عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2012-03-26, 03:27 AM
لمحة خجل لمحة خجل غير متواجد حالياً
:: مديرة المنتدى الاسلامي::
 



إِنَّ اَلسَّاعَةَ لا تَقُومُ حَتَّى لا يُقْسَمَ مِيرَاثٌ وَلا يُفْرَحُ بِغَنِيمَةٍ

بسم الله الرحمن الرحيم

بَابُ مَلَاحِمِ اَلرُّومِ.
وَلِمُسْلِمٍ عَنْ يَسِير بْنِ جَابِرٍ قَالَ:
« هَاجَتْ رِيحٌ حَمْرَاءُ بِالْكُوفَةِ فَجَاءَ رَجُلٌ لَيْسَ لَهُ هجيراه إِلَّا يَا عَبْدَ اللهِ بْنَ مَسْعُودٍ! جَاءَتْ اَلسَّاعَةُ قَالَ: فَقَعَدَ وَكَانَ مُتَّكِئًا فَقَالَ: إِنَّ اَلسَّاعَةَ لَا تَقُومُ حَتَّى لَا يُقْسَمَ مِيرَاثٌ وَلَا يُفْرَحُ بِغَنِيمَةٍ ثُمَّ قَالَ بِيَدِهِ هَكَذَا: (وَنَحَّاهَا نَحْوَ اَلشَّامِ) فَقَالَ: عَدُوٌّ يَجْمَعُونَ لِأَهْلِ اَلْإِسْلَامِ أَوْ يَجْمَعُ لَهُمْ أَهْلُ اَلْإِسْلَامِ قُلْتُ: اَلرُّومَ تَعْنِي قَالَ: نَعَمْ, قَالَ: وَيَكُونُ عِنْدَ ذَلِكُمْ اَلْقِتَالُ رِدَّةٌ شَدِيدَةٌ, فَيَشْتَرِطُ اَلْمُسْلِمُونَ شُرْطَةً لِلْمَوْتِ, لَا تَرْجِعُ إِلَّا غَالِبَةً, فَيَقْتَتِلُونَ حَتَّى يُمْسُوا فَيَبْقَى هَؤُلَاءِ وَهَؤُلَاءِ, كُلٌّ غَيْرُ غَالِبٍ وَتَفْنَى اَلشُّرْطَةُ, فَإِذَا كَانَ اَلْيَوْمُ اَلرَّابِعُ نَهَدَ إِلَيْهِمْ بَقِيَّةُ أَهْلِ اَلْإِسْلَامِ, فَيَجْعَلُ اَللَّهُ اَلدَّائِرَةَ عَلَيْهِمْ فَيَقْتَتِلُونَ مَقْتَلَةً, مِمَّا قَالَ: لَمْ يُرَ مِثْلُهَا وَإِمَّا قَالَ: لَا يُرَى مِثْلُهَا, حَتَّى إِنَّ اَلطَّائِرَ لَيَمُرُّ بجنباتهم, فَمَا يُخَلِّفُهُمْ حَتَّى يَخِرَّ مَيِّتًا,فَيَتَعَادُّ بَنُو اَلْأَبِ كَانُوا مِائَةً فَلَا يَجِدُونَ بَقِيَ مِنْهُمْ إِلَّا اَلرَّجُلُ اَلْوَاحِدُ, فَبِأَيِّ غَنِيمَةٍ يُفْرَحُ, أَوْ أَيُّ مِيرَاثٍ يُقْاسَم؟ فَبَيْنَمَا هُمْ كَذَلِكَ إِذْ سَمِعُوا بِنَاسٍ هُمْ أَكْثَرُ مِنْ ذَلِكَ فَجَاءَهُمْ اَلصَّرِيخُ: إِنَّ اَلدَّجَّالَ قَدْ خَالَفَهُمْ فِي ذَرَارِيِّهِمْ فَيَرْفُضُونَ مَا بِأَيْدِيهِمْ وَيُقْبِلُونَ وَيَبْعَثُونَ فَيَبْعَثُونَ عَشَرَةَ فَوَارِسَ طَلِيعَةً قَالَ رَسُولُ اَللَّهِ صلى الله عليه وسلم: إِنِّي لَأَعْرِفُ أَسْمَاءَهُمْ وَأَسْمَاءَ آبَائِهِمْ, وَأَلْوَانَ خُيُولِهِمْ همُْ خَيْرُ فَوَارِسَ عَلَى ظَهْرِ اَلْأَرْضِ يَوْمَئِذٍ »1 .
