عرض مشاركة واحدة
  #4  
قديم 2012-03-12, 03:47 AM
لمحة خجل لمحة خجل غير متواجد حالياً
:: مديرة المنتدى الاسلامي::
 



رد: سجل دخولك بتوحيدالله عزوجل

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته اختي الفاضله جزاك الله خيرا ولكن ارجو منك الاطلاع ع هذه الفتوى









تسجيل الحضور في المنتديات بالتسبيح والتحميد والتكبير والصلاة على النبي وغيره
السؤال:
انتشر في العديد من المنتديات مواضيع تدعو الأعضاء إلى أن يسجل كل عضو حضوره بالتسبيح والتحميد والتكبير ، وبعضها تدعو إلى أن يذكر كل عضو اسمًا من أسماء الله الحسنى، وبعضها تدعو إلى الدخول من أجل الصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فما حكم الشرع في مثل هذه المواضيع؟

الجواب:
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
فإنَّ العمل المذكور في السؤال، وهو جمع عدد معين من الصلوات على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من خلال الدخول على مواقع معينة على الإنترنت أمرٌ حادثٌ، لم يفعله النبي -صلى الله عليه وسلم- ولا أحدٌ من أهل القرون المفضلة من الصحابة والتابعين، الذين كانوا في غاية الحرص على الخير والعبادة.
ولم يُنقل عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه عقد هذه الحِلَق أو أمر الناس بإقامتها، كما لم يُنقل عن أحد من أصحابه أنهم أقاموا الحِلَق أو أمروا بإقامتها من أجل هذا العمل مع أنهم كانوا أشد الناس حباً له وطاعةً لأمره واجتناباً لنهيه.
وعلى كل حالٍ فإن اجتماع هؤلاء في بعض مواقع الإنترنت من أجل الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- أمر مبتدع ليس له أصل في الدين، سواء أكان من قبيل الذكر الجماعي إذا كانوا يجتمعون في وقت واحد، أم لم يكن كذلك بأن كانوا يجتمعون في أوقات متفرقة.
ومن زعم أن هذا النوع من الذكر شرعي فيقال له: إن النبي -صلى الله عليه وسلم- إما أن يكون عالماً بأنه من الشرع وكتمه عن الناس، وإما أن يكون جاهلاً به وعلمه هؤلاء الذين يقيمونه اليوم.
وكلا الأمرين باطلٌ قطعاً؛ لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- بلَّغ كلَّ ما أمر به ولم يكتم من ذلك شيئاً، كما أنه أعلم الناس بالله وبشرعه.
وبهذا يتضح أن هذا العمل ليس من الشرع، وهو من الأمور المحدثات التي حذر منها النبي صلى الله عليه وسلم في قوله: "إياكم ومحدثات الأمور، فإن كل محدثة بدعة". أخرجه أبو داود (4607) والنسائي (1578).
وقد تكلم كثيرٌ من أهل العلم عن حكم الذكر، وبينوا المشروع منه والممنوع منه، ومن ذلك ما أشار إليه الأخ السائل من فتاوى الشيخ عبد العزيز بن باز، والشيخ محمد بن عثيمين -رحمهما الله تعالى-.
والله الموفق، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
الشيخ أحمد بن عبدالرحمن الرشيد


www.malaysia29.com


سجل حضورك اليومي بالصلاة على النبي
السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخ الكريم والشيخ الفاضل / عبد الرحمن السحيم
أرجو أن تخبرني ما حكم مثل هذه المشاركة التي انتشرت في المنتديات وهو موضوع بعنوان ( سجل حضورك بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم )
ومنهم من يقول أنها بدعه
أرجو إفادتي وجزاك الله خيراً

الجواب:
هذا من البدع الْمُحدَثَة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
هذا من البدع الْمُحدَثَة
نعم .. لو تم التذكير به في يوم أو في مناسبته كيوم الجمعة الذي جاء الحث على إكثار الصلاة فيه على النبي صلى الله عليه وسلم فلا بأس
أما أن يكون بشكل يومي ، وسجِّل حضورك
فهذا لا شك أنه من البدع
والله أعلم
الشيخ عبد الرحمن السحيم




www.malaysia29.com

انتشرت مواضيع متنوعة في المنتديات منها تسجيل الخروج من المنتدى أو الموقع بذكر كفارة المجلس .
أو تسجيل الدخول بالصلاة على النبي .. ما مشروعية هذه المواضيع ؟
السؤال :

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انتشرت مواضيع متنوعة في المنتديات منها تسجيل الخروج من المنتدى أو الموقع بذكر كفارة المجلس .

وأيضا تسجيل الدخول إلى الموقع بالصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم أو ذكر اسم من أسماء الله الحسنى ، وفي كل الحالات يثبت موضوع ويقوم الأعضاء بالرد عليه عند دخولهم وخروجهم.

فنرجو من سماحتكم توضيح مدى مشروعية هذه المواضيع مع التفصيل في كل حالة إن أمكن.

هذا وجزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم ونفع بكم.
الجواب :

هذه من البدع المحدَثة .

فتحديد ذِكر مُعيّن بعدد مُعيّن أو بزمن مُعيّن لم يُحدده الشرع لا يجوز ، وهو من البِدع الْمُحدَثَـة ، خاصة إذا التُزِم به .

وحقيقة البدع استدراك على الشرع .

ثم إن في البدع سوء أدب مع مقام النبي صلى الله عليه وسلم

قال الإمام مالك رحمه الله : من ابتدع في الدين بدعة فرآها حسنة فقد اتـّـهم أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ، فإن الله يقول : ( الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي ) فما لم يكن يومئذ دينا فلا يكون اليوم ديناً .

وبعض الأعضاء يزعم أن فيه خيراً ، ولا خير فيه ، إذ لو كان خيراً لسبقنا إليه أحرص الناس على الخير ، وهم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ، ورضي الله عنهم .

فلم يكونوا يلتزمون الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم كلما دخلوا أو خَرَجوا ، ولا كلما تقابلوا أو انصرف بعضهم عن بعض ، بخلاف السلام فإنه كانوا يُواظبون عليه ، فإذا لقي أحدهم أخاه سلّم عليه ، والمقصود السلام بالقول .
وحسن النية لا يُسوِّغ العمل .

وابن مسعود رضي الله عنه لما دخل المسجد ووجد الذين يتحلّقون وأمام كل حلقة رجل يقول : سبحوا مائة ، فيُسبِّحون ، كبِّروا مائة ، فيُكبِّرون ...

فأنكر عليهم - مع أن هذا له أصل في الذِّكر - ورماهم بالحصباء

وقال لهم : ما هذا الذي أراكم تصنعون ؟

قالوا : يا أبا عبد الرحمن حصىً نَعُدّ به التكبير والتهليل والتسبيح

قال : فعدوا سيئاتكم ! فأنا ضامن أن لا يضيع من حسناتكم شيء . ويحكم يا أمة محمد ما أسرع هلكتكم ! هؤلاء صحابة نبيكم صلى الله عليه وسلم متوافرون ، وهذه ثيابه لم تبلَ ، وأنيته لم تكسر ، والذي نفسي بيده إنكم لعلي ملة هي أهدي من ملة محمد ، أو مُفتتحوا باب ضلالة ؟

قالوا : والله يا أبا عبد الرحمن ما أردنا إلا الخير !

قال : وكم من مريد للخير لن يصيبه ! إن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا أن قوما يقرؤون القرآن لا يجاوز تراقيهم . وأيم الله ما أدري لعل أكثرهم منكم ثم تولى عنهم . فقال عمرو بن سلمة : رأينا عامة أولئك الحلق يطاعنونا يوم النهروان مع الخوارج . ورواه ابن وضاح في البدع والنهي عنها .

والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم

شبكة المشكاة الإسلامية


www.malaysia29.com



حكم تسجيل الحضور اليومي للمنتديات بالصلاة على النبي
السؤال:
انتشرت في المنتديات مواضيع تحمل اسم "سجل حضورك بالصلاة على النبي" بحيث يشارك فيها العضو بكتابة رد يحوي صلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم. فهل هذه الطريقة مشروعة بارك الله فيكم؟

الإجابة:
الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد:
فإنه ينبغي التنبيه على أمر مهم، وهو أن كثيرًا من الإخوة يقصدون الخير وتكثير الحسنات فتخطر على بالهم بعض الأفكار في ترديد الأذكار أو الصلوات على نبينا صلى الله عليه وسلم وهم يشكرون على هذا الحرص على فعل الخيرات، وهو يدل على صحة الإيمان وحياة القلب، فجزاهم الله عن المسلمين خير الجزاء. غير أنه يجب التنبه إلى أن العبادات مبناها على التوقيف، فكل اقتراح في بابها يجب أن يكون مستندا على دليل، فهي ليس مثـــل العادات التي مبناها على الإباحة، فالأصل فيها أنه يجوز فعلها ما لم يأت دليل يحظرها.
فالواجب أن يحذر المسلم أن يقع في المحدثات التي حذر منها نبينا صلى الله عليه وسلم عندما قال " إياكم ومحدثات الأمور" وقال –عليه الصلاة والسلام- "كل بدعة ضلالة"، ومن ذلك أن يكون الذكر على هيئة جماعية أو التزام جماعي، لم يرد في شيء من الأحاديث.
فلو فرضنا أن طالبا للخير دعا إلى أن لا يدخل أحد مجلسهـم ـ مثلا ـ إلا أن يسلم ثم يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم كلما دخل قبل أن يجلس لقلنا له:
لك أن تذكر أهل مجلسك بفضائل الصلاة على نبينا صلى الله عليه وسلم وتدعوهم إلى الإكثار منها، كما ورد في السنة، ولكن لا تجعل ذلك على هيئة الالتزام الجماعي بالطريقة التي دعوت إليها؛ خشية أن يكون من الإحداث في الدين، إذ لم ترد مثل هذه الهيئة عن النبي صلى الله عليه وسلم أو الصحابة. ومثل هذا ما يقترحه بعض أهل الخير الحريصين على الفضل في المنتديات، بالتزام الزائر بذكر مخصوص أو صلاة على النبي الكريم صلى الله عليه وسلم عند دخــوله، فله أن يذكر إخوانه بأن يحرص كل مشترك على التذكير بآية أو حديث أو فضل عمل، أو حكمة يختارها يذكرنا بها فإن ذلك من الذكرى التي تنفع المؤمنين، ولكن لا يلزم الجميع على أن يسجلوا حضورهم بالصلاة مثلا أو غير ذلك من الأذكار المخصوصــة، فإن هذا يشبه الالتزام الجماعي الذي لم يثبت به دليل، وقد ورد عــن الصحابة النهي عنه. فقد نهى ابن مسعود رضي الله عنه قومًا كانوا قد اجتمعوا في مسجد الكوفة يسبحون بالعدّ بصورة جماعية وذكر لهم إن ذلك من الإحداث في الدين. [قد رواه الدارمي وغيره بإسناد صحيح].
وأخيرا نذكر بما قاله العلماء بأن البدع تبدأ صغارا ثم تؤول كبارًا، بمعنى أن الإحداث في الدين -وهي البدع- يتطور ويزاد فيه ويبنى عليه، ولا يقف عند حد، حتى يأتي اليوم الذي تختلط السنن بالبدع، ولا يعرف المسلمون ما ورد مما حدث، كما فعلت الصوفية المبتدعة حتى آل بها الأمر إلى أن اخترعت طرقا وهيئات في الذكر ما أنزل الله بها من سلطان، وكل ذلك بسبب التسامح في البدء بالبدع الصغيرة، حتى صارت كبيرة. ولهذا كان السلف الصالح ينهون عن الابتداع أشد النهي، كما ذكر ذلك وروى عنهم ابن وضاح في كتابه القيم البدع والنهي عنها، وذكره غيره مثل الطرطوشي في كتابه الحوادث والبدع، وأبو شامة في كتابه الباعث على إنكار البدع والحوادث.
والله أعلم.
المفتي: حامد بن عبد الله العلي



www.malaysia29.com



افتتاح المنتديات بالتهليل والتكبير

السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته. أما بعد:
نلاحظ في كثير من المنتديات مواضيع يبدأ العضو الأول بقول سبحان الله، والثاني: الله أكبر، وهكذا يستمرون في التسبيح والتهليل في كل مرة يتم الدخول إلى المنتدى.
فما الحكم في ذلك بارك الله فيكم؟.

الجواب:
الحمد لله.
وعليكم السلام ورحمة والله وبركاته. وبعد:
فالذي أراه أن هذا العمل من قبيل الذكر الجماعي البدعي، بل ربما كان من اتخاذ آيات الله هزواً. نسأل الله العافية. والله أعلم.
المجيب د. رياض بن محمد المسيميري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

www.malaysia29.com


سجل حضورك بداية بأية شريفة أو حديث نبوي أو حكمة هادفة

السؤال:
ما حكم هذا الموضوع؟

وهل هو له نفس حكم "سجل حضورك بالصلاة على الرسول على الصلاة والسلام " ؟

هذا الموضوع:

سجل حضورك بداية بأية شريفة أو حديث نبوي أو حكمة هادفة

السلام عليكم ورحمة الله‎ ‎وبركاته‎

والصلاة والسلام على سيد المرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :

هذه الصفحة مخصصة لتسجيل حضوركم اليومى ( وحسب‎ ‎ظروفكم) ، ‏لتسجلوا بها ما ما تجود

به قريحتكم من آية قرآنية، أو حديث نبوى ، أو‎ ‎حكمة، أو موعظة‎.

ذالك فى بداية كل زيارة لكم للمنتدى ,وأتمنى أن نقوم من خلاله بجمع الحكم والأيات والأدعية المأثورة في

موضوعا

واحد يكون لنا تذكرة بشكل دائم

جزاكم الله كل الخير

علما أن هذة موجودة في أغلب المنتديات

الجواب:
أما تسجيل الحضور بِما هو قُرْبَة وطاعة ، فلا يجوز ؛ لأنه مُتضمّن توقيت عبادة بِزَمِن لم يرد توقيتها به في الشريعة .
وأما تسجيل الحضور بِحِكْمة أو فائدة ، أو بيت من الشعر فلا حرج في ذلك ؛ لأنه لا يُقصد بها التقرّب إلى الله ابتداء .

تنبيه :
قولهم : (ما ما تجود به قريحتكم من آية قرآنية، أو حديث نبوى ...)
أقول : لا يصحّ هذا القول ؛ لأن الآية أو الحديث ليست مما تجود به القريحة !
وإنما يكون ذلك فيما يكون من بُنيّات أفكار الإنسان وقوله ونظمه خاصة .

والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم


www.malaysia29.com


سجل حضورك بذكر سنة من سنن نبيك صلى الله عليه وسلم
السؤال :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل ( أسعد الله أيامك بكل خير )

ما رأى فضيلتكم فى هذا الموضوع هل هو من البدع المحدثة أم ماذا أرجو التوضيح ؟؟؟

وافتنا الوسائل بما ساء الأنفس ..
وهز المشاعر ..
وآذى القلوب ..
نــــعم .. والله ..
سب صريح ، وتلميح قبيح ، وصوت بجيح .. ينعق بأذية محمد صلى الله عليه وسلم
ومن آذاه عليه الصلاة والسلام .. فقد آذانا أعظم أذيه ..
^
^
^
من كتيب حقيقة نصرة النبي صلى الله عليه وسلم للشيخ محمد بن سرار اليامي

وقفت أتأمل كثيرا ماذا قدمت لنصرته صلى الله عليه وسلم فلم أجد سوى الاستنكار
أين الدفاع عنه بالقول والفعل لم أجد والله المستعان
ثم خطر ببالي أن اكتب في هذا المجلس هذاالموضوع والذي فيه أطلب من الاعضاء
أن يسجلوا حضورهم بذكر سنة من سنن النبي صلى الله عليه وسلم ليكتب لنا الله بإذنه الاجر
فكم مرة انقبض قلبي وضاقت أنفسي إذا تخيلت يوم القيامة وأنا أسأل عن موقفي وما قدمت أمام
هذه الحملة السيئة التي أساءت لنا ولنبينا صلى الله عليه وسلم ..
أسأل الله أن يرينا في كل من أساء لنبينا صلى الله عليه وسلم مايثلج صدورنا ويقر أعيننا أنه ولي ذلك والقادر عليه سبحانه ..

أتمنى منكم التفاعل ...


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أسعد الله أيامك بكل خير

ذِكر سُنة من سُنن النبي صلى الله عليه وسلم ، هذا من باب نشر السنة .
ومع ذلك فلا يصلح تقييده بالحضور أو بالانصراف من المنتدى ، وإنما يكون كل يوم مثلا ينشر سُنة من سُنن النبي صلى الله عليه وسلم .

والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم


www.malaysia29.com
شعار ديننا " الدين النصيحة "

السؤال:

شيخنا الفاضل بارك الله بك

وجدت هذا الموضوع في أحد المنتديات ، وأريد أن أعرف صحته من عدمها

دمت بحفظ الرحمن

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شعار ديننا " الدين النصيحة " فما أجمل أن يتناصح المؤمنين فيما بينهم، تقوية للإيمان في النفوس المطمئنة، وصحوة من الغفلات

وليكن في مفهومنا أن من ينصحك هو خير محب لك، خطرت في بالي فكرة تبادل النصائح , و الحكم في هذا الموضوع، وكل من يدخل ويمر على هذه الصفحة يكتب نصيحة أو حكمة لمن بعده وللجميع

فربما كانت معك يوم العرض تحاج بها عند الله، ولن تخسر شئيا، وجزاكم الله خيرا جميعا، ونصيحتي لنفسي ولمن بعدي وللجميع

" إتق الله حيث ماكنت "


الجواب:


وبارك الله فيك .

