عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-09-05, 08:11 AM
ثناء المحبة ثناء المحبة غير متواجد حالياً
الاشراف العام
 



مسلم دخل الكنيسة وجعل كل من فيها يسلم بسؤال واحد

كــــان هناك شــاب مسلم يكمل دراسته في امريكا وكان هذا الشاب ممن انعم الله عليه بالهدايه فبجانب دراســــته يعمل بالدعوة إلـــى الله تعرف على احد النصارى طمعا في إسلامه وأن يهدي لله قلب النصراني إلى الحق ..

وذات يوم كانا يتجولان في احد احياء امريكا فمرا على كنيسه فطلب النصرانـــي من المسلم الدخول ولكنه رفض لكن بعد الإلحاح ... لم يجد المسلم إلا القبول!!!

دخل معه وجلسوا على أحد الطاولات وبقوا ساكنين كما هي عادتهم وبعد دخول القسيس وقفوا جميعا وجلسوا ونظر القسيس إلى الموجودين ودقق النظر ثم رفع نظــره عنهم وقال: يوجد بيننا مسلم فليخرج ولكن المسلم لم يتحرك وكرر القسيس ندائه ولم يخرج أحد.

قال القسيس: فليخرج وله الأمان بأن لايتعدى عليه أحد عندها خرج المسلم، وعند الباب ســــأل المسلم القسيس:
كيف عرفت أنني مسلم!!؟ فرد القسيس قائلا: سيماهم في وجوههم.

فـــأراد المسلم أن يخرج ولكن القسيس أراد أن يستفيد من وجــــود المسلم لمضايقته وذلك بطرح أسئله عليه تقليلا من شأنه ورفع لمكانته.

وافق المسلم على هذة المناظره فقـــال القسيس: سأسألك
ثمان وعشرون سؤالا.


الأسئلة:

ماهو الواحد الذي لا ثاني له؟

والأثنان اللذي لا ثالث لهما؟

وما الثلاثه التي لارابع لهم؟

وما الأربعة التـــي لاخــامس لها؟

وما الخمسه التي لا ســـادس لها؟

والسته التي لاسابع لها؟

والسبعه التـــي لاثامن لها؟

والثمانيه التـــــي لاتاسع لما؟

والتسعة التي لاعاشر لها؟

وما العشرة التي تقبل الزيادة؟

والأحد عشر التي لا ثاني عشر لها؟

والأثنى عشر التــــــي لا ثالث عشر لها..؟

والثلاثة عشر التي لارابع عشرلها؟

وماهو الشيء الذي يتنفس بلا روح؟

وماهو القبر الذي سار بصاحبه؟

ومن هم الذين كذبوا ونجوا ؟

وماهو الشيء الذي خلقه الله وأنكره؟

وماهي الأشياء التي خلقها الله بدون أم او أب؟

وماهو الذي خلق من نار؟ ومن هم الذين أهلكهم الله بالنار؟

ومن هو الذي حفظهُ لله من النار؟

ومن الذي خلق من حجر .. ومن حفظ بالحجر؟

وماهو الشيء الذي خلقه لله وأستعظمه؟

من الذي بعثه الله ليس من الأنس ولا الجن أوالملائكه؟
والذين اوحئ الله لامن الجن والانس او الملائكة؟
وماهي الشجرة التي لها12غصن في كل غصن ثلاثون ورقه في كل ورقة خمس ثمار ثلاث منها بالشمس وإثنتان بالظل!!!؟



ماهو رد المسلم ياترى....!!؟
إبتسم المسلم وسمى بالله وقال:

-أما الواحد الذي لا ثاني له الله .

-والأ ثنان هما الليل والنهار

-والثلاثه أعذار موسى عليه السلام مع الخضر

-والأربعة هي التوراة والأنجيل والزبور والقرآن

-والخمسة هى الصلوات الخمس

-والسته هي الأيام التي خلق الله بها الكون

-والسبعه هي السموات السبع

-والثمانية هم حملة عرش الرحمن ( ويحمل عرش ربك يومئذ ثمانية )

-والتسعه هى معجزات موسى عليه السلام ( العصا ، اليد , الطوفان , السنون , الضفادع , الدم , القمل , الجراد , شق البحر )

-والعشره التي تقبل الزيــاده هى الحسنات

--والأحد عشر أخوة يوسف عليه السلام

-والأثنى عشر هي معجزة موسى عليه السلام أمام فرعون حينما ضرب
بعصاه الحجر فأنفجرت منها اثنتا عشرعيناً

-والثلاثة عشـــر أخوة يوسف وأبيه وأمه

-وأما الذي يتنفس بلا روح فهو الصبح(والصبح إذا تنفس)

-والقبر الذي سار بصاحبه الحوت الذي التقم يونس عليه السلام

-والذين كذبوا وأدخلوه الجنه إخوة يوسف عليه السلام

ا-لشيء الذي خلقه الله وأنكره صوت الحمير

-والأشياء التي خلقها الله بدون أم أو أب الملائكه, وآدم, وناقة صالح ,وكبش إبراهيم

-وخلق من النار إبليس عليه لعنة الله وأهلك بالنار أبوجهل وجماعته وحفظ من النار إبراهيم عليه السلام

-وخلق من الحجر ناقة صالح عليه السلام، وهلك بالحجر -أصحاب الفيل وحفظ بالحجر أصحاب الكهف

-وأما الذي خلقه الله وأستعظمه هم النساء

-وبعث الله الغراب ليس من الجن ولا الإنس أوالملائكه

والذين أوحى الله لهم ليسو من الأنس ولا الجن أو الملائكة هو النحل

-والشجره هي السنه وغصونها الأشهر وأوراقها الأيام وثمارها الصلوات
-والخمس ثلاث منها بالنهار وأثتنان بالليل.


فتعجب القسيس!!!!! من ذكاءالمسلم وهم المسلم باالخروج، لكن النصارى طلبوا منه أن يسأل القسيس سؤال واحد فقط .

فوافق المسلم وطلب من القسيس الإجابه عن سؤاله فوافق أن يجيب على سؤال واحد فقط .

فقال المسلم: ماهو مفتاح الجنه؟

فأرتبك القسيس وتعلثم ولم يستطع إخفاء موقفه الحرج ..... فطلب النصارى من القسيس الإجابه فقال القسيس: أستطيع الإجابه لكنني أخاف فقالوا نعطيك الأمان فقال: مفتاح الجنه هو
( لا إله إلا الله محمد رسول الله) فاأسلم القسيس وأسلم كل من في الكنيسه.


سبحان الله..

قال تعالى( إنك لاتهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء)


التوقيع

تُعجبني الأرواح الرآقيہ ،
التي تحترم ذآتها ۆ تحترم ا̄لغير
عندما تتحدث : تتحدث ب عمق
تطلب بادب تشكر بذوق
وتعتذر بصدق