الموضوع: لغة الصمت
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-08-03, 12:32 AM
العشق المحطم العشق المحطم غير متواجد حالياً
:: سائح فعال ::
 



لغة الصمت





اذا لم تشعر ان ارضك هي نبضك هي عرضك .......... فصدقني أنت عار عليها ...

* اذ ان الفجر ............ غسيل صباحي للأرواح ...

* المعاناة ......... صوت مُتعب قادم من الاعماق ...

* لغة الصمت يمارسها الكلام أحياناً ...

* الفرق بين غدر البحر, وغدر البشر....... وضحته الطبيعة ...

* صوت الديك .... غرور مبطن ...

* الناصح الحاقد .... تعرفه عندما يتذكر نصائحه لك أمام الناس ...

* تذكر انك لو أكلت وردة ستصاب بالغثيان .... فما بالك بأكل لحم أخيك ميتاً ...

* القنابل النووية ..... أياد توحدت ...

* أقنعتها ( أن النميمة تجعد البشرة ) وان ( السكوت يزيدها نضارة ) >>>>
( وان في ترك الانسان مالا يعنيه شباب دائم ) ...

* أوصاهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بالجار السابع ...... فنسوا الأول ...

* الهموم ... قوة تصنع منك شجرة ..... صمودها أو سقوطها عائد الى مدى قوة تمسكك بجذورك ...

* حتى وان روّضت الغرق ... لا تأمن البحر ...

* سبب احتفاظ الوردة بفتنتها منذ أن خلقت .... تمسكها بطبيعتها ...

* للغروب صديق مخلص ... اسمه الوداع ...

* المشوار ..... طريق يرافقك ويسلمك بيده لمشوار جديد ...

* البكاء ..... شكوى مقطرة ...

* عنوان الأماكن .... طريقنا اليها ...

* اجمل اختراع وصل للمرأة وأرضاها الى اليوم ..... هي المرآة ...

* الموانئ ...... أفواه تنتظر البحر ...

* الوطن ...... قصة عشق ابدية بين الانسان والتراب ...

* لو وجدت أن في مدارس الصداقة لم ينجح أحد ...... لا تيأس وادرس منازل ...

* لو لم يبك السحاب .... لجف المطر ...

* علمني الفجر عندما وقف على باب الليل .... درساً في الانتظار ...

* قاع البئر .... ضحكات المنافقين ...

* حتى المنازل لها وجوه ...... بعضها مبتسم وبعضها كئيب ...

* للورد أوراق .... كتب عليها العطر .... قصيدة في الحب ...

* الوطن نبض يشعر بالحب ...... يؤذيه عقوق الأبناء كالبشر واكثر ...

* الصيف الآمن الذي نعرفه ..... خير من شتاء متربص لنا لا نعرفه ...

* ينابيع الشمس لا تجف أشعتها ...

* هناك رياح تبعثرك حتى وان أقفلت بابك .... هي ألد الأعداء لك >>>>
أول ضحاياها أنت واسمها : ( اليأس من رحمة الله ) ...

* عندما ولدنا صرخنا .... فابتسموا ... المهم أن نموت ونحن نبتسم .... وهم يصرخون ...

* قوة العرب لم تضعف ..... كل ما في الأمر انهم كانوا جمعاً سالماً ... واصبحوا جمع تكسير ...

* أهم ما يميّز العقلاء .... التصاقهم بالتراب ...


[/frame]


التعديل الأخير تم بواسطة فخر بغداد ; 2011-08-08 الساعة 07:03 AM

التوقيع

[FLASH]im27.gulfup.com/2012-07-14/1342295206121.swf[/FLASH]