لا بأس بالتذكير والنصح ، بل هو أمر مشروع ، إلا أن المحذور ارتباطه بزمان مُعيّن أو مكان مُعيّن لم يأتِ تحديده في الشرع ، ولا تقييده به . فإذا كان عاما لا يرتبط بِزمان مُعين ولا بِمكان مُعيّن ؛ فلا بأس به . والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد





www.malaysia29.com

ما رايكم فيمن يقول انه يسن سنه حسنه بوضعه موضوع سجل دخولك بنطق الشهادتين

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم

أخت تسأل..

اولاً" جزاكم الله خير ولاحرمتم الاجر والمثوبه
لدي سؤال يطرح عدة مواضيع
سجل حضورك بنطق بالشهادتين والصلاه على النبي صلى الله عليه وسلم وتذكير او آيه أوحديث وسوره من سور القرآن الكريم بأسم صحابي
واتمنى اجابة كل واحده على حدى
وما رايكم فيمن يقول انه يسن سنه حسنه بوضعه مثل هذه المواضيع ويستدل بقول الرسول صلى الله عليه وسلم "من سن سنه حسنه فله اجرها واجر من عمل بها الى يوم القيامه لاينقص ذلك من اجورهم شيء 0000000 الى آخر الحديث"
وجعلكم الله ممن يدخلون الجنه من غير حساب

حفظكم الله تعالى
الجواب :


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

سَبَقَتْ عِدّة إجابات حول تسجيل الدخول أو الحضور بالاستغفار أو التسبيح ونحو ذلك ، ومن ذلك :
سجل حضورك اليومي بالاستغفار، سجل حضورك بالصلاة على النبي أو باسم مِن أسماء الله الحسنى

ما حُكم موضوع ( سجل دخولك اليومي بالدعاء لوالديك ) ؟


المشاركة بدعاء كل يوم وتخصيص دعاء للصباح ، سجل حضورك بالدعاء


وأما مَن يزعم أنه بِفعله ذلك يُحيي سُنّة ، فهذا غير صحيح ؛ لأن المقصود إحياء سُنة ، وليس ابتداء عَمَل لم يكن عليه العمل ؛ لأن إحداث عبادة أو طريقة في التعبّد لم تكن في زمن النبي صلى الله عليه وسلم باب مِن أبواب البِدع .
ولأن العبادات مبنيّة على التوقيف .

وسبق تفصيل أكثر هنا :

الرد على شبهة أن هناك بدعة حسنة وبدعة سيئة


والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم




www.malaysia29.com


ما حكم موضوع (سجل دخولك ببطاقة رمضانية واربح الأجر) ؟

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما رأيك يا شيخ في هذه الموضوع سجل دخولك ببطاقة رمضانية واربح الأجر

وجزاك الله كل خير


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

الإشكال في مثل هذا من جهتين :
الأولى : الْجَزم بِكَسْب الأجر .
والثانية : في التساهل في تصاميم البطاقات ، بوضْع صُور ذوات أرواح ، أو وضْع صُور المصحف خاصة وهو مفتوح ، أو عدم التأكّد مِن صِحّة الأحاديث .





والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد




www.malaysia29.com

ما حُكم موضوع [سجّل دخولك بظاهرة تريد وجودها بالإسلام] ؟
السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنآ الفآضل جزآكم الله كل خير ويعطيكم العآفيه

ما رأي فضيلتكم في موضوع سجل دخولك بضاهره تريد تواجدها بالاسلام

هل تصح مثل هذه الموآضيع ؟

ويعطيكم العافيه


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا تَصِحّ مثل هذه الموضوعات ؛ لأن الإسلام ليس به ظواهر ولا نقص ! والإسلام دِين الكمال .

فلو قيل : ما هي الظاهرة التي تودّ رؤيتها في المجتمع ؟ لكان أبعد عن المحذور .

والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم


www.malaysia29.com

سؤال عن تسجيل الدخول في المنتديات بمدح الله تعالى أو عائشة رضي الله عنها
السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السؤال

انا مشرفه في قسم اسلامي واحتار في مواضيع تطرح

1

وهي سجل دخولك بمدح الله عزوجل

2

ومواضيع سجل دخولك بمدح عائشه رضي الله عنها


فمالحكم في ذالك ؟؟؟


ارجوا الرد و التوضيح بارك الله فيكم
وجزاكم الله خير الجزاء


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا يصح تسجيل الحضور والدخول بموضوعات فيها قُربة لله تعالى .

وأما مَدْح الله عزّ وَجَلّ مِن غير الْتِزام بِوقت دخول أو حضور ، فهو مشروع .
وسبق :
ما حُكم كتابة موضوع وكل عضو يكتب كلمات مدح في ربنا تبارك وتعالى ؟



والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم



www.malaysia29.com
سجل حضورك اليومي بنطق الشهادتين
السؤال :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك شيخنا وجزاك الله خير الجزاء ..

بينما انا اتصفح المنتدي وجدت هذا الموضوع واحببت أن اعرف الحكم الشرعي ..

هذا الموضوع كما هو ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيفكم يا اخواني واخواتي

الشهادتين

وما ادراك ما الشهادتين

كل منا يتمنى ان تكون خاتمته هي نطق الشهادتين

وكم منا سمع ان شخص كانت اخرته وهو جالس على الانترنت

فلماذا لا تنطق الشهادتين عند دخولك الانترنت بمجرد شئ بسيط هو كتابتها وتسجيلها

والله العالم عن ساعة كل منا

نسال الله الهداية للجميع وحسن الخاتمة

~*~*~*~*~*~*~*~

"أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله"

~*~*~*~*~*~*~*~


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

إذا كان المقصود هو بدء دخول الشبكة ( الإنترنت ) بِكتابة الشهادتين ، أو التلفّظ بهما ؛ فهذا من قَبِيل البِدَع الْمُحْدَثَة ؛ لأن الأصل في العبادات التوقيف ، فلا يُؤتَى بِعبادة إلاّ بِدليل ، ولا تُقيّد العبادة بِزمان ولا بِمكان لم يأت تقييده في الشرع .

ولا يُقبل العمل الصالح إلاّ بشرطين :
الأول : الإخلاص لله .
والثاني : المتابعة للنبي صلى الله عليه وسلم .

وسبق بيان بعض ذلك هنا :
متى يكون العمل الصالح مقبولاً ؟


والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم




www.malaysia29.com

ما حكم كتابة مثل هذا الموضوع ؟

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انتشرت في الآونة الأخيرة في المنتديات مواضيع

كمثل :

أدخلي كل يوم وادعي لوالديك

ما حكم الشرع في ذلك وهل هذا جائز ؟؟

جزاكم الله خيرا


الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سبق أن نبهنا على مثل هذا الموضوع وأنه بدعة ولا يجوز .

وفقكم الله وبارك فيكم
الشيخ محمد العويد



www.malaysia29.com

حكم هذا ( أدخل كل يوم وادعو لوالديك )

السؤال:

انتشرموضوع في كثير من المنتديات بعنوان ( سجل دخولك اليومي بالدعاء لوالديك ) هل هو بدعة أم أن الموضوع لا يوجد به مخالفة شرعية .


الجواب:
الدعاء عِبادة ، فقد سَمّى الله عزّ وجلّ الدعاء عبادة ، كما في قوله تعالى : ( وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ ) .

وسَمّاه النبي صلى الله عليه وسلم عِبادة ، كما في حديث النعمان بن بشير قال : قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم : إن الدعاء هو العبادة . ثم قرأ : ( وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ ) . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي وابن ماجه ، وهو حديث صحيح .

قال شيخُ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : الدعـاءُ مِن أعظـم الدِّيـن . اهـ .

فإذا عُلِم هذا ، وتبيَّن أن الدعاء عِبادة ، وعُلِم أن العبادات توقيفية ؛ فلا يجوز إحداث عِبادة ترتبط بِمكان أو زمان لم يأتِ في الشرع تقييدها به ، ولا تحديدها به . لأن مِن شرط قبول العمل مُتابعة النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك العمل .

وقد نص العلماء على أن المتابعة لا تتحقق إلاَّ بِسِـتَّـة أمُور :
الأول : سبب العبادة
الثاني : جنس العبادة
الثالث : قَدْر العبادة
الرابع : صِفة العبادة
الخامس : زمان العبادة ( فيما حُدِّد لها زمان )
السادس : مكان العبادة ( فيما قُيّدت بمكان مُعيّن )

فإذا حُدِّدَتْ عِبادة بِزمان أو مكان لم يُحَدِّده الشارع ، فهو مِن قَبِيل البِدَع .

وتسجيل دُخول المنتدى أو تسجيل الحضور اليومي ونحو ذلك بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بالاستغفار ، أو بالدعاء للوالدين أو لغيرهما ؛ كل هذا مِن البِدَع الْمحُْدَثَة .

