الموضوع: ارتباط الروح
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-12-16, 11:27 PM
أم خالد أم خالد غير متواجد حالياً
TRAVEL VIP
 



ارتباط الروح

يَعْلمْ الكُل إِنَ الْزَواجْ هِوَ ارْتِبْاطْ الْرُوحْ بَيْنَ جْنسَينْ ولِكافَة نَوْعياتْ الخَلقْ مِنْها الإنْسانْ خَاصة الْذي كَرّمَهُ الله بِذاتْ العَقلْ والحِكْمةَ وَجَعلَ بَينهُمْ مَودْة ورَحمة وفَضْلهُ علىْ سَائِر خَلْقهِ وجَعَلَ مِنْهُمْ الوَارِثونْ مِنَ الخَلائِقْ
وَالزَواجْ يَسْتندْ عَلىْ شَرْط الرِضْا وَالقُبُولْ .
وَيَجْب أنْ يُبنْى الزَواجْ عَلىْ مَبْدأ التَوافُقْ مِنْ حَيثْ المُسْتَوىْ الاجْتِمْاعيْ والْعِلّمي وَالّمَاليْ.
واِنَ رَكيزَةَ الزَواجْ هوَ الحُبْ لأنْها اللَبَنةَ الأوْلى عِنْدَ بِناءْ وَدِيمومَةَ الأُسْرةَ

ارتباط الروح a1b9f28ca68882e3a893


هُناكْ زَيجْاتْ لا يَتَوفْر فِيهْا مَبدْأ الحُبْ قَبلَ الزَواجْ لكِنهْا عَاشَتْ واسْتَمَرتْ لأنْها تَعْتقِدُ أِنْ الحُبْ يَأتيْ بَعدَ الزَواجْ للأسْبابْ التي سَأذْكُرُها لاحِقَاً

وَهُناكْ زِيجَاتْ عَاشَتْ قِصَةَ حُبٍ مُلّتَهِبَة وَكَبُيَرةْ قَبلَ الزَواجْ لكِنْها لمْ تَعيشْ أو تَسْتمُر بِسَبْبْ عَدمْ تَوافُر الشِروطْ الَتيْ ذُكْرَتْ فِيْ أَعْلاه
هَذا يَعْنيْ إِنَ الزَواجْ يَجِبْ إنْ يُبْنىْ وفُقْ أُسْسْ صَحيحَة وقَوانْينْ شَرْعِية و تَوافُقْ نَفْسِي مِنْ جَميعْ الجَوانِبْ ولا يَتمْ الاسْتسْلامْ لِقَانُونْ العُرفْ السَائِدْ الزَواجْ قِسْمة ونَصيبْ
لانَ الزَواجْ هو اسْتمرار للحَياة بِجَميع مُفارَقاتُها وحَلاوَتُها ومَرارَتُها وتَناقُضاتُها اِبتْدءاً مِنْ أولْ لَيلةْ (الزَفافْ) وهَي لا تُنْسى لأنهْا الانْطلاقْ الحَقيقيْ للتَعايُش والتَكافُل والانْسِجامْ بَينَ جَسدينْ بِروحْ واحِدَة علىْ أسْاسْ الحُبْ الحَقيقي والعِشقْ الصَادِقْ بِدونْ تكَبُر أو تَعالْي احْدِهْم عَلْى الأخْر ولأن مَبْدَؤهُمْ التَواضُعْ والتَسامُحْ والتَضْحية فيْ سَبيلْ تكْوينْ وبِناءْ أُسْرة مُتماسِكة قوْية مِنْ خِلالْ إنْجابْ الأطْفالْ وترْبيتهُم وتعْليمهُم والمُحافظةِ عَليْهِمْ مِنْ اجِلْ إنْ يَكُونوا قِدْوة فيْ بِناءْ المُجْتمعْ .
انْتِهَاءً بِتَوفيرْ الاسْتِقرارْ النَفْسي والمَادْي والاجْتِماعْي مِنْ خِلالْ إكْمَالْ الرِسْالة المُقْدسَة الْتيْ سَيُخلْدّها تَاريخْ تَعاقُبْ الأجْيالْ

ارتباط الروح a6f3f42a5beab05a5b68


عقبال الكل
عقبال الكل
ارتباط الروح t142.gif
,,
,
تحياتي



hvjfh' hgv,p hgvzd