العنوان إيش؟ ملاحم الروم. الملاحم: جمع ملحمة, والملحمة: هي المقتلة العظيمة والموقعة التي يكثر فيها القتلى ملحمة؛ كأنها مأخوذة من اللحم؛ لكثرة القتلى. تكون -يعني- موضع الموقعة تكون لحوم وأجساد وأجسام بعضها فوق بعض؛ يعبر عن الموقعة العظيمة بالملحمة, يقتل في الموقعة العظيمة الألوف والعشرات, عشرات الألوف وأكثر من ذلك.
هذا الحديث يرويه ابن مسعود رضي الله عنه, يقول الحديث: عن يسير بن جابر قال: « هاجت -ريح في الكوفة- ريح حمراء, فجاء رجل ليس له هجيراه إلا يا عبد الله بن مسعود جاءت الساعة »2 الهجيراه: هي ما يردده الإنسان, يقال: هجيراه كذا؛ -يعنى- الإنسان كثيرا ما يقول: لا حول ولا قوة إلا بالله, لا حول ولا قوة إلا بالله. ويكرر, يقول: هجيراه: لا حول ولا قوة إلا بالله. يعني: الكلمة التي يرددها هي هجيراه, ليس له هجيراه إلا يا عبد الله بن مسعود جاءت الساعة, فابن مسعود هو عالم, وحبر من أحبار الصحابة رضي الله عنهم. يقول: فكان متكئنا فقعد, وقال: لا. الساعة ما جاءت. الساعة لها أشراط, ولها علامات, وتسبقها حوادث, لا تقوم الساعة حتى تأتي؛ فنعلم الآن -يعني- لو قال قائل: -كما توهم بعض الجهلة بسبب رؤية أو بسبب خبر دجال- إن الساعة بعد كذا تكون, يوم يومين أو أسبوع, لا.. لا.. لاتقوم الساعة حتى تأتي الأشراط التي أخبر عنها الرسول عليه الصلاة والسلام, لا بد؛ لأن خبره لا يتخلف مخبره, لا بد أن يقع ما أخبر به عليه الصلاة والسلام, فابن مسعود على هذا الأصل, يقول: لا تقوم الساعة؛ حتى يدخل بعض الأمارات؛ أمارات الساعة كثيرة, وأشراطها كثيرة؛ لكن يذكر, يقول: لا تقوم الساعة؛ حتى لا يفرح بغنيمة, ولا يقسم ميراث, -يعني- حتى تقع موقعة عظيمة يهلك بها الناس وتفني, ملحمة كبيرة يفنى بها الناس؛ حتى -كما جاء في بقية الحديث- يتعاد أبناء الرجل المائة -يعني- مثل أولاد الرجل, أولاده وأولاد أولاده, يكون للرجل المائة والمائتين من الولد؛ حتى يتعاد أولاد الرجل المائة فلا يجدون إلا الواحد, لا يبقى من المائة إلا واحدا, الرجل الواحد من المائة.





