عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-06-16, 01:52 AM
ثناء المحبة ثناء المحبة غير متواجد حالياً
الاشراف العام
 



تُعرض الفتن على القلوب عرض الحصير ،،

تُعْرَضُ الْفِتَنُ عَلَىَ الْقُلُوْبِ

www.malaysia29.com


يقول الرسول صلى الله عليه وسلم
( تعرض الفتن على القلوب عرض الحصير )
فأي قلب أنكرها نكتت فيه نكتة بيضاء ..
وأي قلب أشربها نكتت فيه نكتة سوداء
حتى يصير القلب على قلبين :
أبيض مثل الصفا لا يضره
فتنة ما دامت السماوات والأرض ..
والآخر أسود مربد كالكوز مجخًيا
- وأمال كفه - ..
لا يعرف معروفًا ولا ينكر منكرًا ..
إلا ما أشرب من هواه)
معنى الحديث
كيف تعرض الفتن على القلوب
وكيف تنكت في القلب نكته سوداء


الآن أحبتي كلكم دخلتم مرحله التكليف

وهى مرحله البلوغ عند الشاب وعند الفتاة

أي الآن سوف يبدأ الإنسان يحاسب على أعماله

هيا بنا ننظــر ماهذه الفتن التي أخبرنا

عنها الرسول صلى الله عليه وسلم يقول

(( تعرض الفتن على القلوب ))
فتن النساء ..
فتن القنوات الفضائية والإباحية
فتن المخدرات
فتن الدخان
فتن الحروب
فتن سماع الأغاني

فتن التبرج والزينة لدى النساء
فتن الشهوات
فتن المال والربا
والرشوة وسرقه أموال الناس بالباطل
كل رجل وفتاه والفتن تعرض
عليهم مثل الحصير وهو الفراش
الذي كان في السابق ينامون عليه
فهو مكون من أعواد الحصير
مجموعه مع بعضها البعض
فتعرض على قلبك وعليك عودا عودا ..
( وأي قلب أشربها نكتت فيه نكتة سوداء )

اي اي قلب جعل هواه ورضي
بالمعصيه ينكت في قلبه نكته سوداء
مثلا تكون في بيتك والتلفاز أمامك فتخرج
أمامك امرأة بكامل زينتها فلا تغض بصرك عنها

فينكت في قلبك نكته سوداء

وتخرج الفتاه إلى السوق وهي في كامل زينتها

فينكت في قلبها نكته سوداء
ينظر ببصره إلى أشياء لاتجوز أن ينظر
إليها فينكت في قلبه نكت سوداء
لا يصلى الصلوات المفروضة
بوقتها ينكت في قلبه نكته سوداء
عاصي لأبيه وأمه ولا يبربهما
ينكت في قلبه نكت سوداء
تنمص الفتاه حواجبها ينكت في قلبها نكته سوداء
يستمع الى الاغاني فينكت في قلبه نكت سوداء
تحادث الرجال الأجانب عنها والغير
محارم لها ينكت في قلبها نكته سوداء
وهكذا ..
كل معصية تفعلها ينكت في قلبك نكته سوداء
و كل ما فعلت حسنه وخير
ينكت في قلبك نكته بيضاء
نكمل الحديث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم
( أي قلب أنكرها نكت في قلبه نكته بيضاء )
أي أن قلبك أنكر هذه الفتن
سمع صوت الاغاني قام واغلق التلفاز .
فنكت في قلبه نكته بيضاء
إلتزمت الفتاه بحجابها وغطت زينتها .
فنكت في قلبها نكته بيضاء
غض بصره ولم ينظر إلى مالايجوز
له فنكت في قلبه نكته بيضاء
كما قال عليه الصلاة والسلام
( حتى يصير القلب على قلبين )
أبيض مثل الصفا لا يضره فتنة
ما دامت السماوات والأرض
والآخر
أسود مربد كالكوز مجخًيا
اى تصبح القلوب بعد زمن على قلبين
قلب ابيض طاهر نقى لاتضره فتنه
ما دامت السموات والأرضلأنك طول
عمرك في جهاد مع هذا القلب
لا تريد أن تدخل عليه إلا كل فعل صالح
وتبعد عن كل فتنه تسبب المعصية ..
فأنت الآن حصلت على نتائج جهادك
مع نفسك بأنه لا تضرك فتنه
ما دامت السموات والأرض ..
وهنيأً والله لمن هذا قلبه
واما صاحب القلب الأسود
الذي أصبح مربدا اسودا
لا يعرف المعروف ولا ينكر المنكر
إلا ما اشرب من هواه وأصبح الأمر عنده
عادى جدا إذا عمل المعاصي هو أو أن يفعلها
احد أمامه وتصبح المعاصي عنده
من العادات وليست من المحرمات
وتصبح الكبائر عنده صغائر ..
فلا ينكر المنكر
ولا يفرق بين من يسمع الغناء ومن يسمع الذكر والقران
ولا يفرق بين من يضع الدخان ومن يضع السواك في فمه
ولا يفرق بين يفعل الزنا وبين من يعف نفسه ويصبر
حتى يسهل الله له الزواج ..
لا يفرق في هذا أبدا
ونعوذ بالله من هذا القلب الأسود المظلم



فالآن أختر لقلبك أي القلبين قلبــــك


إضافه بسيطة :


ألا ترون أوجه العلماء

والمشائخ والصالحين فيها نور
أتعلمون لماذا ... ؟؟
لأن قلوبهم صارت بيضاء
فإذا أكتمل البياض ظهر النور
يخرج على وجوههم
( سيماهم في وجوههم )
واهل المعاصي لاترى في
وجوههم إلا السواد والعياذ بالله
اللهم حبب إلينا الإيمان وزينه
في قلوبنا وكره إلينا الكفر
والفسوق والعصيان
اللهم طهر قلوبنا
من الحقد
والنفاق
وسوء الأخلاق
وأجعل قلوبنا عامرة بذكرك وشكرك ومحبتك


و
هنــــا تُعرض الفتن

على القلوب كالحصير

عوداً عوداً



www.malaysia29.com


التوقيع

تُعجبني الأرواح الرآقيہ ،
التي تحترم ذآتها ۆ تحترم ا̄لغير
عندما تتحدث : تتحدث ب عمق
تطلب بادب تشكر بذوق
وتعتذر بصدق