عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-09-28, 11:14 PM
طبيب الاسنان العراقي طبيب الاسنان العراقي غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 



بخصوص القرارات الصعبة وكيفية التعامل معها

طرق مختصرة ل : اتخاذ القرارات الصعبة بسهولة . للكاتبة / جيل لندنفيلد / بريطانيا
نصائح واستراتيجيات ستغير حياتك :
ما هي استراتيجية الطرق المختصرة ؟ تنقسم لخمس مراحل . المرحلة الأولى : تطوير سمات الشخص الحاسم . والثانية : إعداد نفسك للعمل .والثالثة : توسيع وتقليص خياراتك . والرابعة : اتخاذ القرار النهائي .والخامسة : التمسك بقرارك بثقة .وكل مرحلة من هذه المراحل تحتوي على عدد من الخطوات التي ينبغي العمل على تنفيذها . ومن المهم العمل على هذه الخطوات بالترتيب الذي اقترحته في الكتاب , ومن المهم أيضاً عدم تجاوز أي منها . من المحتم أنه قد يكون هناك أحياناً شيْ من التداخل بين الخطوات , ولكن بوجه عام , فإن كل خطوة ستتبع بشكل طبيعي تماماً الخطوة السابقة لها .
المرحلة الأولى : تطوير سمات الشخص الحاسم. إن الأشخاص الذين يستطيعون اتخاذ القرارات الصعبة بسهولة أكبر من الآخرين يشتركون عادة في سمات سخصية أساسية . في هذه المرحلة ستعرف ما هي هذه السمات وكيف يمكنك تطويرها في نفسك .
إنني أدرك أن اهتمامك في الوقت الحالي ربما يكون مركزاً بشكل كامل تقريباً على القرار الذي تحاول اتخاذه حالياً . لذلك فإن القيام بهذا العمل الخاص بالشخصية قد يبدو لك انحرافاً مزعجاً عن الموضوع .
الخطوة (1) : بناء الثقة بالنفس والقدرة على التكيف .(أنني اتحفظ على كلمة الثقة بالنفس لأن الثقة تكون بالله وحده ولكن سوف اكتب ما قال المؤلف من باب الأمانة وعدم التحريف في المقال ) إن الخوف والأفتقار الى الثقة بالنفس هما أكبر عدوين يخربان عملية صنع القرار .إذا كان الأختيار صعباً , فإن هذا عادة ما يكون بسبب احتوائه على مخاطرة واحدة على الأقل . قد تكون المخاطرة هي احتمال أن تخسر مالاً , أو ظيفة , أو انساناً تحبه , أو تخسر فرصة ، أو تقديرك لذاتك . وبديلاً لذلك ، فإنك قد تكون قلقاً من احتمال أن تؤذي نفسك أو الآخرين ، يمكن للأشخاص الحاسمين أن يتحملوا تبعات مخاطرتهم في الحياة . هذا لأن ثقتهم بأنفسهم تساعدهم على الأعتقاد أولاً ، أنهم قادرون على اتخاذ قرارات جيدة . وثانياً أنهم إذا اتخذوا قراراً خاطئاً ، فإنهم يستطيعون مواجهة عواقب قرارهم والتكيف معها . إن لديهم ثقة داخلية عميقة في قدراتهم وإمكانية استمرارهم وتكيفهم .الشجاعة أيضاً سمة أساسية في الأشخاص الحاسمين ، وهي تلعب دورها المهم بمساعدتهم على السيطرة على مخاوفهم .معظمنا يكون بحاجة الى دفعة من الثقة والشجاعة قبل أن يتخذ قراراً صعباً . ولكن يعضاً منا ربما يكون في حاجة أشد إلى تلك الدفعة من البعض الآخر . على سبيل المثال ، الأشخاص الجبناء بطبعهم ، أو هؤلاء الذين لا يزالون يشعرون بالجرح الناتج عن قرار خاطيْ اتخذوه في الماضي سيكونون أكثر فزعاً من الآخرين ، وهذا أمر مفهوم . فإن هؤلاء الذين يكون تقديرهم لذاتهم منخفضاً أو مشوشاً (لأي سبب كان ) سيجدون أن اتخاذ القرار أصعب مما يجده معظمنا .وإليك شيئاً أكثر إيجابية يمكنك أن تفعله بدلاً من الخوف والقلق .(( إن منح دفعة لشجاعتك وثقتك قبل اتخاذ قرار صعب سيخصر الوقت اللازم لاتخاذ هذا القرار )) .
وقت العمل :ابدأ التصرف بطريقة فيها المزيد من حب الذات .تعامل مع المتع على أنها ضروريات . وابدأ في منح نفسك متعة أو اثنتين مهما كنت مشغولاً .
* اتبع نهج الناجحين ونجوم الرياضة واستخدم حديثاً داخلياً تشجع به نفسك وتحمسها .لا شك في أن تغذية عقلك بانتظام بعبارات مثل ( يمكنني تحقيق هذا ) ( يمكنني أن أصبح حاسماً ) (أنني اتحلى بالشجاعة ) تحقق النجاح .
* استخدام خيالك لإنشاء تصورات ذهنية إيجابية في عقلك .