عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 2011-12-27, 03:50 AM
فخر بغداد فخر بغداد غير متواجد حالياً
:: في اجازة مفتوحة ::
 



رد: ماليزيا بين الأمس واليوم

www.malaysia29.com
ومن عادة الماليزيين خلع الحذاء عند دخول البيت، وهذا ينسحب ايضاً على الضيوف. وعندما تقدم المشروبات للضيوف، لا يجوز للضيف رفض المشروب. ويفضل إن يكون وقت الزيارة بعد الساعة 8:30 مساءاً. ولا تستحب الزيارات بين الخامسة والسابعة مساءاً، لأنه وقت تناول العشاء - ما لم يكن الضيف مدعوا لتناول العشاء. أما بالنسبة للهنود، فلا تستحب الزيارات أيام الأحد والثلاثاء والخميس، لأنها - حسب اعتقادهم - أيام نحس.
www.malaysia29.com
ومن عبارات التحية الدارجة بين السكان من مختلف الأعراق والديانات، هي صباح الخير Selamat Pagi، نهارك سعيد Selamat Tengahari، مساء الخير Selamat Petang، تصبح على خير Selamat Malam، أهلاً وسهلاً Selamat Datang، الى اللقاء Selamat Jalan، شكرا Terima Kasih.
والمطبخ الماليزي غني جدا بالأطعمة والمشروبات المتنوعة، نظرا لتعدد الأعراق والديانات فيها. وتستخدم البهارات بكثرة في الطعام، ويعتبر الأرز والسمك من الأغذية الرئيسية في هذه البلاد. ويتناول المسلمون والهنود طعامهم باليد اليمنى، بينما يأكل الصينيون بعيدان من الخشب Chopsticks. وتضع المطاعم الإسلامية لافتة مكتوب عليها كلمة حلال "Halal" داخل نجمة ثمانية، لتمييزها عن المطاعم غير الإسلامية.
ومن الملاحظ في ماليزيا – كما في بعض الدول المجاورة لها – عدم شرب الماليزيين للماء البارد، رغم حرارة الجو المرتفعة والرطوبة العالية، ويفضلون شرب الماء الحار بدلا منه، لاعتقادهم انه يذيب الدهون، وينعش الجسم، ويجنبهم الإصابة بالأمراض التي قد تنجم عن شرب الماء البارد!
www.malaysia29.com
الأعياد والمناسبات الوطنية: ولدى المسلمين ثلاثة أعياد رسمية، هي عيد الفطر، عيد الأضحى، والمولد النبوي الشريف. ومن عادة المسلمين إقامة الولائم العامة في هذه الأعياد. كما يحتفل النصارى بميلاد السيد المسيح في يوم (25/12). ويعتبر اليوم الأول من كل عام (1/01) عطلة رسمية في ماليزيا. أما العطلة الأسبوعية في معظم الولايات الماليزية فهي يومي السبت والأحد، وليس يوم الجمعة، كما هو الحال في معظم الدول الإسلامية. ويُعطى العمال والموظفين المسلمين يوم الجمعة استراحة لمدة ساعة ونصف الساعة لأداء صلاة الجمعة. اما في ولايات الشمال بيرليس، كيدا، كيلانتان، وتيرينغانو، وولاية جوهور في الجنوب، فيتبعون نهج الدول الإسلامية، حيث ان العطلة الاسبوعية في هذه الولايات هي يومي الخميس والجمعة.
www.malaysia29.com
وتحتفل ماليزيا بيوم الاستقلال (Merdeka) بتاريخ 31/08 من كل عام. وخلافا لما هو متبع في معظم الدول الإسلامية، يقيم المسلمون في ماليزيا مهرجان الاغتسال (Mandi Safari)، المستمد من اعتقادهم انه اليوم الذي اغتسل فيه الرسول الكريم لآخر مرة قبل وفاته. ويذهب المسلمون في هذا اليوم إلى الشواطئ للاغتسال احياءً لهذه الذكرى.
www.malaysia29.com
الاقتصاد: يعتمد الاقتصاد الماليزي بالدرجة الأولى على إنتاج المواد الخام لغرض التصدير، مثل منتجات البترول، المطاط الطبيعي، القصدير، زيت النخيل، والأخشاب. وتتبوأ ماليزيا مركز الصدارة على مستوى العالم في إنتاج زيت النخيل، كما تعتبر ماليزيا ثاني اكبر منتج للقصدير، وثالث اكبر منتج للمطاط الطبيعي في العالم. وقد كانت ماليزيا الدولة الأولى في إنتاج المطاط الطبيعي حتى عام 1990، عندما تجاوزتها تايلاند وإندونيسيا، حيث توجهت ماليزيا الى زراعة المزيد من أشجار زيت النخيل، ذات العائد الاقتصادي المرتفع. وتتم في ماليزيا حالياً الاختبارات والتجارب، للتوصل إلى إمكانية استخدام زيت النخيل كوقود في محركات السيارات.
www.malaysia29.com