يشير ابن مسعود في هذا الموقف, يشير إلى الشام -يعني- إنه ستكون موقعة من هذا الجانب. فقال له السائل: يعني تعني الروم؟ نعم. تكون موقعة مع الروم, موقعة عظيمة. يقول: فيشترط المسلمون شرطة. يشترطون -يعني- مثل ما نقول يشكلون وفدا, أو يشكلون كتيبة, أو يشكلون سرية, يكونون, يشترطون شرطة, -يعني- طائفة من الجيش من العسكر, هي طائفة لا ترجع إلا غالبة, -يعني- يشترطون شرطة, يشترطون عليهم أن يقاتلوا ولا يرجعوا إلا غالبين -يعني- أنهم يشترطون على إنهم يقاتلون إلى أن يموتوا أو يرجعوا غالبين, إنه غالبا ليست إليهم, فيقتتلون, تقتتل هذه الشرطة, هذه الشرطة يمكن تكون بالآلاف, ويمكن بالمئات, الله أعلم, فيقتتلون؛ حتى يمسوا ولا يعدل بينهم إلا الليل, يفصل بينهم الليل ويوقفون -يعني- في الغالب أن الحروب في السابق ما تتأتى في الليل, ما في -يعني- هذه الوسائل الحديثة -نعوذ بالله- وسائل الدمار من الصواريخ والطيران هذا حرب -والعياذ بالله- الدمار, فكان الليل في الغالب يكف المقتتلين, يكفهم, فتفنى هذه الطائفة, ما ترجع.
هذا مضمون الحديث, لا ترجع هذه الطائفة, تفنى, فإذا مضى أربعة أيام على هذا والقتال دائر بين هذه الطائفة حتى تفنى فينهض المسلمون, وهو معنى: ثم ينهج المسلمون, ينهج: ينهض. ينهضون جملة؛ لقتال الروم, فيقاتلوهم فتكون المقتلة عظيمة, هذه هي الملحمة, فيقتتلون قتالا عظيما, ويقتل منهم؛ ومع ذلك ينتصر, يقتل من الجانبين الألوف, والخلق الكثير؛ حتى ذكر المعنى المتقدم حتى يتعاد الرجل أولاد الرجل الواحد المائة فلا يجدون أو لا يبقى منهم إلا الواحد -يعني- القبائل والعشائر والمجموعات يتعدون.
يقول ابن مسعود: وهذا تصلح. وهذا شرح لقوله: لا تقوم الساعة حتى لا يقسم ميراث ولا يفرح بغنيمة. فمع هذا القتل العظيم والفناء, بأي شيء.. بأي ميراث يفرح؟! بأي غنيمة يفرح؟! وأي ميراث يقسم؟! وفي أخر الحديث إن المسلمين بعد هذه الوقعة يصرخ فيهم صارخ: إن الدجال قد خلفكم في دياركم. وهذا يشعر بأن الأمر, بأن هذه الأحداث متأخرة, -يعني- إنها لم تحدث حتى الآن؛ بل تكون قرب خروج المسيح الدجال, وقرب نزول المسيح ابن مريم عليه السلام, يقول: فإذا جاءهم الخبر تركوا ما في أيديهم, وبعثوا طليعة. يعني: انتدبوا من يطلع على الخبر, يتأكد عن الخبر, فيبعثون عشرة, عشرة فوارس.
جاء في هذا الحديث, يقول: أنه صلى الله عليه وسلم يقول: « إِنِّي لَأَعْرِفُ أَسْمَاءَهُمْ وَأَسْمَاءَ آبَائِهِمْ, وَأَلْوَانَ خُيُولِهِمْ »3 وهذا قد يستشهد به -والله أعلم- قد يستشهد به أن هذه الحضارة بوسائلها ستبيد, وتصبح خبرا من الأخبار, كانت, كان هناك طيران, وهناك سيارات, وهناك.., وهذه له -والله أعلم- مؤشرات؛ حتى أصحاب هذه الحضارة يتكلمون في شيء من ذلك, فهذا يدل على أنهم في ذلك الوقت لم يكن هناك, ليس هناك هذه الوسائل؛ بل يرجع الناس إلى الوسائل العادية, بالسلاح -يعني- بالسيوف -يعني- يقاتلون على الخيل, يبعثون طلائع -يعني- الفرسان على الخيل. والله أعلم. لعلك تعيد الحديث على طوله. نعم.
وَلِمُسْلِمٍ « عَنْ يَسِير بْنِ جَابِرٍ قَالَ: هَاجَتْ رِيحٌ حَمْرَاءُ بِالْكُوفَةِ فَجَاءَ رَجُلٌ لَيْسَ لَهُ هجيراه إِلَّا يَا عَبْدَ اللهِ بْنَ مَسْعُودٍ! جَاءَتْ اَلسَّاعَةُ قَالَ: فَقَعَدَ وَكَانَ مُتَّكِئًا فَقَالَ: إِنَّ اَلسَّاعَةَ لَا تَقُومُ حَتَّى لَا يُقْسَمَ مِيرَاثٌ وَلَا يُفْرَحُ بِغَنِيمَةٍ ثُمَّ قَالَ بِيَدِهِ هَكَذَا: (وَنَحَّاهَا نَحْوَ اَلشَّامِ) فَقَالَ: عَدُوٌّ يَجْمَعُونَ لِأَهْلِ اَلْإِسْلَامِ أَوْ يَجْمَعُ لَهُمْ أَهْلُ اَلْإِسْلَامِ قُلْتُ: اَلرُّومَ تَعْنِي قَالَ: نَعَمْ, قَالَ: وَيَكُونُ عِنْدَ ذَلِكُمْ اَلْقِتَالُ رِدَّةٌ شَدِيدَةٌ »4 .
يكون عند ذلك القتال ردة شديدة -يعني- يظهر أنه ينشأ عن هذا القتال وهذه المواقع يحصل في المسلمين ردة عن الإسلام -يعني- يرتد والحوادث والشدائد لها آثار وإفرازات, يعني: أنتم تعلمون ماذا حدث لما مات الرسول عليه الصلاة والسلام؟ ارتد كثير من العرب, هكذا عند الفتن -يعني- من يكون على حرف, على حرف من الدين يكون سريع الانقلاب, ينقلب على وجهه ويرتد عن الإسلام؛ خصوصا إذا رأى الآن كثير من المسلمين -نسأل الله العافية- يرتد عن الإسلام ويشك في الإسلام يقول: ليش المسلمين هكذا. المسلمون الآن -يعني- مستضعفون مستذلون, الأعداء يتسلطون عليه, فهذا يفضي به لضعف بصيرته, ولضعف إيمانه إلى أن يشك في الدين ويشك في الإسلام ويرتد عن الإسلام -يعني- يغتر بما عليه دول الكفر من القوة والحضارة والتمكين الهائل, فيكون نظره سطحي ما ينظر إلا إلى المظاهر مظاهر الدنيا فتكون عند ذلك ردة شديدة. نعم.
« فَيَشْتَرِطُ اَلْمُسْلِمُونَ شُرْطَةً لِلْمَوْت,ِ لا تَرْجِعُ إِلَّا غَالِبَةً, فَيَقْتَتِلُونَ حَتَّى يُمْسُوا, فَيَبْقَى هَؤُلاءِ وَهَؤُلاءِ, كُلٌّ غَيْرُ غَالِبٍ وَتَفْنَى اَلشُّرْطَةُ, فَإِذَا كَانَ اَلْيَوْمُ اَلرَّابِعُ نَهَدَ إِلَيْهِمْ بَقِيَّةُ أَهْلِ اَلْإِسْلَامِ, فَيَجْعَلُ اَللَّهُ اَلدَّائِرَةَ عَلَيْهِم »5
يجعل الله الدائرة عليهم والهزيمة, الدائرة: الهزيمة. والغلبة للمسلمين, فيجعل الله الدائرة على العدو. نعم.
