الموضوع: الثمرة المحرمة
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2012-05-20, 12:01 PM
اريج الورد اريج الورد غير متواجد حالياً
:: سائح فعال ::
 



الثمرة المحرمة



www.malaysia29.com السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


لا أعرف كيف أبدأ حديثي فهذا الموضوع يعد من أشد المواضيع حساسيه والذى يسبب آلام وجراح لا آخر لها من جرائه . أتنهد قليلاً لعلنى أجد مدخلاً للحديث في هذا الموضوع ولكن هتف على بالى حينما نشتهى إحدى الثمار فإن أول ما نفكر به هو كيفية الحصول على تلك الثمرة بشتى الطرق وبالفعل نتوجه إلى البائع ونشتريها وقد غمرنا نوع من البهجه لكوننا حصلنا عليها وهذه الثمره تكون حلالاً لنا فنأكلها حامدين شاكرين .ذكرتنى تلك الثمرة الحلال بالحب الحلال فأنت حين تحب تسلك الطرق السويه لتصل لمن تحب ليكون بجوارك مؤازراً لك وتنمو وتترعرع المشاعر بينكما تسقونها بكل ما تمتلكونه من ود ومحبه .ولكن ماذا بعد؟ تقابلك على مدار حياتك العديد من الثمرات مختلفة الأشكال والأحجام ولكنك لاتأبه لأى منهم لأن معك ثمرتك وأنت راضٍ وقانع .ولكن يحدث مالا تضعه في حسبانك أن تقابل ثمرة يهىء لك أن تجد فيها طعماً أحلى وأطيب من ثمرتك الحلال. وهذا هو الشيطان الذى يزين لك الشر .قد تكون تلك الثمرة المحرمه حلوة المذاق ولكنها ليست لك ليست من نصيبك لأنك قد أخذت ثمرتك بالفعل فلا تطمع في المزيد . وهكذا الحب المحرم مثل تلك الثمره المحرمه يجد الشخص نفسه وقد أحب أخرى غير زوجته وهو لم يقصد هذا على الإطلاق .ونجده هنا يقوم بواجباته نحو زوجته ويحبها ولكنه لا يستطيع أن يبعد ذهنه عن أخرى قد أعجب بها ربما لجمالها أو خصالها أو ثقافتها . فمشاعره تقوده ولا يستطيع التحكم بها .أعلم أن النفس البشريه ضعيفه وكلنا ضعاف النفوس ولكنى أتسائل لما يترك البعض الثمرة الحلال ويستطعم الثمرة المحرمه. قد تكون الأخرى متفوقه على زوجتك في بعض الخصال ولكن بالله عليك فكر ولو للحظات ماذا جنته زوجتك كى تحب غيرها ؟ ولا تقل الأمر ليس بيدى عليك أن تتعامل بواقعيه مع الأمور فأنت أصبحت زوجاً مسئول عن زوجه وأسرة إذا أردت التغلب على ما أنت فيه فإما أن تصرف ذهنك نهائياً عن إستطعام تلك الثمرة المحرمه .أو تبتعد نعم فالإبتعاد أفضل وسيله كى لا يقترب منك الشيطان . ويقول المثل هنا صاحب بالين كاذب .فكيف لك أن تحب إثنتان في نفس اللحظه لن تكسب سوى الخسارة لأنك ستكون فقدت ثمرتك الحلال وفي نفس الوقت لم تستطع الحصول على الثمرة المحرمه.وإعلم صديقي أن الحب المحرم لا يدوم ولا يرضي عنه الرحمن