عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-12-15, 07:36 AM
الهندى نانو الهندى نانو غير متواجد حالياً
:: سائح مميز ::
 



الإسلام على يد نملة

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره.ونعوذبالله من شرورأنفسناومن

سيئات أعمالنا. من يهده الله فلامضل له .ومن يضلل فلا هادي له.

وأشهد أن لاإله إلا الله وحده لاشريك له. وأشهد أن محمدا عبده ورسوله

أما بعد

فإن أصدق الحديث كتاب الله وأحسن الهدي هدي محمد (ص) وشر الأمور

محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار

فهذا موضوعى (الإسلام على يد نملة) وأرجو من الله أن ينفعنى أنا وإياكم

بما أسرد عليكم من قصه فيها عبره لكل من يعتبر

www.malaysia29.com
قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم : ( حتى إذا أتوا على واد النمل قالت نملة يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم " لا يَحطِمَنَّكُم سليمان و جنوده وهم لا يشعرون )

هل تعلمون لم استُخدَمت كلمة " يَحطِمَنَّكم " ؟؟

سأحكي لكم قصة حول هذه الكلمة التي تبين إعجاز القرآن الكريم وصدق ما فيها من آيات ..

قبل أعوام قليلة اجتمع مجموعة من علماء الكفّار في سبيل البحث عن خطأ في كتاب الله تعالى حتى تثبت حجتهم بأن الدين الإسلامي دين لا صحة فيه ، وبدءوا يقلبون المصحف الشريف ، و يدرسون آياته ، حتى وصلوا إلى هذه الكلمة في الآية الكريمة السابقة " يَحطِمَنَّكم" ....

وهنا اعترتهم الغبطة والسرور فها قد وجدوا - في نظرهم - ما يسيء للإسلام فقالوا بأن الكلمة " يَحطِمَنَّكم " من التحطيم والتهشيم و التكسير .. فكيف يكون لنملة أن تتحطم ؟ وهي ليست من مادة قابلة للتحطم !!

إذن فالكلمة لم تأتَ في موضعها ، هكذا قالوا !!

" كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا "

وبدءوا ينشرون اكتشافهم الذي اعتبروه عظيماَ ، و لم يجدوا و لو رداً واحداً على لسان رجل مسلم .. !!

وبعد أعوام مضت من اكتشافهم ، ظهر عالم أسترالي أجرى بحوثاً طويلة على تلك المخلوقة الضعيفة ليجد ما لا يتوقعه إنسان على وجه الأرض فقد وجد أن النملة تحتوي على نسبة كبيرة من مادة الزجاج ، ولذلك ورد اللفظ المناسب في مكانه المناسب وعلى إثر هذا أعلن العالم الأسترالي إسلامه ..

" سبحان الله العزيز الحكيم " ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير ..


التوقيع

[flash=http://www.shwatei.com/up/uploads/13320935971.swf]WIDTH=600 HEIGHT=300[/flash]