وذلك لأنَّ مِن تعريف البِدْعَة – كما يقول الإمام الشاطبي – مُضَاهاة الطريقة الشرعية . أي : مُشَابَهَة الطريقة الشرعية .

وهذا التعريف مُنْطَبِق على ما ها هنا مِن تسجيل الحضور بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بالاستغفار ، أو بِغيره من الأدعية والأذكار .

وذلك لأن الطريقة الشرعية في دُخول المساجد أن يَبدأ الداخل بذِكْر الله والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، فإذا فَعَل ذلك في غيره مِن الأماكن فقد شَابَه الطريقة الشرعية بأمر اختَرَعه مِن عنده ، وهذا يجعله في حَيِّز البِدَع الْمُحْدَثَة ، التي يأثم صاحبها بِفعلها ، في حين يَظنّ أنه يُؤجَر !

والله أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم



www.malaysia29.com

ماحكم الصلاة على رسول الله في المنتديات بصيغة( عطر دخولك بالصلاة على النبي الكريم)
السؤال:

أنا عضوة قديمة في هذا المنتدى المبارك
لكن حالت ظروف دون تواصلي مع صفحاته
ماحكم الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في المنتديات بصيغة( عطر دخولك بالصلاة على النبي الكريم)
أو( أذكر كفارة المجلس قبل أن تخرج)

أفتوني في أمري
اليست كالتذكير بالصلاة على الرسرل؟
ما الفرق بينها و بين ما يعلق على أبواب المساجد لدعاء دخول المسجد
و عند المواضئ للتذكير بدعاء الوضوء
و عند الدخول أو الخروح من المنزل
أو ما يعلق على ابواب المحلات و يقول حين يفتح الباب(أذكر الله يذكرك, و وحد الله)
و عند دفن الميت(أدعوا لميتكم فأنه الآن يُسأل)
و حين نذكر بعضنا عندما نقوم من مجلس بأن نقول, أذكروا دعاء المجلس

اليست كلها من التذكير؟
إذا لماذا الموجودة في المنتديات حرام و الثانيات حلال
خاصة أن الذي في المنتديات ليس فيه ذكر جماعي, كل واحد يأتي يقولها لوحده


أرجو منكم الإجابة فوالله أنه أمر يشغل بالي
و أتمنى بأن لا تتجاهلونني فانتم أقرب من لي

الشكر لله ثم لكم


الجواب :

أعانك الله .

الجواب في سؤالك – حفظك الله – !
كيف ؟
ما ذُكِر في السؤال مِن أمور مشروعة لا يُسيغ أن يُلْحَق بها أمورا ليست مشروعة .
فإنّ إلْحَاق الأمور غير المشروعة بالأمور المشروعة وتشبيهها بها هو مِن البِدَع .
لأن تعريف البِدعة : – كما يقول الإمام الشاطبي – مُضَاهاة الطريقة الشرعية . أي : مُشَابَهَة الطريقة الشرعية .
وهذا التعريف مُنْطَبِق على ما ها هنا مِن تسجيل الحضور بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بالاستغفار ، أو بِغيره من الأذكار التي لم يَأتِ في السنة التقييد بها ، ولا التوقيت بِذكرها .
بينما دعاء دخول المسجد مشروع ، وثابت في السنة ، ومثله التسمية على الوضوء ، وكذلك دخول الْمَنْزِل والْخُروج منه ، والدعاء للميت ؛ كل هذه جاءت بها الأحاديث .
أما دخول المنتديات أو الخروج منها وتقييد ذلك بالأذكار لم تأتِ به السنة .

وليس كل أمْر مشروع تُشْرَع آحاده .
فمثلا : الصلاة مشروعة ، وليست كل صلاة تكون مشروعة !
فهناك صلوات حَكَم العلماء عليها بأنها صلوات مُبتَدَعة .
ولا يجوز إحداث صلوات غير ما جاءت به الشريعة .

فإن فَعَل ذلك أحد ، فقد أساء الأدب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم .

قال الإمام مالك رحمه الله : من ابتدع في الدين بدعة فرآها حسنة فقد اتـَّـهَم أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ، فإن الله يقول : (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي) فما لم يكن يومئذ دينا فلا يكون اليوم دينا .

ثم إن مَن قَاسَ ما لم يُشرَع على ما شُرِع ، وقاس ما لم يَرِد على ما وَرَد ؛ فقد أخطأ في القياس ؛ لأن القياس لا مَدْخَل له هنا .. إذ القياس لا يدخل في العبادات .

قال الإمام القرطبي في تفسيره : : الأصول لا يُرَدّ بعضها إلى بعض قياسا ، وهذا ما لا خلاف فيه بين علماء الأمة ، وإنما تُرَدّ الفروع قياسا على الأصول .

والله أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم


www.malaysia29.com


ما حكم موضوع ( سجّل حضورك باسم مِن أسماء الله الحسنى ) ؟
السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل

ماحكم المشاركة بهذا الموضوع خاصة انه انتشر بشكل واسع فى المنتديات وهل هذا يعد من البدع ؟


=============================
سجل حضورك باسم من اسماء الله الحسنى
=============================

هل من الممكن ان نبدا باسماء الله الحسنى من الاول ونمشي بالتسلسل
يعني انا ابداء الان ولي من بعدي يكمل الاسم التاني ولي بعده وهكذا بالتدرج وهذه اسماء الله الحسنى


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم اني اتوجه اليك بأسمائك الحسنى .... يا من :

هو الله

وهو الاسم الاعظم الذي تفرد به الحق سبحانه وخص به نفسه وجعله اول اسمائه ، واضافها كلها اليه فهو علم على ذاته سبحانه

الرحمن

كثير الرحمة وهو اسم مقصور على الله عز وجل ولا يجوز ان يقال رحمن لغير الله . وذلك ان رحمة وسعت كل شىء وهو ارحم الراحمين

الرحيم

هو المنعم ابدا ، المتفضل دوما ، فرحمته لا تنتهي .

الملك

هو الله ، ملك الملوك ، له الملك ، وهو مالك يوم الدين ، ومليك الخلق فهو المالك المطلق .

القدوس

هو الطاهر المنزه عن العيوب والنقائص وعن كل ما تحيط به العقول .

السلام

هو ناشر السلام بين الانام وهو الذي سلمت ذاته من النقص والعيب والفناء .

المؤمن

هو الذي سلّم اوليائه من عذابه ، والذي يصدق عباده ما وعدهم .

المهيمن

هو الرقيب الحافظ لكل شيء ، القائم على خلقه باعمالهم ، وارزاقهم وآجالهم ، المسؤل عنهم بالرعاية والوقاية والصيانة .

