عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-07-30, 06:04 AM
ثناء المحبة ثناء المحبة غير متواجد حالياً
الاشراف العام
 



بحيره لويز , اجمل بقاع كندآ





تقع بحيرة لويز في حديقة بانف الوطنية في كندا ، وجنوب جبال روكي الكندية و تعتبر بحيرة لويز في منطقة البرتا في كندا واحدة من أجمل البحيرات الطبيعية في العالم إن لم تكن هي الأجمل. البحيرة تعتبر مقصد للنخبة من سياح العالم والأمراء وملوك العالم. طول البحيرة 3 كيلومتر وتحتوي على منتجعات سياحية مميزة. شي أخر يميز هذه البحيرة وهو أنها أصبحت مقصداً مهماً لمن يرغب في إقامة حفل زفافة على ضفاف هذه البحيرة الرائعة ، لمن يستطيع
على التكلفة طبعاً .

لمحة عن تاريخ البحيرة :

يعود تاريخها الى عام 1882 عندما كانت كندا في وقت ازدهارها واكتشافها الى مزيد من الولايات والمقاطعات ... كانت البرتا من اواخر المقاطعات المكتشفه في ذلك الوقت .... وكانت قد قررت كندا والشعب الكندي عمل وسيله توصل الشرق بالغرب ... وكان السبيل الوحيد والاسرع هو عمل سكه حديديه للقطار ليصل من الشرق الى الغرب ومن الغرب الى الشرق ...
كانت مثلما قلت حلقه الوصل بين الشرق والغرب بكندا .... ايضا من اسبابها ان دوله كندا ارادت ايضا ان تتوحد جميعا وان تصبح دوله واحده ....
في العام 1882 , احدى العمال في بناء السكه الحديديه يدعى ثوماس ويلسون ( THOMAS WILSON ) كان يجهز نفسه للذهاب في رحله على الاحصنه لايجاد موقع اخر لسكه القطار الاخر العائد من الغرب الى الشرق ... حل عليهم الليل حينما كان مع بعض من الهنود الحمر ( السكان الاصليين لشمال امريكا ) وهو يتحدث مع واحد من هؤلاء الهنود الحمر ... سمع صوتا قويا صادرا من بين الجبال .. انه صوت الانهيارات الثلجيه .. هذا الصوت قد ابهره ..... صوت كان يهز الارض والجبال .... كان صوتا رنانااا ... فسأل صاحبه الذي بجانبه عن سبب هذا الصوت ومصدره ... وقال الشخص الذي بجانبه انه فقط صوت انهيارات ثلجيه لم نقترب منها نظرا لخطورتها كما تعلم .. ولكن لم يقنعه هذا الكلام وقرر خلال دقيقه ان يتوجه نحو هذا الانهيار عالما انه قد يموت بسبب هذه الانهيارات باي لحظه اذا وصل اليها .... ولكن أراد وبمجازفه بحياته الى ان يرى هذا الانهيار العظيم الذي لم يسبق له ان سمعه من قبل ...فقرر ان يتسلق الجبال هو وحصانه وأيضا يرافقه الهندي الاحمر كدليل سياحي ... و كان الليل قد حل ولكن ارادوا ان يفعلو ما بوسعهم الى ان يصلو الى مصدر هذا الانهيار .... استمرو في الصعود والاقتراب من مصدر الصوت .. الى ان حل عليهم الفجر ولم يصلوا بعد .... وفي الصباح الباكر ... وصلوا الى المكان .. فكان المظهر مذهلا .....لقد اكتشفو ان هذا الانهيار هو سبب في تكوين هذه البحيره العظيمه .... كان المنظر مذهلا جدا .. وسميت ايميراد ليك ( EMERAD LAKE ) وبعدها سميت بلويس أو لويز ليك تخليدا لبنت الملكه فيكتوريا .. لويس فسميت بــــ ( LOUISE LAKE )


www.malaysia29.com

www.malaysia29.com

www.malaysia29.com

www.malaysia29.com

www.malaysia29.com

www.malaysia29.com


www.malaysia29.com

www.malaysia29.com
www.malaysia29.com


www.malaysia29.com

www.malaysia29.com

www.malaysia29.com



www.malaysia29.com

www.malaysia29.com

www.malaysia29.com




www.malaysia29.com


www.malaysia29.com

www.malaysia29.com


التعديل الأخير تم بواسطة ثناء المحبة ; 2011-08-31 الساعة 10:17 PM

التوقيع

تُعجبني الأرواح الرآقيہ ،
التي تحترم ذآتها ۆ تحترم ا̄لغير
عندما تتحدث : تتحدث ب عمق
تطلب بادب تشكر بذوق
وتعتذر بصدق