عرض مشاركة واحدة
  #119  
قديم 2012-02-10, 01:20 AM
الهندى نانو الهندى نانو غير متواجد حالياً
:: سائح مميز ::
 



رد: تفسير بعض سور القرآن الكريم

مظاهر البر الحقيقي
{لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ
وَالْمَلاَئِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ
وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ
إِذَا عَاهَدُوا وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ
أُوْلَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ(177)}.
{
لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ}
أي ليس فعلُ الخير
وعملُ الصالح محصوراً في أن يتوجه الإِنسان في صلاته جهة المشرق أو المغرب

{وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ}
أي ولكنَّ البِرَّ الصحيح هو الإِيمان بالله واليوم الآخر

{وَالْمَلائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ}
أي وأن يؤمن بالملائكة والكتب والرسل

{وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى}
أي أعطى المال على محبته له ذوي قرابته فهم أولى بالمعروف

{وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ}
أي وأعطى المال أيضاً لليتامى الذين فقدوا آباءهم والمساكين الذين لا مال لهم،
وابن السبيل المسافر المنقطع عن ماله


{وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ
أُوْلَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُتَّقُونَ}
أي الذين يسألون المعونة بدافع الحاجة وفي تخليص الأسرى والأرقاء بالفداء

{وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ}
أي وأتى بأهم أركان الإِسلام وهما الصلاة والزكاة

{وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُوا}
أي ومن يوفون بالعهود ولا يخلفون الوعود

{وَالصَّابِرِينَ}
منصوب على الاختصاص أو المدح

{فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ}
أي الصابرين على الشدائد وحين القتال والذين صدقوا في إِيمانهم
وأولئك هم الكاملون في التقوى،
وفي الآية ثناء على الأبرار
وإيحاء إِلى ما يلاقونه من اطمئنان وخيراتٍ حسان.

التوقيع

[flash=http://www.shwatei.com/up/uploads/13320935971.swf]WIDTH=600 HEIGHT=300[/flash]