العزيز

هو المنفرد بالعزة ، الظاهر الذي لا يقهر ، القوي الممتنع فلا يغلبه شيء وهو غالب كل شيء .
الجبار
هو الذي تنفذ مشيئته ، ولا يخرج احد عن تقديره ، وهو القاهر لخلقه على ما اراد .
المتكبر
هو المتعالى عن صفات الخلق المنفرد بالعظمة والكبرياء .
الخالق
هو الفاطر المبدع لكل شيء ، والمقدر له والموجد للاشياء من العدم ، فهو خالق كل صانع وصنعته .
البارىء
هو الذي خلق الخلق بقدرته لا عن مثال سابق ، القادر على ابراز ما قدره الى الوجود .
المصور
هو الذي صور جميع الموجودات ، ورتبها فاعطى كل شيئ منها صورة خاصة ، وهيئة منفردة ، يتميز بها على اختلافها وكثرتها .
الغفار
هو وحده الذي يغفر الذنوب ويستر العيوب في الدنيا والاخرة .
القهار
هو الغالب الذي قهر خلقه بسلطانه وقدرته ، وصرفهم على ما اراد طوعا وكرها ، وخضع لجلاله كل شيء .
الوهاب
هو المنعم على العباد ، الذي يهب بغير عوض ويعطي الحاجة بغير سؤال ، كثير النعم ، دائم العطاء .
الرزاق
هو الذي خلق الارزاق واعطى كل الخلائق ارزاقها ، ويمد كل كائن لما يحتاجه ، ويحفظ عليه حياته ويصلحه .
الفتاح
هو الذي يفتح مغلق الامور ، ويسهل العسير ، وبيده مفاتيح السماوات والارض .
العليم
هو الذي يعلم تفاصيل الامور ، ودقائق الاشياء وخفايا الضمائر ، والنفوس ، لا يغرب عن ملكه مثقال ذرة ، فعلمه يحيط بجميع الاشياء
القابض الباسط
هو الذي يقبض الرزق عمن يشاء من الخلق بعدله ، والذي يوسع الرزق لمن يشاء من عباده بجوده ورحمته فهو سبحانه القابض الباسط .
الخافض الرافع
هو الذي يخفّض الاذلال لكل من طغى وتجبر وخرج على شريعته وتمرد ، وهو الذي يرفع عباده المؤمنين بالطاعات وهو رافع السماوات .
المعز المذل
هو الذي يهب القوة والغلبة والشده لمن شاء فيعزه ، وينزعها عمن يشاء فيذله .
السميع
هو الذي لا يخفى عليه شيء في الارض ولا في السماء وهو السميع البصير .
البصير
هو الذي يرى الاشياء كلها ظاهرها وباطنها وهو المحيط بكل المبصرات .
الحكم
هو الذي يفصل بين مخلوقاته بما شاء ويفصل بين الحق والباطل لا راد لقضائه ولا معق لحكمه .
العدل
هو الذي حرم الظلم على نفسه ، وجعله على عباده محرما ، فهو المنزه عن الظلم والجور في احكامه وافعاله الذي يعطي كل ذي حق حقه
اللطيف
هو البر الرفيق بعباده ، يرزق وييسر ويحسن اليهم ، ويرفق بهم ويتفضل عليهم .
الخبير
هو العليم بدقائق الامور ، لا تخفى عليه خافية ، ولا يغيب عن علمه شيء فهو العالم بما كانم ويكون .
الحليم
هو الصبور الذي يمهل ولا يهمل ، ويستر الذنوب ، وياخر العقوبة ، فيرزق العاصي كما يرزق المطيع .
العظيم
هو الذي ليس لعظمته بداية ولا لجلاله نهاية ، وليس كمثله شيء .
الغفور
هو الساتر لذنوب عباده المتجاوز عن خطاياهم وذنوبهم .
الشكور
هو الذي يزكو عنده القليل من اعمال العباد ، فيضاعف لهم الجزاء ، وشكره لعباده : مغفرته لهم .
العلي
هو الرفيع القدر فلا يحيط به وصف الواصفين المتعالي عن الانداد والاضداد ، فكل معاني العلو ثابتة له ذاتا وقهرا وشأنا .
الكبير
هو العظيم الجليل ذو الكبرياء في صفاته وافعاله فلا يحتاج الى شيء ولا يعجزه شيء ( ليس كمثله شيء ) .
الحفيظ
هو الذي لا يغرب عن حفظه شيء ولو كمثقال الذر فحفظه لا يتبدل ولا يزول ولا يعتريه التبديل .
المقيت
هو المتكفل بايصال اقوات الخلق اليهم وهو الحفيظ والمقتدر والقدير والمقدر والممدد .
الحسيب
هو الكافي الذي منه كفاية العباد وهو الذي عليه الاعتماد يكفي العباد بفضله .
الجليل
هو العظيم المطلق المتصف بجميع صفات الكمال والمنعوت بكمالها المنزه عن كل نقص .
الكريم
هو الكثير الخير الجواد المعطي الذي لا ينفذ عطاؤه وهو الكريم المطلق الجامع لانواع الخير والشرف والفضائل المحمود بفعاله .
الرقيب
هو الرقيب الذي يراقب احوال العباد ويعلم اقوالهم ويحصي اعمالهم وهو الحافظ الذي لا يغيب عنه شيء .
المجيب
هو الذي يقابل الدعاء والسؤال بالعطاء والقبول ولا يسأل سواه .
الواسع
هو الذي وسع رزقه جميع خلقه وسعت رحمته كل شيء المحيط بكل شيء .
الحكيم
هو المحق في تدبيره اللطيف في تقديره الخبير بحقائق الامور العليم بحكمه المقدور فجميع خلقه وقضاه خير وحكمة وعدل .
الودود
هو المحب لعباده ، والمحبوب في قلوب اوليائه .
المجيد
هو البالغ النهاية في المجد ، الكثير الاحسان الجزيل العطاء العظيم البر .
الباعث
هو باعث الخلق يوم القيامة ، وباعث رسله الى العباد ، وباعث المعونة الى العبد .
الشهيد
هو الحاضر الذي لا يغيب عنه شيء ، فهو المطلع على كل شيء مشاهد له عليم بتفاصيله .
الحق
هو الذي يحق الحق بكلماته ويؤيد اولياءه فهو المستحق للعبادة .
الوكيل
هو الكفيل بالخلق القائم بامورهم فمن توكل عليه تولاه وكفاه ، ومن استغنى به اغناه وارضاه .
القوي
هو صاحب القدرة التامه البالغة الكمال غالب لا يغلب فقوته فوق كل قوة .
المتين
هو الشديد الذي لا يحتاج في امضاء حكمه الى جند او مدد ولا الى معين .
الولي
هو المحب الناصر لمن اطاعه ، ينصر اولياءه ، ويقهر اعداءه ، والمتولي الامور الخلائق ويحفظهم .
الحميد
هو المستحق للحمد والثناء ، الذي لا يحمد على مكروه سواه .
المحصي
هو الذي احصى كل شيء بعلمه ، فلا يفوته منها دقيق ولا جليل .
المبدىء
هو الذ انشأ الاشياء واخترعها ابتداء من غير سابق مثال .
المعيد
هو الذي يعيد الخلق بعد الحياة الى الممات في الدنيا ، وبعد الممات الى الحياة يوم القيامة .
المحيي
هو خالق الحياة ومعطيها لمن شاء ، يحيي الخلق من العدم ثم يحييهم بعد الموت .
المميت
هو مقدر الموت على كل من اماته ولا مميت سواه ، قهر عباده بالموت متى شاء وكيف شاء .
الحي
هو المتصف بالحياة الابدية التي لا بداية لها ولا نهاية فهو الباقي ازلا وابدا وهو الحي الذي لا يموت .
القيوم
هو القائم بنفسه ، الغني عن غيره ، وهو القائم بتدبير امر خلقه في انشائهم ورزقهم .
الواجد
هو الذي لا يعوزه شيء ولا يعجزه شيء يجد كل ما يطلبه ، ويدرك كل ما يريده .
الماجد
هو الذي له الكمال المتناهي والعز الباهي ، له العز في الاوصاف والافعال الذي يعامل العباد بالجود والرحمة .
الواحد
هو الفرد المتفرد في ذاته وصفائه وافعاله ، واحد في ملكه لا ينازعه احد ، لا شريك له سبحانه .
الصمد
هو المطاع الذي لا يقضى دونه امر ، الذي يقصد اليه في الحوائج فهو مقصد عباده في مهمات دينهم ودنياهم .
القادر
هو الذي يقدر على ايجاد المعدوم واعدام الموجود على قدر ما تقتضي الحكمة ، لا زائدا عليه ولا ناقصا عنه .
المقتدر
هو الذي يقدر على اصلاح الخلائق على وجه لا يقدر عليه غيره .
المقدم
هو الذي يقدم الاشياء ويضعها في مواضعها ، فمن استحق التقديم قدمه .
المؤخر
هو الذي يؤخر الاشياء فيضعها في مواضعها المؤخر لمن شاء من الفجار والكفار وكل من يستحق التأخير .
الاول
هو الذي لم يسبقه في الوجود شيء فهو اول قبل الوجود .
الاخر
هو الباقي بعد فناء خلقه ، البقاء الابدي يفنى الكل وله البقاء وحده ، فليس بعده شيء .
الظاهر
هو الذي ظهر فوق كل شيء وعلا عليه ، الظاهر وجوده لكثرة دلائله .
الباطن
هو العالم ببواطن الامور وخفاياها ، وهو اقرب الينا من حبل الوريد .
الوالي
هو المالك للاشياء المتصرف فيها بمشيئته وحكمته ، ينفذ فيها امره ، ويجري عليها حكمه .
المتعالي
هو الذي جل عن افك المفترين ، وتنزه عن وساوس المتحيرين .
البرّ
هو العطوف على عباده ببرّه ولطفه ، ومّن على السائلين بحسن عطاءه ، وهو الصدق فيما وعد .
التواب
هو الذي يوفق عباده للتوبة حتى يتوب عليهم ويقبل توبتهم فيقابل الدعاء بالعطاء ، والتوبة بغفران الذنوب .
المنتقم
هو الذي يقسم ظهور الطغاة ، ويشدد العقوبة على العصاة ، وذلك بعد الاعذار والانذار .
العفو
هو الذي يترك المؤاخدة على الذنوب ولا يذكرك بالعيوب فهو يمحو السيئات ويتجاوز عن المعاصي .
الرءوف
هو المتعطف على المذنبين بالتوبة ، الذي جاد بلطفه ومّن بتعطفه ، يستر العيوب ثم يعفو عنها .
مالك الملك
هو المتصرف في ملكه كيف يشاء لا راد لحكمه ، ولا معقب لامره .
ذو الجلال والاكرام
هو المنفرد بصفات الجلال والكمال والعظمة ، المختص بالاكرام والكرامة وهو اهل لأن يجل .
المقسط
هو العادل في حكمه ، الذي ينتصف للمظلوم من الظالم ، ثم يكمل عدله فيرضي الظالم بعد ارضاء المظلوم .
الجامع
هو الذي جمع الكمالات كلها ، ذاتا ووصفا وفعلا ، الذي يجمع بين الخلائق المتماثلة والمتباينه ، والذي يجمع الاولين والاخرين .
الغني
هو الذي لا يحتاج الى شيء ، وهو المستغني عن كل ما سواه ، المفتقر اليه كل من عاداه .
المغني
هو معطي الغنى لعباده ، يغني من يشاء غناه ، وهو الكافي لمن شاء من عباده .
المعطي المانع
هو الذي اعطى كل شيء ، ويمنع العطاء عن من يشاء ابتلاء او حماية .
الضار النافع
هو المقدر للضر على من اراد كيف اراد ، والمقدر النفع والخير لمن اراد كيف اراد كل ذلك على مقتضى حكمته سبحانه .
النور
هو الهادي الرشيد الذي يرشد بهدايته من يشاء فيبين له الحق ، ويلهمه اتباعه ، الظاهر في ذاته ، المظهر لغيره .
الهادي
هو المبين للخلق طريق ، الحق بكلامه يهدي القلوب الى معرفته ، والنفوس الى طاعته .
البديع
هو الذي لا يمائله احد في صفاته ولا في حكم من احكامه ، او امر من اموره ، فهو المحدث الموجد على غير مثال .
الباقي
هو وحده له البقاء ، الدائم الوجود الموصوف بالبقاء الازلي ، غير قابل للفناء فهو الباقي بلا انتهاء .
الوارث
هو الابقي الدائم الذي يرث الخلائق بعد فناء الخلق ، وهو يرث الارض ومن عليها .
الرشيد
هو الذي اسعد من شاء بارشاده ، واشقى من شاء بابعاده ، عظيم الحكمة بالغ الرشاد .
الصبور
هو الحليم الذي لا يعاجل العصاة بالنقمة ، بل يعفوا وياخر ، ولا يسرع بالفعل قبل اوانه .

اللهم اني اسألك باسماؤك الكريمة العظيمة الشريفة الحسنى ان تعيذني من شر كل جبار عنيد ، ومن شر كل شيطان مريد ، ومن شر قضاء السوء ، ومن شر كل دابة انت آخذ بناصيتها ، ومن شر طوارق الليل والنهار ، ومن شر ما يدخل الارض ، ومن شر ما يخرج منها ، ومن شر من ساء خلقه وساء عمله ، انك على كل شيء قدير ، يا ارحم الراحمين اللهم آمين .

و بعد هذا يدعو الداعي بما يشاء والله المجيب


اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله الطيبين اصحابه المنتجبين

اللهم تقبل منا


نبدا
( هو الله الذي لا اله الا هو )

لي بعدي يذكر اسم لي بعده


الجواب:

هذا الموضوع ومثله سجّل حضورك بالصلاة على النبي

هي من البِدَع الْمُحدَثَـة

وسبق التفصيل فيها هنا :

سجل حضورك اليومي بالصلاة على النبي

ولا تجوز المشاركة فيها

والله يحفظك

الشيخ عبد الرحمن السحيم

www.malaysia29.com


سجل حضورك اليومي بالاستغفار ..
السؤال:

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

سجل حضورك يومياً بالاستغفار ... للعزيز الغفار..

هل تعلم أن الملائكة لا تكتب السيئة فور .. فعلها ..
قولها ..عملها...!!

بل تنتظرك 6ساعات لتستغفر لربك ......

فما بالك ... و ما رأيك .....؟؟؟؟؟!!!!

فبادروا إلى الاستغفار ... للغفار ....

فقد قال الله تعالى في الحديث القدسي :

يا ابن آدم إنك ما دعوتني و رجوتني غفرت لك على ما كان منك و لا أبالي ,,,
ا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء , ثم استغفرتني غفرت لك و لا أبالي ,,,,,
يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقرب الأرض خطايا , ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً , لأتيتك بقربها مغفرة "


هل ذلك من البدع ؟؟ وما مدى صحة اما ورد في المقال ؟؟

وجزاكم الله كل خير وفتح عليكم


الجواب:

هذا لا شك أنه من البدع

هذه من العبادات - أعني التسبيح والتحميد والاستغفار والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

فلا يُفعل منها شيء إلا بدليل

لأن الأصل في العبادات التوقيف

وسبق التنبيه على مسألة

سجل حضورك اليومي بالصلاة على النبي

فهذه لا شك أنها من البدع

ويُستثنى من ذلك ما كان له دليل

مثل الحث على فعل الخير عموما

أو التذكير بالصلاة عليه عليه الصلاة والسلام يوم الجمعة وليلة الجمعة لورود النص بذلك

أما تسجيل الحضور بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو التسبيح ونحو ذلك فهذا مما يدخل في الْمُحدَثات

وكل مُحدَثة بدعة ، وكل بدعة ضلالة

وسبق بيان حُكم :

سجل حضورك اليومي بالصلاة على النبي


والله أعلم

الشيخ عبد الرحمن السحيم

www.malaysia29.com

ما حُـكم الرسائل ( سجّـل حضورك ) أو ( أرسلها و احصل على حَسنات )


السؤال:

ما رأي فضيلتكم بهده المشاركات
سجل حضورك اليومي بالاستغفار
سجل حضورك بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
رسالة فيها تسبيح واستغفار وفي النهاية يطلب منا تخيل أنك عندما قرأتها حصلت على 580 حسنة وحصلت أنا كذلك على 580 حسنة
أليس من السهل الحصول على هذا الأجر العظيم!
اعمل للرسالة Forward بس وأنت تحصل على الثواب الكبير بأمر الله.
جزاك الله الخير وبارك بك


الجواب :

وجزاك الله خيرا
وبارك الله فيك .

الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم عِبَادة ، والاستغفار عِبَادة ، والعِبادات تَوقيفية – كما يَقول أهل العِلْم – أي : أنه لا يُفعل شيء إلاَّ بِدليل ، فالعبادات مُبنِيَّة ومُتوقِّفَة على الدليل .

وذلك أنَّ مِن شرط قبول العمل مُتابعة النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك العَمل ، لِقوله عليه الصلاة والسلام : مَنْ أَحْدَثَ فِي أَمْرِنَا هَذَا مَا لَيْسَ فِيهِ فَهُوَ رَدٌّ . رواه البخاري ومسلم .
وفي رواية لمسلم :
مَنْ عَمِلَ عَمَلا لَيْسَ عَلَيْهِ أَمْرُنَا فَهُوَ رَدٌّ . رواه مسلم .
أي : فهو مردود عليه ، غير مُتقَبَّل .

وقد نص العلماء على أن المتابعة لا تتحقق إلاَّ بِسِـتَّـة أمُور :
الأول : سبب العبادة
الثاني : جنس العبادة
الثالث : قَدْر العبادة
الرابع : صِفة العبادة
الخامس : زمان العبادة ( فيما حُدِّد لها زمان )
السادس : مكان العبادة ( فيما قُيّدت بمكان مُعيّن )

فإذا حُدِّدَتْ عِبادة بِزمان أو مكان لم يُحَدِّده الشارع ، فهو مِن قَبِيل البِدَع .

وتسجيل دُخول المنتدى أو تسجيل الحضور اليومي ونحو ذلك بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بالاستغفار مِن البِدَع الْمحُْدَثَة .
وذلك لأنَّ مِن تعريف البِدْعَة – كما يقول الإمام الشاطبي – مُضَاهاة الطريقة الشرعية . أي : مُشَابَهَة الطريقة الشرعية .
وهذا التعريف مُنْطَبِق على ما ها هنا مِن تسجيل الحضور بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بالاستغفار ، أو بِغيره من الأذكار .

وذلك لأن الطريقة الشرعية في دُخول المساجد أن يَبدأ الداخل بذِكْر الله والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، فإذا فَعَل ذلك في غيره مِن الأماكن فقد شَابَه الطريقة الشرعية بأمر اختَرَعه مِن عنده ، وهذا يجعله في حَيِّز البِدَع الْمُحْدَثَة ، التي يأثم صاحبها بِفعلها ، في حين يَظنّ أنه يُؤجَر !

وأمر آخر ، أنه ليست العِبرة بكثرة الحسنات ، ولا بكثرة العمل بِقَدْر ما يَكون الاعتبار بِقَبُول العَمَل الْمُتَرَتِّب على حُسْن العمل ، وقد قال تعالى : (لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلا) .
وسُئل الفضيل بن عياض عن قوله تعالى : ( لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْأَحْسَنُعَمَلا ) قال : هو أخلص العمل وأصوبه ، قالوا : يا أبا علي ما أخلصه وأصوبه ؟ قال : إن العمل إذا كان خَالِصًا ولم يكن صَوابا لم يُقْبَل ، وإذا كان صوابا ولم يكن خَالِصًا لم يُقْبَل حتى يكون خالصا وصوابا ، فالخالص أن يكون لله ، والصواب أن يكون على السنة .

وكانتْ عِناية سلف الأمة بِقَبُول العمل ، وليس بكثرة الحسنات وعَدِّها !

