عرض مشاركة واحدة
  #70  
قديم 2011-08-15, 05:37 AM
جنان الدليمي جنان الدليمي غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 



رد: كلمة الحق تقال من قبل الشباب الواعي في الوطن العربي فضع بصمتك معهم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الموضوع من حيث طرحه هو في وقته ونحن بحاجة لنعرف ما يفكر به كل منا للخروج من أزمة العراق . قد نكتب مقالات لا قراء لها أو العكس ولكن علينا ترضية ضميرنا أمام الله
أنا واحدة من هذا الشعب المظلوم ولا يعجبني وضعه أبدا أريده أعلى الأمم ثقافتي بسيطة ووضعي أيضا ولكن أتمنى الخير للعراق وليس بيدي شيء إلا التوكل على الله والأمل الذي بات بعيدا عنا للأسف .
أولا وأخيرا باعتقادي البسيط الخروج من الأزمة ليس مستحيلا ولكن يحتاج بقوة وحدة أهل العراق بها يقوى ويحتاج إلى تغيير داخلي ولكم ما نحتاج للخروج من أزمتنا وأزمة الأمة ككل.
* الرجوع أولا للشريعة الإسلامية وتطبيقها بأرض الواقع للأسف كثير منا بعد عن شريعة الله وسنة رسوله الكريم وهذه أكبر مصائبنا لحد ألان . أي الحكم بوفق الشريعة نتذكر زمن الخلفاء الراشدين وما بعدهم وزمن عمر بن عبد العزيز الم تكن الأمة قوية وأمينة بذلك الوقت الم تكن سياساتها واقتصادياتها وفق الشريعة ؟
* توحيد الصف العراقي لأنة بالوحدة قوة والتفرقة ذلة ومهانة .علينا بالأخلاق الرفيعة وتوعية الشباب لما يحدث ألان وما هي خطورة الوضع لمستقبلنا ومستقبل أولادنا وعراقنا أولا وأخيرا والأمة العربية تباعاً لأنه نحن لا نعيش معزولون عن العالم بمعرفة الواجبات والحقوق لكل منا .
*التغيير جاء ظاهريا (خارجيا ) لأنه من المفروض يكون داخليا لما كان عليه الحال ألان أن التغير جاء لأسس ومغزى يفيد المحتل وأعوانه .
*من الحلول لقضيتنا هو كيفية استخدام النفط وهو أول سبب جاء من اجله المحتلون وطبعا ثروات لا حد لها بالعراق ولا تخفى على احد ولا على العلماء العلاج من أن يستلم الحكم يكون تحت راية الله اكبر رجل من داخل العراق عانى ما عانينا سابقا وألان عراقي مئة بالمئه متذكر دائما قول رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم ( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )
*الاستثمار الأمثل للنفط والعائد من الأموال لا توزع بجيوب أهل الحكومة والبرلمان والحمايات لها إنما تستثمر بها مشاريع حقيقية وليس وهمية تعود إلى كل الوزارات ولكل وزارة لها العائد الخاص لها حسب حاجتها الحقيقية وأيضاً يتذكر كل سفير (( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )) .
* الاستثمار بكل المجالات وأهمها في مجال الإسكان ببناء مجمعات سكنية للفقراء والمحتاجين من واردات النفط ل،لأنه حرام ناس بوطن بلا سكن وهم بأرض الرافدين وأيضا بناء مجمعات للموظفين الأكفاء الذين لا سكن لديهم والقيام بالخدمات بكل المجالات بأدق التفاصيل وهكذا سوف تتعدل أوضاع العراق ولو نسبيا .
* التحقق من إزالة الفساد بجميع دوائر الدولة عمليا وليس نظريا وطرد من تثبت الإدانة عليه لأنهم السبب أيضا بضياع كوادر الكفاءة بالدوائر ودمار لها .
* كتابة دستور جديد يخدم الشعب أولا وأخيرا .
* كل هذا سيكون وقعه على مستقبل العراق بعد 10 سنوات أو أكثر ايجابيا .