عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-10-06, 02:48 PM
أم خالد أم خالد غير متواجد حالياً
TRAVEL VIP
 



حكم قول صدق الله العظيم بعد التلاوة


حكم قول صدق الله العظيم بعد التلاوة

هذه بعض البدع التى انتشرت فى عصرنا هذا.

قول صدق الله العظيم بعد تلاوة آية أو آيات من القرآن بدعة

اعتاد كثير من الناس إذا انتهى من قراءة القرآن أن يقول صدق الله العظيم

وهذا ليس بمشروع لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يفعله

ولم يكن من عادة الصحابة رضي الله عنهم أن يفعلوه

ولا كان ذلك في عهد التابعين

وإنما حدث في العصور المتأخرة استحسانا من بعض القراء واستنادا إلى قول الله تعالى

قل صدق الله

ولكن هذا الاستحسان مردود لأنه لو كان حسنا ما تركه صلى الله عليه وسلم وأصحابه والتابعون لهم من سلف هذه الأمة

وأما قوله تعالى

قل صدق الله

فليس المراد أن يقولوها إذا انتهى من قراءته ولو كان هذا هو المراد لقال الله

فإذا انتهيت من قراءتك فقل صدق الله كما قال

فإذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم////

والآية المذكورة التي استند إليها من ابتدع قول

صدق الله عند انتهاء القراءة إنما ذكرها الله تعالى تأكيدا لما أخبر به عن حل الطعام كله لبني إسرائيل إلا ما حرم إسرائيل على نفسه فقال

// قل فأتوا بالتوراة فاتلوها إن كنتم صادقين فمن افترى على الله الكذب من بعد ذلك فأولئك هم الظالمون قل صدق الله فاتبعوا ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين //

ولو كان المراد منها أن تقال عند انتهاء القراءة لكان أولى من يعلم به رسول الله صلى الله عليه وسلم

وكان أول من يعمل بها، فلما لم يكن ذلك علم أن ليس مرادا

والخلاصة أن قول

صدق الله العظيم عند انتهاء القارئ من قراءته قول محدث لا ينبغي للمسلم أن يقوله

وأما اعتقاد المرء أن الله تعالى صادق فيما يقوله فهذا فرض

ومن كذب الله أو شك في صدق ما أخبر به فهو كافر خارج من الملة والعياذ بالله

ومن قال

صدق الله

عند المناسبات مثل أن يقع شئ من الأشياء التي أخبر الله بها

فيقول: صدق الله تأكيدا لخبر الله فهذا جائز لورود السنة به فإن النبي

الله عليه وسلم كان خطب فأقبل الحسن والحسين فنزل من المنبر

فحملهما ووضعهما بين يديه ثم قال صدق الله

( إنما أموالكم وأولادكم فتنة )

………………………….
.


التوقيع

www.malaysia29.com