ولذا لما جاء سائل إلى ابن عمر فقال لابنه : أعطه دينارا ، فلما انصرف قال له ابنه : تقبل الله منك يا أبتاه ، فقال : لو علمت أن الله يقبل مني سجدة واحدة وصدقة درهم لم يكن غائب أحب إليّ من الموت . أتدري ممن يتقبل ؟ (إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ) .
وقال فضالة بن عبيد : لأن أعلم أن الله تقبل مِنِّي مثقال حبة أحبّ إليّ من الدنيا وما فيها ، لأنه تعالى يقول : (إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ) .
وكان مُطَرِّف يقول : اللهم تَقَبّل مِنِّي صلاة يوم . اللهم تَقَبّل مِنِّي صوم يوم . اللهم اكتب لي حسنة ، ثم يقول : (إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ) . رواه ابن أبي شيبة .

ومِمَّا أهمَّهم المحافظة على حسنات العمل ، وإن قَـلّ .
فقد قيل للنبي صلى الله عليه وسلم : يا رسول الله إن فلانة تقوم الليل ، وتصوم النهار ، وتفعل ، وتصّدّق ، وتؤذي جيرانـها بلسانـها ، فقال رسول الله صلى الله عليه على آله وسلم : لا خير فيها هي من أهل النار . قيل : وفلانة تصلى المكتوبة ، وتصّدق بأثوار ، ولا تؤذي أحداً ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : هي من أهل الجنة . رواه البخاري في الأدب المفرد والحاكم في المستدرك . وهو حديث صحيح .

فليست العِبرة بأداء العمل ، بِقدر ما هي العِبرة بقبول العمل ، ثم المحافظة على حسنات ذلك العمل من أن تذهب أو تضيع !

فلا يَجوز تسجيل الحضور ولا تسجيل دُخول المنتديات بشيء مِن الأذكار ، سواء كان بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بالاستغفار ، أو بشهادة أن لا إله إلا الله ، أو بغيرها من الأذكار .

والله تعالى أعلم .
المصدر شبكة مشكاة الإسلامية


www.malaysia29.com



ما حكم موضوع (سجل حضورك بكذبة) ؟
السؤال:

بسم الله الرحمن الرحيم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل حفظكم الله ورعاكم
ما رأيكم بارك الله فيكم في هذا الموضوع الذي انتشر في بعض المنتديات ؟؟
" سجل حضورك بكذبه"
وهذا نص الموضوع وقد يختلف كل حسب طريقته بعرض الموضوع

"السلام عليكم
تعودنا نسجل حضور بالتالي:
بالعضو اللي تعزه
بحالتك النفسيه
ببيت شعر
واليوم التسجيل مختلف عن العادة
سجل حضورك بكذبه
ومن لديه كذبه فليأتي بها
وبالتوفيق للكذابين

.......................

ارجو ان تفدينا شيخنا الكريم
ونسال الله ان يجعل اعمالكم وما تقومون به من الخير في ميزان حسناتكم
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

أعوذ بالله من الكذب وأحوال الكذّابين .
هذه مُخالفة صريحة لهديه عليه الصلاة والسلام في التعامل مع مَن كذَب ، فكيف بالكذّابين ؟
والكذب أبغض الأخلاق إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم .
قالت عائشة رضي الله عنها : ما كان خُلُق أبغض إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم مِن الكذب ، فإن كان الرجل يَكذب عنده الكذبة فما يَزال في نفسه عليه حتى يَعلم أنه قد أحدث منها توبة . رواه عبد الرزاق ومِن طريقه الترمذي وابن حبان .
وهذا الفعل (سجِّل حضورك بكذبة ) تشجيع للكَذِب الذي كان النبي صلى الله عليه وسلم يُحذِّر ويُنفِّر منه .
وفي رؤيا النبي صلى الله عليه وسلم : رَأَيْتُ اللَّيْلَةَ رَجُلَيْنِ أَتَيَانِي فَأَخَذَا بِيَدِي فَأَخْرَجَانِي إِلَى الأَرْضِ الْمُقَدَّسَةِ ، فَإِذَا رَجُلٌ جَالِسٌ وَرَجُلٌ قَائِمٌ بِيَدِهِ كَلُّوبٌ مِنْ حَدِيدٍ ، يُدْخِلُ ذَلِكَ الْكَلُّوبَ فِي شِدْقِهِ حَتَّى يَبْلُغَ قَفَاهُ ، ثُمَّ يَفْعَلُ بِشِدْقِهِ الآخَرِ مِثْلَ ذَلِكَ وَيَلْتَئِمُ شِدْقُهُ هَذَا ، فَيَعُودُ فَيَصْنَعُ مِثْلَهُ ، قُلْتُ مَا هَذَا ؟
فقيل له : الرجل الذي أتيت عليه يُشْرَشْر شِدْقه إلى قَفَاه ، ومنخره إلى قفاه ، وعينه إلى قفاه ؛ فإنه الرجل يَغدو من بيته فيكذب الكِذبة تَبلغ الآفاق . رواه البخاري .
وقد نَهَى النبي صلى الله عليه وسلم عن الكذب ، وإن كان مع الأطفال .
عن عبد الله بن عامر أنه قال : دعتني أمي يوما ورسول الله صلى الله عليه و سلم قاعد في بيتنا ، فقالت : ها تعال أعطيك ! فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : وما أرَدتِ أن تُعطيه ؟ قالت : أعطيه تمرا ، فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : أما إنك لو لم تعطيه شيئا كتبت عليك كذبة . رواه الإمام أحمد وأبو داود ، وحسنه الألباني . وقال الأرنؤوط : حسن لغيره .

وسبق تفصيل أكثر هنا :
مَهَانَةُ نَفْس !


والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم



www.malaysia29.com


سجل حضورك بـ( السلام عليكم ورحمة الله وبركاته )

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم شيخنا أعلم أن سجل حضورك بالصلاة على النبي أو بأي صيغة من الذكر في المنتديات من البدع المحدثة
ولكن مثل هذا الموضوع هل يدخل في الذكر الجماعي البدعي ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله ..
طبعا كل واحد بيقول وش فيها السلام عليكم هي سنة موو واجب .. لكن ..!! هل تعلم أن ( السلام عليكم ورحمة الله وبركاته )
تنقسم إلى 3 أقسام ..؟؟
أولا : كلمة السلام عليكم لها 10 حسنات
ثانيا : السلام عليكم ورحمة الله لها 30 حسنة
ثالثا : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لها 40 حسنة
رابعا : 10 + 30 + 40 = 80 حسنة
تخيلوا معي .. 80 حسنة في الثانية .. لكن كيف لو أصبحت ساعة ،، يوم ،، أسبوع ،، فاجعل ميزانك يثقل يوم القيامة .. أولا كي تكسب رضا الله وثانيا كي تنال أعظم جائزة ألا وهي الجنة ..
شفته في منتدى وحبيت نتشارك في الأجر
فلا تحرموا أنفسكم الأجر
أتمنى من الجميع يشارك .. وجزاكم الله خير الجزاء .


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا ، وبارك الله فيك .

ليس صحيحا أن مَن سلّم بالصيغة الكاملة (السلام عليكم ورحمة الله وبركاته) يُكتب له ( 80 ) حسنة .
والذي جاء في الحديث أنه يُكتب له ( ثلاثون ) حسنة .
ففي حديث عمران بن حصين رضي الله عنه أن رجلا جاء إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : السلام عليكم . قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : عَشْر . ثم جاء آخر ، فقال : السلام عليكم ورحمة الله . فقال النبي صلى الله عليه و سلم : عشرون . ثم جاء آخر ، فقال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . فقال النبي صلى الله عليه و سلم : ثلاثون . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي . وصححه الألباني .

وليس معنى ذلك أنها تُجمَع ليكون المجموع ستين .
وإنما الذي اقتصر على أقل السلام كُتِب له ( 10 ) حسنات ، والذي زاد زِيد له في الحسنات ، والذي أكمل السلام تم له ثلاثون حسنة .
وإلقاء السلام لا يكون في ثانية !

والسلام عند دخول المنتدى جائز من غير أن يُلتَزم كتابة ذلك كلما دخل وخرج ؛ لأنه قد يدخل ولا أحد في المنتدى .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد


www.malaysia29.com
ما حُـكم تثبيت موضوع يُسجّـل فيه دعاء كفارة المجلس ؟
السؤال:

انتشرت مواضيع متنوعة في المنتديات منها تسجيل الخروج من المنتدى أو الموقع بذكر كفارة المجلس .
وأيضا تسجيل الدخول إلى الموقع بالصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم أو ذكر اسم من أسماء الله الحسنى ، وفي كل الحالات يثبت موضوع ويقوم الأعضاء بالرد عليه عند دخولهم وخروجهم.
فنرجو من سماحتكم توضيح مدى مشروعية هذه المواضيع مع التفصيل في كل حالة إن أمكن. هذا وجزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم ونفع بكم.


