عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2012-03-04, 09:00 AM
شواطئ الـغربة شواطئ الـغربة غير متواجد حالياً
TRAVEL VIP
 



وصـــفات للتــــفاؤل و الإيـــجابية

وصـــفات للتــــفاؤل و الإيـــجابية

()

1- كن متفائلا اتجاه أي شيئ، و في الـ24 ساعة القادمة تحدث عن أشياء تبعث
في نفسك الأمل، و عن أشياء ايجابية حول عملك، أسرتك، صحتك، و مستقبلك،
و استمر على ذلك لمدة أسبوع، ثم أنظر الى التطور الملموس الذي حققته
و عندها ستجد نفسك قادرا على الاستمرار على ذلك طول حياتك.




2- غذي عقلك عن طريقة قراءة الكتب الايجابية و لا أعظم في ذلك من القران الكريم،
و احرص على تجنب متابعة الأخبار و الأحداث السلبية كالجرائد و الفواحش
و اعتني بقراءة سير الناجحين و العظماء الذين تغلبوا على أزماتهم و حققوا أهدافهم
و اذا سمعت عن نكبات المسلمين فاعلم ان قتلانا ينعمون في جنات النعيم و ان أسرانا
يستثمرون أوقاتهم في ارضاء خالقهم و ان جرحانا قد اختاروا ان يكتبوا التاريخ بدمائهم

* إن مجد الأمة يأتي بحزم و عزم *.


- ولا ننسى أن دورنا النظر لأنفسنا بثقة و البحث عن مقعد متفائل في لجة
المأساة لأن الأمل يعقبه العمل.




3- الحرص على صحبة المتفائلين و الايجابيين، و وضع قائمة لأسماء
من يتسم بهذه الصفات وثم نبدا بالعمل على قضاء أطــول الوقت معهم.



4- تَجَنَب الجدل العقيم و الانفعالات السلبية التي تتسم بأنها لا تسفر عن عمل
و لا تؤدي الى نتيجة، و الحرص على النظر الى حسنات الاخرين و الاشياء من حولنا
بدلا من النظر الى السيئات و السلبيات.




5- اللجوء الى الله و التأمل في خلقه الرائع العظيم و حمده على ما وهبنا اياه
من طاقات و قدرات و شكره على رحمته و لطفه بنا على أَية حال.




- سئل رجل عجوز مرة عن سر تفاؤله و سعادته فأجاب: عندما أستيقظ في الصباح
يكون لدي خياران أحدهما ان أكون تعيسا و الآخر أن أكون سعيدا و لأنني ذكي الى حد
ما ببساطة أختار الســــــــــعادة و ذلك هو سر سعادتي، كل صباح استيقظ فيه أفكر لبرهة
و أختار أن أكون سعيدا.


و الآن ما هي حــــالك أنت ؟ كيف تنــهض في الصباح؟ و إذا أُعطيت الخيار
فأيهما تخـــــتار السعادة أم التعاسة ؟؟؟ الأمر متروك لك


()


- جرب أن تملأ صدرك بالهواء بعد صلاة الفجر و أن تتأمل السماء و قد امتزجت فيها
خطوط الليل و الصباح و الشمس ترقب خطوات القمر الساحرة و هو يرجع بتواضع
و خلفه يقايا النجوم الباسمة بألوان الضياء، ثم تُقبِل الشمس بعنفوان النهار و بسمة الاشراق
فيتهادى السحاب من حول ضياءها و ترفع أنت عندها صوتك قائلا :
* اللهم أنت ربي لا اله الا انت خلقتني و انا عبدك و أنا على عهدك و وعدك
ما استطعت اعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي و ابوء بذنبي فاغفر لي
انه لا يغفر الذنوب الا انت *..

انك عند ذلك تكون قد قررت أن تبدا يومك بتفاؤل و سعادة فامضي على بركة الله
و ابتسم في وجه كل من يلاقيك أسمـــــع الدنيا و من حولك و الكُل
كلـــــــماتك المتــــــــفائلة.



()



التوقيع

مشآكسة فيك جدآ برغبة شقية وآطعن ذآكرتك كي تستعيد آلقى رصينة بمفردآتى و ذكيةٌ في فتحِ شهيةِ الكتآبة نحو آفق مختلف لتدخل عآلمى وتنصهر بى فـ آحذر قلمى :Girl-: