عرض مشاركة واحدة
  #8  
قديم 2012-02-11, 11:35 PM
الهندى نانو الهندى نانو غير متواجد حالياً
:: سائح مميز ::
 



رد: شرح رياض الصالحين للشيخ ابن عثيمين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

- عن أبي موسى الأشعري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا خاف قوما قال : ( اللهم إنا نجعلك في نحورهم و نعوذ بك من شرورهم ) رواه أبو داود والنسائي بإسناد صحيحص 1227

- قال عليه الصلاة والسلام : ( من لم يتغن بالقرآن فليس منا ) قال العلماء : و هذه الكلمة لها معنيان 1- ( من لم يتغن به ) أي من لم يستغن به عن غيره بحيث يطلب الهدى من سواه فليس منا , فهذا - لا شك - أن من طلب الهدى من غير القرآن أضله الله و العياذ بالله 2- ( من لم يتغن ) أي من لم يحسن صوته بالقرآن فليس منا , فيدل على أنه ينبغي للإنسان أن يحسن صوته بالقرآن و أن يستغني به عن غيره
ص 1248

- الصمد : اختلفت عبارات المفسرين في معناه , لكن المعنى الجامع لها أن الصمد هو الكامل في صفاته الذي افتقرت إليه جميع مخلوقاته
ص 1252

- ( وهو العلي العظيم ) قال بعض أهل العلم : و العلو نوعان : علو ذاته و علو صفاته , فصفاته فوق كل شيء و العظيم يعني ذو العظمة و العزة و الكبرياء و الجلال ص 1260

- لا يجوز للإنسان أن يقتل الحية إذا رأها في بيته و لكن حرج عليها ثلاثة أيام قل لها أنت مني في حرج , لا تقعدي في بيتي إذا جاءت بعد الثالثة اقتلها لأنها إن كانت جنية فهي إذا حرجت لا تأتي , و إن كانت غير ذلك فإنها لا تدري فتأتي بعد الثالثة و حينئذ تقتل , إلا أن الرسول صلى الله عليه وسلم استثنى نوعين من هذه الدواب تقتل و لو في البيوت وهما : الأبتر و هو قصير الذنب وهو نوع من الحيات و ذو الطفيتين يقول العلماء إنهما خطان أبيضان على ظهر الحية , وهاتين الحيتين يقتلان و لو في البيوت لأنهما كما قال النبي عليه الصلاة و السلام : يخطفان البصر من شدة قبحهما و يدفعان ما في بطون النساء من حمل فهذا أمر النبي عليه الصلاة والسلام بقتل هذين النوعين و لو في البيوت ص 1262

- إن زيارة القبور لا تحل للنساء فلا يجوز للمرأة أن تزور المقبرة أما إذا مرت المرأة بالمقبرة من غير أن تخرج لقصد الزيارة فلابأس أن تقف و تسلم و تدعوا كما يدعوا الرجال يعني هناك فرق بين القصد و عدم القصد ص 1275

- و أما ( انتظار الصلاة بعد الصلاة ) بمعنى أن الإنسان إذا فرغ من هذه الصلاة يتشوق إلى الصلاة الأخرى و هكذا يكون قلبه معلقا بالمساجد كلما فرغ من صلاة فهو ينتظر الصلاة الأخرى هذا أيضا مما يمحو الله به الخطايا و يرفع به الدرجات ص 1276

التوقيع

[flash=http://www.shwatei.com/up/uploads/13320935971.swf]WIDTH=600 HEIGHT=300[/flash]