الجواب :

هذه من البدع المحدَثة .

فتحديد ذِكر مُعيّن بعدد مُعيّن أو بزمن مُعيّن لم يُحدده الشرع لا يجوز ، وهو من البِدع الْمُحدَثَـة ، خاصة إذا التُزِم به .

وحقيقة البدع استدراك على الشرع .ثم إن في البدع سوء أدب مع مقام النبي صلى الله عليه وسلم

قال الإمام مالك رحمه الله : من ابتدع في الدين بدعة فرآها حسنة فقد اتـّـهم أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ، فإن الله يقول : ( الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي ) فما لم يكن يومئذ دينا فلا يكون اليوم ديناً .

وبعض الأعضاء يزعم أن فيه خيراً ، ولا خير فيه ، إذ لو كان خيراً لسبقنا إليه أحرص الناس على الخير ، وهم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ، ورضي الله عنهم .

فلم يكونوا يلتزمون الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم كلما دخلوا أو خَرَجوا ، ولا كلما تقابلوا أو انصرف بعضهم عن بعض ، بخلاف السلام فإنه كانوا يُواظبون عليه ، فإذا لقي أحدهم أخاه سلّم عليه ، والمقصود السلام بالقول .
وحسن النية لا يُسوِّغ العمل .

وابن مسعود رضي الله عنه لما دخل المسجد ووجد الذين يتحلّقون وأمام كل حلقة رجل يقول : سبحوا مائة ، فيُسبِّحون ، كبِّروا مائة ، فيُكبِّرون ...

فأنكر عليهم - مع أن هذا له أصل في الذِّكر - ورماهم بالحصباء

وقال لهم : ما هذا الذي أراكم تصنعون ؟

قالوا : يا أبا عبد الرحمن حصىً نَعُدّ به التكبير والتهليل والتسبيح

قال : فعدوا سيئاتكم ! فأنا ضامن أن لا يضيع من حسناتكم شيء . ويحكم يا أمة محمد ما أسرع هلكتكم ! هؤلاء صحابة نبيكم صلى الله عليه وسلم متوافرون ، وهذه ثيابه لم تبلَ ، وأنيته لم تكسر ، والذي نفسي بيده إنكم لعلي ملة هي أهدي من ملة محمد ، أو مُفتتحوا باب ضلالة ؟

قالوا : والله يا أبا عبد الرحمن ما أردنا إلا الخير !

قال : وكم من مريد للخير لن يصيبه ! إن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا أن قوما يقرؤون القرآن لا يجاوز تراقيهم . وأيم الله ما أدري لعل أكثرهم منكم ثم تولى عنهم . فقال عمرو بن سلمة : رأينا عامة أولئك الحلق يطاعنونا يوم النهروان مع الخوارج . ورواه ابن وضاح في البدع والنهي عنها .


والله تعالى أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم


www.malaysia29.com
سجـل حضورك بـالدعاء للشعب الفلــسطيني
السؤال:

شيخنا الفاضل سبق أن قرأت لكم فتوى بخصوص سجل حضورك بذكر أو بالصلاة على النبي أو الدعاء لوالديك
فما رأي فضيلتكم بهذا الموضوع الذي انتشر في المنتديات في هذه الأيام التي يعانيها إخواننا في غزة أسأل الله القوي الجبار أن ينصرهم ... الموضوع هو
~سجـل حضورك بـالدعاء للشعب الفلــسطيني ~
أرجو من جمـيع الأعــضاء عند دخولهم المنتدى , أن يدعو لإخواننا في فلسطين
ولا تبخلون بالدعاء لأنهم بأمس الحاجة لدعائكم


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا يختلف الْحُكم ؛ لأن الدعاء عبادة ، بل قال عليه الصلاة والسلام : الدعاء هو العبادة . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه .

والعبادات لا تصحّ إلا بشرطين :
الأول : الإخلاص
والثاني : مُتابعة النبي صلى الله عليه وسلم فيها .

وسبق تفصيل ذلك هنا :
متى يكون العمل الصالح مقبولاً ؟

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد




www.malaysia29.com

ما حُكم موضوع (سجّل حضورك بدعاء اللهم بلغنا رمضان) ؟
السؤال:

بسم الله الرحمن الرحيم

تمضي بنا الأيام وتتوالى الأسابيع وتتعاقب الشهور وتنقضي الاعوام..
ويقترب منا شهر الخير والرحمة
والبركة
ويردد المؤمنين
"اللهم بلغنا رمضان".

ماحكم . . . .سجل حضورك بدعاء اللهم بلغنا رمضان

ولكم مني جزيل الشكر


الجواب :

الدعاء عبادة .
قال عليه الصلاة والسلام : الدعاء هو العبادة . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه .
ولا يصح تقييد العبادة بِزمان أو مكان لم يأت تقييده في الشرع .

وله حُكم :
سجل حضورك



والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم

www.malaysia29.com



سؤال عن حملة مليون استغفار
السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اولاً اسأل الله سبحانه وتعالى ان يجزيكم خير الجزاء على ماتقومون به

ثانياً اتمنى اجابتي ياشيخ عن حكم هذا الموضوع هل هو جائز ام لا لاني مشرف على قسم اسلامي في احد المنتديات ولا اعلم عن حكمه حيث اختلف على الموضوع قليلاً من جهة هل هو بدعه ام لا


الموضوع يقول :

مرحباً بالجميع..
هالفكرة شفتها بمنتدى ثآني
وحبيت إننا نشترك بهالأجر
وربي ما يحرمني وياكم الأجر..


**حملة مليون استغفار**

الكل عنده أخطاء بيومه وليلته
والإستغفار..
يمحي الذنوب بإذن الله عزوجل..
نتكلم..
نسمع..
نغتاب..
........
ونحتاج لكل خير بلحظاتنا حتى نمحي
كل ذنب اقترفناه بيومنا..
وهالموضوع تقدر تكتب فيه بأي وقت
" استغفر الله العظيم واتوب إليه"
وما راح تاخذ من وقتك أو جهدك..
رديت على موضوع...
تعال هنا واستغفر وارجع لمواضيعك..

دخلت,,استغفر

بتخرج ..بعد استغفر

وربي يغفر للجميع..


(((وعلى فكرة..أحب أوضح للكل..
إنو انتشر مثل هذي المواضيع
وفيه آراء تقول إنه الإجتماع للذكر قد يكون فيه نوع
من البدعة التي لم ترد عن النبي صلى الله عليه وسلم..
وطبعاً احنا في هذا المقام مو قصدنا الإبتداع..
لا..
بس لكل من يمر ويشوف الموضوع يذكر الله عزوجل ويستغفر
بس ما تصير شريعة أو أمر واجب يعني تسجل دخولك وخروجك فيه..))) << للتنبيه..
^واسأل الله عزوجل أن يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه ويرينا الباطل باطلاً
ويرزقنا اجتنابه^..
وأستغفرك ربي واتوب إليك...
الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

إذا كان المقصود الحثّ على كثرة الاستغفار باللسان ؛ فهو مطلوب .
أما إذا كان المقصود تسجيل الحضور ( أو الدخول والخروج ) بالاستغفار ، وكتابة ذلك ، فهو مِن البِدَع .
والأدعية والأذكار لا بُدّ فيها مِن تحريك اللسان ، ولا يُكتَفَى فيها بِمجرّد الكتابة ، لقوله تعالى في الحديث القدسي : أَنَا مَعَ عَبْدِي إِذَا هُوَ ذَكَرَنِي وَتَحَرَّكَتْ بِي شَفَتَاهُ . رواه الإمام أحمد ابن ماجه وابن حبان ، ورواه البخاري تعليقا . وصححه الألباني والأرنؤوط .

وسبق :
سَجِّل حضورك اليومي بالاستغفار


والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم

www.malaysia29.com



سؤال عن تسجيل الدخول في المنتديات بمدح الله تعالى أو عائشة رضي الله عنها
السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السؤال

انا مشرفه في قسم اسلامي واحتار في مواضيع تطرح

1 وهي سجل دخولك بمدح الله عزوجل

2ومواضيع سجل دخولك بمدح عائشه رضي الله عنها

فمالحكم في ذالك ؟؟؟

ارجوا الرد و التوضيح بارك الله فيكم
وجزاكم الله خير الجزاء
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

لا يصح تسجيل الحضور والدخول بموضوعات فيها قُربة لله تعالى .

وأما مَدْح الله عزّ وَجَلّ مِن غير الْتِزام بِوقت دخول أو حضور ، فهو مشروع .
وسبق :
ما حُكم كتابة موضوع وكل عضو يكتب كلمات مدح في ربنا تبارك وتعالى ؟


والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم

التوقيع

[flash=http://mismail.bizhat.com/flash_sign.swf]WIDTH=500 HEIGHT=200[/flash]


www.malaysia29.com
اللهم انصر اخواننا في سوريا