« فَيَقْتَتِلُونَ مَقْتَلَةً, إِمَّا قَالَ: لَمْ يُرَ مِثْلُهَا وَإِمَّا قَالَ: لَا يُرَى مِثْلُهَا »6
لم ير مثلها, يعني: في الماضي. لا يرى مثلها: في المستقبل. هذا هو الفرق بين العبارتين. لم ير مثلها: فيما مضى. لا يرى مثلها, يعني: في المستقبل. هذا الفرق بين العبارتين وجاءت على وجه الشك. والله أعلم. نعم. « حَتَّى إِنَّ اَلطَّائِرَ لَيَمُرُّ بِجَنَبَاتِهِمٍ, فَمَا يُخَلِّفُهُمْ حَتَّى يَخِرَّ مَيِّتًا »7
هذا فيه -يعني- هذا ينبئ عن كثرة القتلى مما يجعل الجو منتنا, الجو جو الموقع, موقع الوقعة؛ لكثرة القتلى والنتن. إن الطائر ليمر بجنبات هذا الموقع فلا يخلفهم حتى يخر ميتا -يعني- من النتن الذي يصرع الطير, يقول العوام: يصرع الطير كذا الناس هكذا يعدون. نعم.
« فَيَتَعَادُّ بَنُو اَلابِ كَانُوا مِائَةً فَلَا يَجِدُونَ بَقِيَ مِنْهُمْ إِلَّا اَلرَّجُلُ اَلْوَاحِدُ, فَبِأَيِّ غَنِيمَةٍ يُفْرَحُ, أَوْ أَيُّ مِيرَاثٍ يُقْاسَمُ فَبَيْنَمَا هُمْ كَذَلِكَ إِذْ سَمِعُوا بِنَاسٍ هُمْ أَكْثَرُ مِنْ ذَلِكَ فَجَاءَهُمْ اَلصَّرِيخُ: إِنَّ اَلدَّجَّالَ قَدْ خَالَفَهُمْ فِي ذَرَارِيِّهِمْ فَيَرْفُضُونَ مَا بِأَيْدِيهِمْ وَيُقْبِلُونَ فَيَبْعَثُونَ عَشَرَةَ فَوَارِسَ طَلِيعَةً قَالَ رَسُولُ اَللَّهِ صلى الله عليه وسلم: إِنِّي لَأَعْرِفُ أَسْمَاءَهُمْ وَأَسْمَاءَ آبَائِهِمْ, وَأَلْوَانَ خُيُولِهِمْ همُْ خَيْرُ فَوَارِسَ عَلَى ظَهْرِ اَلْأَرْضِ يَوْمَئِذ »8 ٍ.
أحسنت.. والله أعلم. وصلى الله على نبينا محمد.
الأسئلـــــــة
أحسن الله إليكم.. هناك أسئلة كثيرة يا شيخ تقول: هل يمكن أن تكون الفتنة التي لا تترك بيتا إلا دخلته هي التلفاز والدشوش؟
الله أعلم, والله محتمل, ما نجزم بالنفي ولا بالإثبات, فتن كثيرة, وهذه الوسائل الإعلامية تحمل شرا كبيرا, ولا يكاد يخلو منها بيت. نسأل الله السلامة والعافية.نعم.
أحسن الله إليكم.. يقول: من الملاحظ في أحاديث الفتن أن النبي صلى الله عليه وسلم تكون الفتن في العرب؛ فهل معنى هذا أن المسلمين من العجم لا تصيبهم هذه الفتن؟
ربما إن بعض هذه الفتن حدث، أو أنه خبر عن حدوثه قبل انتشار الإسلام في العجم؛ لأنه إنما انتشر الإسلام بعد وقت، ثم إن العرب هم حملة هذا الإسلام أولا, وقد يكون فيه تحذير لأولئك, فالعرب هم أهل الإسلام أولا, وهم حملته إلى غيرهم. نعم.
أحسن الله إليكم.. يقول: ما صحة قول بعضهم: إنه قد خرجت جميع علامات الساعة الصغرى ولم تبق إلا الكبرى؟
ما هو بصحيح, هذا ما نقوله. والله أعلم. -يعني- ظهرت أمارات كثيرة, ويبقى ما شاء الله, والزمان ليس له -يعني- ليس عندنا تقدير لما بقي من الدنيا -يعني- ما زال الوقت -يعني- الساعة قريبة ﴿ اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ ﴾9 ولكن هذا القرب ليس له تقدير بمدة معلومة, ولا يمكن أيضا تخيل هذا القرب لمدة معلومة, قد يتخيل الإنسان أن هذا القرب مائة سنة مائتين. يمكن الآن مضى على بعثة النبي صلى الله عليه وسلم أربعة عشر قرنا وزيادة, والله أعلم بما بقي من عمر الدنيا. والله أعلم. نعم.
أحسن الله إليكم.. يقول: هل موت الرسول صلى الله عليه وسلم وموت العلماء الربانيين هو من علامات الساعة الصغرى أو من الكبرى؟
الاصطلاح أن علامات الساعة الكبرى هي العشر التي تكون -يعني- قريبة جدا من قيام الساعة -يعني- ما يراد بالكبرى ذات الشيء العظيم, بعثة الرسول يعني أعظم حدث لإسعاد البشرية وإقامة الحجة, وموت الرسول أعظم مصيبة؛ لكن الذي يظهر إن أهل العلم يعبرون عن الأشراط الكبرى -يعني- كأن الأشراط القريبة من قيام الساعة قربا أكثر من قرب؛ ولهذا يقصون أشراط الساعة الكبرى بخروج المسيح الدجال؛ بنزول المسيح, بخروج يأجوج ومأجوج, بالدابة, بطلوع الشمس من مغربها. إذا طلعت الشمس من مغربها آمن من على وجه الأرض حين لا ينفع نفس لمن. نعم.
أحسن الله إليكم.. هذا سؤال عبر الشبكة. أخ من مصر يقول: هل تكبير الانتقال يكون في محله أم في بدء الانتقال قبل الحركة؟
الظاهر أنه في أثناء الحركة -يعني- أنت قائم الآن.. تقول: الله أكبر وأنت قائم؟ ثم تنحط ساجدا؟ لا. أو تؤخره حتى تسجد تضع جبهتك على الأرض؟ لا. بل تكون في أثناء الانحطاط؛ لكن من الممكن إذا كان الانحطاط من قيام من فوق من قيام تبدأ به في أثناء الانحطاط, ينقطع صوتك عند السجود, أما إذا كنت جالس فيمكن أن تبدأه من حركتك للسجود؛ لأنك قريب من الأرض, فربما بدأت التكبير وأنت جالس وينتهي وأنت ساجد؛ لقصر مسافة الحركة, والأمر واسع -إن شاء الله- بدون تكلف. نعم.
أحسن الله إليكم.. وهذا أخ من بريطانيا يقول: أشتغل في شركة مواد غذائية ويوجد فيها خمر هل عملي حلالا أم حرام؟
لا تبع الخمر, لا تبعه, وكسبك يصبح خليط إذا كنت تبيع -يعني- مواد غذائية كثيرة وتبيع في نفس الوقت خمرا يصبح كسبك مختلط, فادرأ ما استطعت إن كان عندك زملاء ومساعدين فخلي الكافر إذا كان فيه كافر هو يتولى بيع الحرام ولا تتولاه أنت. نعم.
أحسن الله إليكم.. وهذه أخت من لندن تقول: هل يجوز للمرأة سياقة السيارة؛ وخاصة ما أصبحنا نتعرض له في هذه البلاد الأوربية من مشاكل والأكثر عند ركوب الحافلة وجزاكم الله خيرا؟
في أوربا نعم يعني يجوز لها أن تقود السيارة؛ لأن قيادتها للسيارة ممكن وأسلم لها مثل ما قالت في السؤال. أما في ديار الإسلام التي هي في عافية من الأوضاع الفاسدة, والاختلاط, والتهتك, والفجور, فقيادة السيارة فتح باب للشر, فتح باب شر. يمكن البنات, ويمكن الشباب من الوصول إلى أغراضهم الفاسدة؛ ولهذا أفتى العلماء في هذه البلاد؛ المملكة العربية السعودية بتحريم قيادة المرأة للسيارة للمفاسد المتوقعة المتحققة المحققة؛ لا أن قيادة المرأة في ذاتها -يعني- هي حرام؛ كونها تشغل السيارة؛ ولهذا يوجد في النواحي في البر أو في المزارع من تقود السيارة؛ لأنها في هذه المواضع ليس فيه ليس لها آثار, الخطورة في أن يكون هذا عاما, كيف بأهل هذه البلاد لو أعطيت البنات تراخيص؟ ماذا عسى أن يكون من الشرور والمفاسد التي تخل بالأخلاق وبالأمن؟ نسأل الله أن يوفق ولاة أمورنا لما فيه صلاح الجميع. نعم.
أحسن الله إليكم.. هذه سائلة من قطر تقول: زوجي يجبرني أن أعمل؛ ولكني لا أرغب؛ لأن لطموحي وهي تربية بنتي على تربية صالحة, وهي الآن سنة ونصف؛ ولأني أشعر بعدم الأمان إذا تركتها عند أم زوجي؟
لا يملك زوجك إجبارك, لا يملك. ليس له عليك في هذا سبيل؛ ولكن دافعيه. بعض الرجال -نسأل الله العافية- يعني: لئيم وطماع, ولا يجبرها على العمل إلا من أجل أنه يأخذ مرتبها, وهو يريد أن تكتسب له, والأصل في الشرع أنه قوام عليها؛ هو الذي يكتسب وينفق. وهذا منطق معكوس -يعني- اللائق أنها لو أرادت العمل قال: لا. لا تعملين, أنا لا أرضى بخروجك صباح مساء, ابقي في البيت, ربي الأولاد, وقومي بمتطلبات الأسرة, لا في الدنيا الآن هي التي أغرت الرجال والنساء -يعني- بالرغبة الملحة في عمل المرأة. الآن في هذه البلد كثير يعني فيه رجال يسوق امرأته؛ قد تريد هي أن تفصل من العمل. يقول: لا؛ لأنه يريد أن يقسم المال ويأخذ المال ويستغلها يعني.+ كما يقال: يحصل حرمة يكدها كد, يكدها كأنها دابة يكدها. هذا من الجهل واللؤم. نعم.
تقول: هل يعتبر رفضي معصية؟
ليست معصية, هو العاصي في الإجبار.
أحسن الله إليكم.. هذا يقول: قوله في الحديث: « إن الطائر لا يمر بجنباتهم فما يخلفهم حتى يخر ميتا »10 هل هذا محمول على استخدام السلاح النووي وغيره في هذا الزمان؟
لا.. لا.. ما هو واضح, نووي. نعم.
السؤال الأخير يا شيح يقول: الفتنة التي لا يبقى بيت من العرب إلا دخلته هل يصح أن يقال: إنه الجوال؟
الله أعلم. يكفي السؤال الأول عن هذا. الجوال ما هو في كل بيت في كل جيب. الله يصلحكم.
أحسن الله إليكم وأثابكم, ونفعنا بعلمكم، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه.



1 : أحمد (1/384).
2 : مسلم : الفتن وأشراط الساعة (2899) , وأحمد (1/435).
3 : مسلم : الفتن وأشراط الساعة (2899) , وأحمد (1/435).
4 : مسلم : الفتن وأشراط الساعة (2899) , وأحمد (1/435).
5 : أحمد (1/435).
6 : أحمد (1/435).
7 : أحمد (1/435).
8 : أحمد (1/435).
9 : سورة القمر (سورة رقم: 54)؛ آية رقم:1
10 : أحمد (1/435).


التوقيع

[flash=http://mismail.bizhat.com/flash_sign.swf]WIDTH=500 HEIGHT=200[/flash]


www.malaysia29.com
اللهم انصر اخواننا في سوريا