كل عام

ضحكت
وامسكت ورقة شجر وقعت على كتفها
وكسرتها
قالت لى من يرممها !!

ثم نفثتها فى الهواء







www.malaysia29.com








حقاً .. من يرمّمها؟؟





www.malaysia29.com







هاتِ يدكِ لنرحل من هنا
وندع أوراق الخريف

تمارس رقصها المجنون على قارعة الطريق..

تح ــيتي








التعديل الأخير تم بواسطة شمس الأصيل ; 2009-10-13 الساعة 02:41 AM