عرض مشاركة واحدة
  #92  
قديم 2012-02-10, 01:00 AM
الهندى نانو الهندى نانو غير متواجد حالياً
:: سائح مميز ::
 



رد: تفسير بعض سور القرآن الكريم

ثم أخبر تعالى عن دعوة الخليل إِبراهيم فقال

{وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَدًا آمِنًا}
أي اجعل هذا المكان - والمراد مكة المكرمة -
بلداً ذا أمن يكون أهله في أمنٍ واستقرار

{وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنْ الثَّمَرَاتِ مَنْ آمَنَ مِنْهُمْ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ}
أي وارزق يا رب المؤمنين من أهله وسكانه من أنواع الثمرات،
ليقبلوا على طاعتك ويتفرغوا لعبادتك وخصَّ بدعوته المؤمنين فقط،
قال تعالى جواباً له:


{قَالَ وَمَنْ كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلاً}
أي قال الله وأرزق من كفر أيضاً كما أرزق المؤمن،
أأخلق خلقاً ثم لا أرزقهم؟
أما الكافر فأمتعه في الدنيا متاعاً قليلاً وذلك مدة حياته فيها.


{
ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ}
أي ثم أُلجئه في الآخرة وأسوقه إِلى عذاب النار فلا يجد عنها محيصاً


{وَبِئْسَ الْمَصِيرُ}
أي وبئس المآل والمرجع للكافر أن يكون مأواه نار جهنم.
قاس الخليل الرزق على الإِمامة
فنبهه تعالى على أن الرزق رحمة دنيوية شاملة للبرّ والفاجر
بخلاف الإِمامة فإِنها خاصة بالخواص من المؤمنين.

التوقيع

[flash=http://www.shwatei.com/up/uploads/13320935971.swf]WIDTH=600 HEIGHT=300[/flash]