الموضوع: هذيان الانتقام
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2009-07-13, 06:00 PM
:: عمر جميل :: :: عمر جميل :: غير متواجد حالياً
:: المدير المفوض ::
 



هذيان الانتقام

ذل المصائب عزة تسكن الاتقياء ...فرح الخيلاء انكسار يحمله التعساء ..التقاء المشاعر خداع البدايات ...ومسافات البسيطة داء يفتك بالوفاء ...سكن العين تجديد للاحساس ..مديح الهمسة الاولى قدح لنهايات الكلام ..مفارقات الشعور نبع ينضب يوما ما...
وانفلات المبالغة عوز يحل بنا.. للانتقام بدايات التملك ونهايات التجريح ..
احبتي / مسلمات الاعلى مراحل تصدح بين جنبات حياتنا ..غفلة النهاية هدف لامسؤول في ممارساتنا ..
كثيرا ما يسكننا وجدان العلاقة في حياتنا ايا كانت طبيعة هذه العلاقة ( غرام... احترام ...صداقة ...صحبة ..اخوة ...زملاء عمل )
ثم ما نلبث ان يشوبها اي تغير يجعلنا نفترق الطرق وتبداء ممارسة الانتقام من الاخر بهدر لحقوقه واجبار الاخرين على الرشف من نبع غيبة خدرنا له في جرف اصم ...
انما تحديدا احضي طرحي هذا بمساحة اوسع حول علاقة ( الغرام ) التي سايرت كل مناحي التواجد الانساني منذ زمن البدايات الى أن يريد الله ..
نعم كثيرا ما نسمع بقصص حب تنثر تفاصيل بداياتها بمكر الوفاء وصدق الاحساس اتجاه فتاة العذرية تقبع داخل اسوار الكرامة الاسرية يحتضنها دنوا عصف من مشاعر الحنان وسيل العواطف من ابويها ...ثم يبداء هدهد السلام يقف على اعتاب المنزل جانحا للصدق ومتمايلا بحب الشرف ورفض الابتزاز ..وما تلبث حمامة البياض أن تقف لجانبه تطلق انغام الفرح لتطير معه لفضاء تيقن أن مساحاته يسكنها الصفاء وأن غيوم العتمة ليست الا سحابة مرور وتمطر بالحب والخوف عليها ..
لتفيق بعيد برهة من الوقت على كيانها مغمورا في وحل الصحراء القاحلة التي لم يبللها الا سحابة مرور صنعها مكر ودهاء ذلك الذئب عندما كان في هيئة هدهدا يغرد بصفاء القلب ..
نعم حقائق مؤلمة اقف على تفاصيلها لذئاب بشرية ..وأن كنت اقع يوما تحت هذا التصنيف بممارسات كانت اقرب لهدهد العتبة ..
همستي / ان للسلوك ضابطا داخلك احكمه كيفما تشاء .بالغور في قلب من تشاء بالعبث في وجدان من تشاء ..بلفظ الحب لمن تشاء ..بتسويف الافعال كيفما تشاء ...لكن كن بعيدا عن هدر القادم من حياة اي فتاة .من حفظ لمكنون طهرها ..واحتراما لفوقية بني جنسك ..وافتراضا لأختك هذا الموقف بأن خلف اسوار رغبتك قوم اعزاء لا حق لك في هدر كرامتهم ..
وأن طفح كيل الاستقرار في حياتكما فالخروج بأحترام لذاتك وجمال ايامكما ..دون تجريح او ابتزاز ..وأن يكون ختام الفاظ الحب كبداياته ..
والقناعة لي ولك بأن من لا يريد البقاء معي حتي وأن كانت عشيرتي لأخليت سبيلها ..
انما يبقى للانتقام رفض داخلي وداخلك ...

نداء جاب في خاطري عذرا أن تجازوت به الحدود ..


التوقيع


Twenty Nine SDN.BHD 1023809-X
7-08 Plaza138 Maya Hotel, Infront KLCC , Jalan Ampang, 50450 , Kuala lumpur , Malaysia
Offices: Malaysia - Saudi Arabia - USA
www.malaysia29.com

M : 0060166640000
M : 0060149444496
M : 0060162564999
M : 0060163084999
M : 0060169004644
Tel: 0060321815353

We talk your language Arabic - English - French
you can contact us by WhatsApp - Viber - Tango

Facebook / travel29
Instagram / travel29
Twitter / travel_29
Youtube / traveliq29

Email: travel@29.my
Email: info@29.com.my
Email: travel@29.com.my
Email: booking@29.com.my