عرض مشاركة واحدة
  #253  
قديم 2012-02-10, 04:31 AM
الهندى نانو الهندى نانو غير متواجد حالياً
:: سائح مميز ::
 



رد: تفسير بعض سور القرآن الكريم

شروط الزواج بالأَمَةِ وعقوبة فاحشتها



{وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ مِنْكُمْ طَوْلاً أَنْ يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ



فَمِنْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ مِنْ فَتَيَاتِكُمْ الْمُؤْمِنَاتِ



وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ بَعْضُكُمْ مِنْ بَعْضٍ فَانكِحُوهُنَّ



بِإِذْنِ أهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ



مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلا مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ



فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ



مِنْ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ



وَأَنْ تَصْبِرُوا خَيْرٌ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ(25)}






{وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ مِنْكُمْ طَوْلاً أَنْ يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ}



أي من لم يكن منكم ذا سعة وقدرة أن يتزوج الحرائر المؤمنات



{فَمِنْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ مِنْ فَتَيَاتِكُمْ الْمُؤْمِنَاتِ}



أي فله أن ينكح من الإِماء المؤمنات اللاتي يملكهن المؤمنون



{وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ}



جملة معترضة لبيان أنه يكفي في الإِيمان معرفة الظاهر


والله يتولى السرائر



{بَعْضُكُمْ مِنْ بَعْضٍ}



أي إِنكم جميعاً بنو آدم ومن نفسٍ واحدة


فلا تستنكفوا من نكاحهن فرب أمة خير من حرة،


وفيه تأنيس لهم بنكاح الإِماء


فالعبرةُ بفضل الإِيمان لا بفضل الأحساب والأنساب .



{فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أهْلِهِنَّ}



أي تزوجوهن بأمر أسيادهن وموافقة مواليهن



{وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ}



أي ادفعوا لهن مهورهن عن طيب نفسٍ


ولا تبخسوهن منه شيئاً استهانة بهن


لكونهن إِماء مملوكات



{مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ}



أي عفيفات غير مجاهرات بالزنى



{وَلا مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ}



أي ولا متسترات بالزنى مع أخدانهن،


قال ابن عباس:


الخِدنُ هو الصديق للمرأة يزني بها سراً


فنهى الله تعالى عن الفواحش ما ظهر منها وما بطن.



{فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ



فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنْ الْعَذَابِ}



أي فإِذا أُحصنَّ بالزواج ثم زنين


فعليهن نصف ما على الحرائر من عقوبة الزنى



{ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ}



أي إِنما يباح نكاح الإِماء


لمن خاف على نفسه الوقوع في الزنى



{وَأَنْ تَصْبِرُوا خَيْرٌ لَكُمْ}



أي صبركم وتعففكم عن نكاحهن


أفضل لئلا يصير الولد رقيقاً


وفي الحديث



(من أراد أن يلقى الله طاهراً مطهراً فلينكح الحرائر)



{وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ}



أي واسع المغفرة عظيم الرحمة.





يُتبــــــــــع

التوقيع

[flash=http://www.shwatei.com/up/uploads/13320935971.swf]WIDTH=600 HEIGHT=300[/flash]