عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-11-23, 03:16 PM
أم خالد أم خالد غير متواجد حالياً
TRAVEL VIP
 



لاتفرك الجرح بالملح

www.malaysia29.com




" لاتفرك الجرح بالملح "



جملة استوقفتني كثيرآ .. ولكن قبل أن نتساءل عن علاقة تلك الجملة
" بتنمية ثقة الإنسان في نفسه "

نبادر بالقول بأن معظم الناس يكونون في حالة نفسية سيئة للغاية ،،، عندما يشعرون بأنهم فاشلون في إقامة علاقات جيدة مع الناس ،




www.malaysia29.com




وبدلآ من تضميد جراحهم النفسية والبحث عن الأسباب وعلاجها ،، يقومون بشتم حظهم والشكوى من الناس والزمن ،


وإنهم سيعاملون الناس بمعاملتهم ،،، وبالطبع نجدهم فعلآ مثل الذي يقوم بفرك جرحه بالملح في محاولة لعلاجه ،، والنتيجه تكون مؤسفة للغاية ،




www.malaysia29.com


ولا تتعجب إذا علمت أن اكثرنا ينفق وقتا طويلآ ويبذل جهدآ خارقآ من اجل إتقان فن او مهارة او تحصيل علم او تعلم مهنة او حرفة ولكن قليلآ جدآ ان نرى إهانآ ينفق وقته وجهدة ليفهم مهارة التعامل مع الناس كي يجيد اسلوب التعامل مع الناس

أولئك الذين يحسنون التعامل مع الناس سيجدون رد فعل إيجابيآ مماثلآ على الأقل ،

وبحب الناس تزداد ثقة الإنسان بنفسه ،، ولكن الصلات المتنافرة تجعل الإنسان في حالة نفسية سيئة وتضعف من ثقته في نفسه ،،

www.malaysia29.com




معظم اولئك الذين يشكون من عدم الثقة بالنفس لايقدرون أهمية معاشرة الناس حق قدرها ،،

والحقيقة الطيبة تقول أن كثيرآ من العلل والأمراض المسماة بالنفسية والعصبية وكثيرآ من الأمراض الجسدية الأخرى
ترجع إلى عدم الإستقرار العقلي والنفسي الناتج عن الصلات المتنافرة بين الإنسان والمحيطين به والمتعاملين معه




كلنا مخلوقات اجتماعية راغبة في صحبة الأهل والرفاق والأصدقاء ،،
رضاهم وحبهم وتقديرهم وعطفهم يبعث في نفوسنا الثقة بالإضافة إلى السرور والإبتهاج


www.malaysia29.com



في حين يجلب لنا إهمالهم وتنكرهم لنا أشد انواع الآلآم النفسية والجسدية بالإضافة إلى الحزن والهم



فالإنسان الذي يشعر بعدم حب الأخرين له يعتقد أنه غير مساو للناس وأنه لايصح لمعاشرتهم



والنتيجه عدم الثقة في النفس او ضعف الثقة بالنفس على الأقل ،،، والميل إلى العزلة وإطالة التفكير في النفس وحالها والتباكي والنكد وسوء الظن وعدم الاستقرار والاستعداد للتخاصم وعلى طريقة "فرك الجرح بالملح " تكون نتيجة حرمان ذلك الإنسان من عطف الناس ومحبتهم وشقائهم

www.malaysia29.com



فإذا كنت مثل ذلك الشخص الذي يشعر بعدم حب الناس فبادر فورآ باعتبار أن هذا الفكر قائم على الخيال دون الحقيقه






وحاول مرة أخرى بالتعامل الجيد الفعال مع الناس على اعتبار أنهم يتقبلونك ويحسنون معاشرتك



فإذا ماارتفع اعتبارك الذاتي وارتفعت ثقتك بنفسك وشعرت بالسعادة واستطعت فعلآ بذلك ان تنمي ثقتك بنفسك



بأسلوب إيجابي ليس مع نفسك فقط بل امام الأخرين أيظآ



وثق تمامآ ان الشخص الذي لايستطيع أن يتوافق مع الناس إنسان تعيس ولن يخرج من تعاسته إلا بعد أن يعيد حساباته مع نفسه ويثق بها ويبدأ من جديد




وتأكد أنه ليس للناس جميعآ تركيب عقلي واحد وإننا لانستطيع
أن نتعامل مع جميعآ بالطريقة نفسها





لذلك الأفضل ان تعامل كل إنسان على ضو معرفتك الشخصية كي تجد قبولآ


التعديل الأخير تم بواسطة أم خالد ; 2011-11-23 الساعة 03:19 PM

التوقيع

www.malaysia29.com