عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-08-17, 06:32 AM
ناصر المهدي ناصر المهدي غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 



تفجيرات سياسية وسياسات تفجيرية؟؟؟

--------------------------------------------------------------------------------

تفجيرات سياسية وسياسات تفجيرية؟؟؟!!!
عندما يكون الاحتلال تحرير وقوات صديقة ويأخذ الامضاء والشرعية من الزعامة الدينية المزيفة والعميلة وعندما يكون الارهاب والطائفية والمليشيات والتقسيم ارهاصات طبيعية بفترة نمو الديمقراطية وعندما يكون الفساد الادراي والمالي والسرقات استحقاقات انتخابية وعندما يحكم العراق عملاء دخلاء جبناء مزدوجي الجنسية وعندما يتربع على عرش المرجعية والزعامة الدينية اشخاص لايملكون من العلم شيء بل منحرفون فكريا وصنيعة المخابرات العالمية كما يؤكد هذا الامر الشهيد المقدس الصدر الثاني في هذا الفديو

وايضا يؤكد هذا الامر السيد كمال الحيدري هنا

فأن النتيجة تكون مأساوية بل كارثية كما هي اليوم ان المتابع للامور والاحداث والاخبار الاخيرة يجد قطبي الشر والدمار امريكا وايران قد اتقفو مع عملائهم والتابعين لهم من مايسمى بمراجع الدين والسياسيين على ضرورة بقاء المحتلين وتمديد وجودهم ومانراه خلال هذه الفترة الاخيرة حيث ان مراجع الدين لم يصرحو او يصدرو اي موقف من بقاء المحتل او خروجه وهذا يدل على انهم مع بقائه لانهم لو كانو ضد بقائه لكانو ايدو وساندو من يطالب بخروجه وهذا الامرواضح جدا للجميع واما عن السياسيين فنراهم منذ شهور يبحثون عن اي ذريعة وحجة لبقاء المحتل وتمديد وجوده لكي يحفظو ماء وجوههم العكر ويرضون اسيادهم
لقد صرح رئيس السراق اقصد السفراء قبل 3 ايام انه العراق في خطروالعملية السياسية في خطر والارهاب مازال يهدد العراق ونحتاج لبقاء جزء من الامريكان كمدربين وخبراء واليوم نرى ونسمع الانفجارات الارهابية السياسية قد عصفت بالعراقيين في 5 محافظات وبهذه الذريعة سيتذرعون لبقاء المحتل بحجة هشاشة الوضع الامني وماهذه التفجيرات الا دليل واثبات على خسة ونذالة وعمالة هؤلاء السياسيين واسايدهم المحتلين ومن نصبهم من مايسمى بمراجع الدين السستاني وغيره.
التوقيع :
--------------------------------------------------------------------------------

لعنة الله على هذا الاخطبوط السستاني كوش على كل شيء في اغنى بلد وجعل اهله فقراء تعساء