عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-10-29, 02:47 PM
أم خالد أم خالد غير متواجد حالياً
TRAVEL VIP
 



تحياتى لمن كانوا يوماما فى حياتى

تحياتي لمن كانوا يوما ما في حياتي



كم هو مؤلم ان تجد نفسك مخلوق بصحراء قاحله
لا تحوي اي بصمه للأنسانيه فيها ...
سوى انفاسك المتعبه ...
ونحيب صدرك المخيف..
وصفير رياح يدخلك..
في دوامه تفكير مريبه..
لا تنتظر احدا...
ولا تشتاق لاحد ..

هناك انت تسكن وحيدا ....
حيث لا صديق ولا حبيب ولا قريب..

تبكي لوحدك...
وتمسح دمعك بـ حراره الشمس

..وتسهر ليلك تفكر بمستقبل مجهول ...
وماضي ضائع
لاتعلم عنه شيء ..
تضحك...!!!!
ولاتجد من يرد عليك بضحكه ..
او حتى يبتسم لأجلك...
تنام وتلتحف سماء خاليه من معالم الحياهـ
وتفترش ارض مزخرفه بشتى انواع الجروح..
تحلم وتشهد النجوم ...
واوراق الاشجار الميته على احلامك..

ولكن

تبقى تلك الاحلام سجينه خلف جدار الصمت ..
تبقى الى ان توارى الثرى
بعد ان تجعدت وتساقطت اخر اوراق الحياه فيها...

حينها لايحضر مراسيم دفنها سوا
حزنك ودموعك لانهم
الوفيين لك في هذا الزمن الخائن...

لكن

الامر من ذلك وقمه الالم

ان تجد في حياتك بعد الشقاء
اناس تستريح داخل قلوبهم..
يفهمونك وتفهمهم من نظره عين

او حتى نبضه قلب بينكم..
تحلم انت وهم....
وترسمون احلامكم على اعالي قمم الجبال
وفوق جبين ناطاحات السحاب..
يعلمونك كيف تنطق كلمه ( احبك )
كيف تشتاق وكيف تنتظرمنه كيف تحب

وكيف تهدي اغلى ماتملك لمن تحب
تصرخ وتشتكي لهم...
عن ما بداخلك من الالم ..
تفرح لفرحهم ويفرحون لفرحك...
تعشق وجودهم وتتعود على رؤيتهم ليلا نهارا..
يهتموا بك وبأحلامك حتى وان كان محال تحقيقها..
وما ان تغفو عينك وانت مبتسم وفرح لوجودهم في حياتك

الا ويختفوا بدون سابق انذار ..
هكذا تصحوا ولا تجدهم ...
رحلوا و نسيوا ان يعلموك النسيان

فتجد بدلا عنهم

ظلك ورفيق دربك المعتاد
الحزن الذي في يوم تخليت عنه ...
وحاولت طرده من حياتك
ولم تقدر وفآءه لك..
هاهو اليوم يعود لك ..
ويبقى بجانبك في محنتك..
آهـ ...كم انت وفي ايها الحزن......
وكم يحمل قلبك من الطيبه
التي جعلتك تنسى كل مافعلت بك....
وتنسى تنكري لك ...!!!

اني اعتذر لك واقبل يداك
لانك الوحيد في هذه الدنيا
الذي تحبني ولم تفكر يوما بالابتعاد عني

ارجوك ياحزني علمني الجفاء ...
فأنا لم استطع ان اعلم احبابي كيف الوفاء

حينها تكون انت في قمه الالم..
لانك قد ذقت شهد الدنيا بوجودهم ...
وابتسمت لك الشمس في نهارهم..
واضاء القمر سماءا اناروها بأحلامهم
وطيبه قلوبهم..

لكن
تظل تمطر عليك مخيلتك بألاف الاسئله ؟؟؟؟؟؟

مابهم واين هم
وماذا جرى لهم ....؟؟؟؟

او ان الدنيا منت عليك
واخذتهم منك...

هل انت ظلمتهم ؟؟؟
ام هم من ظلموك ؟؟؟؟؟

وهل كان حبهم تمثيل و خداع ....؟؟؟؟
هل كان حبهم لك لأجل شي وانتهى...؟؟؟
ام كانو ليسوا من البشر....؟؟
كانو حلم كانو سراب

ام ماااااااااااااااذا ؟؟؟؟؟؟
ارجوك ياحزني ويازماني اجبني...؟؟؟؟

تلك اسئله ستظل في دائره المجهول لديك
لانها اسئله ولدت خلف اسوار الاجابه...
اما الان فأنت وحيدا مرة اخرى
وليس معك سوى نبض قلبك البطيئ

وحزنك المزمن...
ودموع عيونك الغزيره...

التي تشق طريقها عبر وجنتيك
تشعر بحرارة الدمعه
وبألم الفراق ..
وتعيش في حيره ..
يقتلك الحزن مئات المرات
وتخنقك رائحه الغربه..
وكأنها تسرق الهواء من داخل صدرك..

وتجذبك دقات عقارب الزمن لنهايته

ولكن

اعلم ان هناك شيئان
لا نهاية لهم
الحـــب والحــزن

اهداء لمن دخلوا حياتي فجأه رحلوا منها ايضا فجأه

ولكن
ارسل لهم الف تحيه...
فبسببهم ذقت لاول مره طعم شهد الدنيا

ورايت اجمل مافيها بأيام معدوده ...
وساعات فرح لم اعلم انها كانت مـؤقته...
وبسببهم انا الان ابحث عن هذا الشهد...
بعد ما كنت يائس ان اتذوقه

لحظه سأخبر الدنيا شيئا...
سأقول
بما ان فيك مثل من دخلوا حياتي ...
فبتأكيد هناك من ينتظرني غيرهم

وسأدخل حياتهم او يدخلون الي حياتي

المهم ان ابحث عن طعم شهدك..
بين اشواك المشاعر....
و اسقي بدمعي اغصان الحب المنتظر....

تحياتي لمن كانوا يوما ما في حياتي




التوقيع

www.malaysia29.com