عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2012-04-18, 12:32 AM
غزالة وعيوني كتالة غزالة وعيوني كتالة غير متواجد حالياً
:: سائح نشيط ::
 



السرور,,عندما يمُر ذاك الطيفُ

www.malaysia29.comwww.malaysia29.com
كم أشتاق وألتاع وأغرق دونما شعور أو حتى فتور بل يغمُرُني عظيمُ السرور,,عندما يمُر ذاك الطيفُ
الفاتن وذاك الحبيبُ الصادق بنورِ عيناهُ أحيا وأُجاهر,,أَني لآعشقه بكلِّ ما أمتلك من قوى عشقيه,,
رقيقٌ هو با الدخول طارقٌ هو مالهُ وللفضُول فأذَنتُ له باذنِ الدخول,,حتى بأمانٍ سار وسار رُويداً
رويداَ يخشى أن يُصيبني بقيلٍ من كدر,,ويتساءل ان ضايقني ولو بطفيفٍ من الصدر يستلم عشقي
ويحتويه نهاراً وبليلٍ من السّهر,,مالهُ كغيره بشهوةٍ أو نزوه ولا يُطيقُ أيُّ كذِبه أو يتجرأُ بلُعبه,,فؤادٌ
غريبُ التركيب بعالمٍ غريب! القويُّ ينتهش الضعيف,,والقاهر يقهر ذاك الفقير والجاني يجني على
المجني عليه,,اِنّهُ أيا قوم أمانٌ بأمان وقلبُهُ طُهرُ انسان وخارجُهُ عنفوان,,أينما يحِلُّ يذكُرُني وأينما
يجول يحتضِنُ كياني ومعالمي الضائعه,,بين ماكان بفعلٍ مضى وما سيكونُ بمستقبلٍ هو آت وما مات,,
وما أتمنى وأرغبُه الآن! الآن ! الآن أن يكون أمامي مُمتثلا وأن أرتمي بأحضانه لآني مجروحه! وأنثر من
دموعي لآُبلّلَ وجنتيه,,وأجترُّ ضيقي لآلقيهِ عليه وأُمزّق أحزاني راحِلةً اليه مُستخرِجةً خفايا جرحي
وفُتات قهري ليتلقّاها!! نعم فهل تعلمون أنهُ اهلٌ لقولي وسندٌ لحزني وعضَدٌ لجرحي فهو بلا شكٍ
عشيقُ قلبي,,ثم ما أكادُ أن أشعر بأني بمولِدٍ جديد مابين ذراعيه أقومُ شامخه وللحياةِ عاشقه
فأمتثل أمامهُ أنثى بأُنوثةٍ راقيه,,لآغُري من هو مُستحِقٌ للاغراء وأُشعل من هو متمكنٌ من أفعالٍ
واجراء وأعشقُ بعُنف من أنساني ذاك البُكاء!!
www.malaysia29.comwww.malaysia29.com