لقد تمتع الاقتصاد الماليزي بنمو اقتصادي سريع، خلال الخمسة والعشرين السنة الأولى التي تلت الاستقلال، حيث حقق نمواً في الناتج المحلي الإجمالي (GDP) بمعدل 5.8% سنويا خلال الفترة من عام 1957-1970م، و7.8% بين الأعوام 1971-1980م، وتعتبر الأعوام من 1990-2000م بمثابة المرحلة الثانية في تطور ماليزيا الصناعي السريع. وسجل أعلى معدلات للنمو الاقتصادي خلال هذه الفترة حيث وصل الى 8% في المتوسط سنوياً، وفي عام 2002م سجل نموا مقداره 4.2%. ويتوقع العديد من الاقتصاديين ان تصبح ماليزيا من القوى الاقتصادية الرائدة في منطقة شرق آسيا.
ومنذ بداية التسعينات كان مركز الاهتمام الرئيسي في عهد مهاتير بن محمد هو برنامج الرؤيا المستقبلية لماليزيا لعام 2020م، “Vision 2020”، وهو البرنامج الذي من المنتظر ان يدفع بماليزيا الى مصاف الدول الصناعية المتطورة بحلول عام 2020م.
www.malaysia29.com
أما من حيث حجم القوى العاملة فقد بلغ تعدادها 10.26 مليون عامل عام 2003م، موزعين على القطاعات الاقتصادية كما يلي: 14.5% في قطاع الزراعة والغابات وصيد الأسماك، 36% في الصناعة والتعدين، 49.5% في قطاع الخدمات. اما بالنسبة للبطالة، فان معدلها منخفض في ماليزيا ولا يتجاوز نسبة 3.6% من القوى العاملة (حسب إحصاءات عام 2003م). وبسبب النقص في الأعمال قليلة المهارة فان ماليزيا تلجأ الى اجتذاب مهاجرين من إندونيسيا، الفلبين، باكستان الهند، وبنغلادش، للعمل فيها.
وفي عام 1960، كان حوالي 44% من الناتج المحلي الإجمالي الماليزي يتأتى من الصناعة الأولية (الزراعة، الغابات، التعدين، وصيد الأسماك)، وفقط 12% من الصناعة التحويلية، والنسبة الباقية وهي 44%، من قطاع الخدمات، وبشكل خاص من القطاع الحكومي. في عام 1970م، تقلصت مساهمة الصناعة الأولية إلى 37%، بينما ارتفعت مساهمة الصناعات التحويلية إلى 17%. وفي عام 1980م، ارتفعت إلى 25%، وفي عام 1990م إلى 27%، و 35% عام 1997م.
أما قيمة الناتج المحلي الإجمالي فبلغت ما يعادل القوة الشرائية لـ 207.8 مليار دولار عام 2003م. وبلغ نصيب الفرد ما يعادل القوة الشرائية لـ 9.000 دولار أمريكي لنفس العام. أما من حيث نسب مساهمات القطاعات الاقتصادية في الناتج المحلي الإجمالي، فكانت 42% لقطاع الخدمات، و 49% للصناعة والتعدين والبناء، و9% للزراعة والغابات وصيد الأسماك.
www.malaysia29.com
لقد هاجر الصينيون والهنود إلى ماليزيا للعمل في استخراج القصدير والمطاط، منذ القرن الثامن عشر. ومنذ استقلال ماليزيا عام 1957م ورغم النزاعات العرقية، والبلاد تسير في اتجاه النمو الاقتصادي السريع، خاصة في القطاع الصناعي. ويُدخل الاقتصاديون ماليزيا ضمن فئة الاقتصاديات الصناعية الحديثة.

تـــــابع}ْ~

التوقيع

كن من تكن ف أنت من

ترآآب