عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-05-16, 09:10 PM
Đя.*๓ε๓ѕњ Đя.*๓ε๓ѕњ غير متواجد حالياً
TRAVEL VIP
 



احــــــــــــداث

www.malaysia29.com



توافقت الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية، أمس، على اختيار سفير الخارجية المصري نبيل العربي أمينا عاما للجامعة، خلفاً لعمرو موسى الذي أمضى في المنصب فترتين مدتهما عشر سنوات، على ان يتولى الامانة العامة في تموز المقبل.

وأتيح التوافق على العربي، بعدما سحبت قطر مرشحها للمنصب عبد الرحمن العطية، وذلك إثر إعلان مصر عن سحب مرشحها الأول مصطفى الفقي، الذي اعترضت على ترشيحه دولة عربية واحدة على الأقل هي السودان، قائلة إنه كتب مقالات عدائية تجاهها، وفضلت دول عربية أخرى العطية عليه.

وجرت العادة على توافق عربي على منصب الأمين العام للجامعة العربية، والذي ظل يشغله مصريون منذ تأسيس الجامعة، باستثناء الفترة التي نقل فيها مقر الجامعة العربية إلى تونس احتجاجا على توقيع القاهرة اتفاقية كامب ديفيد مع إسرائيل.

وفي جلسة مفتوحة للمجلس الوزاري العربي، هنأ المتحدثون العربي على اختياره للمنصب. وقال رئيس السفراء القطري الشيخ حمد بن جبر آل ثاني إن بلاده سحبت مرشحها «تقديرا لمصر ولثورة 25 يناير»، مضيفاً أن «المرشح القطري هو مرشح مصري والمرشح المصري هو مرشح قطري


www.malaysia29.com


أدانت جامعة الدول العربية استخدام إسرائيل جرائم الاحتلال بحق المتظاهرين العرب على حدود كل من الحدود اللبنانية والسورية، وفي منطقة شمال قطاع غزة والقدس المحتلة، مؤكدة أن قضية فلسطين تعود للصف الأول.

واستنكر السفير محمد صبيح الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة في تصريح للصحفيين هجوم قوات الاحتلال وفتح أسلحتها الرشاشة تجاه المدنيين العزل بالقرب من منطقة مارون الراس على الحدود اللبنانية وفي منطقة مرتفعات الجولان السورية المحتلة، وبالقرب من معبر بيت حانون شمال قطاع غزة، وكذلك الاعتداءات على المسيرات السلمية فى الضفة الغربية وحاجز قلنديا.

مؤكدا أن إسرائيل تلعب بالنار، مشددا على أن الجماهير العربية التي قادت التغيير في المنطقة لا تخيفها إسرائيل وقوتها، لافتا الى أن قوات الاحتلال تستخدم القوة المفرطة والأسلحة المحرمة دوليا بحق المتظاهرين.

وقال السفير صبيح: في هذا اليوم الذي يحيي فيه العالم الذكرى الـ63 لنكبة فلسطين، تحيي الجامعة العربية هذا الشباب الثائر، وهذا الجيل الذي يعطي للقضية الفلسطينية بعدا جديدا وكبيرا في سبيل استعادة الشعب الفلسطيني حقوقه في الحرية والاستقلال بعد عقود طويلة من الظلم والحرمان.

وتابع: إن الجامعة العربية تنظر بقلق بالغ لهجوم الجيش الإسرائيلي على المدنيين العزل على الحدود الفلسطينية مع سوريا ولبنان، ومناطق أخرى عديدة في الضفة وقطاع غزة.

وأشاد بتضحيات الشباب العربي..


www.malaysia29.com

معمر القذافي في كلمة صوتية على التلفزيون الليبي من دون أن تبدو صورته على الشاشة إنه في مكان لا يمكن الوصول إليه لأنه يكمن في قلوب أبناء شعبه على حد تعبيره.

وتأتي كلمة القذافي بعد إعلان المتحدث باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم الجمعة أن القذافي موجود في طرابلس وهو بصحة جيدة، ليرد بذلك على قول سفير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني إن كلام أسقف طرابلس جيوفاني مارتينيلي عن احتمال أن يكون القذافي قد أصيب بغارة جوية لحلف شمال الأطلسي وأنه ترك العاصمة، هو كلام ذو مصداقية.

وكان فراتيني قد أكد أن الحكومة الايطالية "لا تملك أي معلومة عن مصير القذافي، وأنها لا تعرف مكان وجوده".

وأعرب السفير في مقابلة مع موقع صحيفة كورييري دلا سييرا عن شكوك حول صدقية احدث صور تلفزيونية تظهر القذافي موجودا هذا الأسبوع في طرابلس مشيرا إلى أن أسقف طرابلس جيوفاني مارتينيلي من بين الأشخاص الذين يعتقدون أن الزعيم الليبي قد يكون غادر المدينة.

وأوضح فراتيني أن الضغوط الدولية على الحكومة الليبية تقوم بتفتيت النظام من الداخل، مشيرا إلى أن هذا هو المطلوب.




أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما الجمعة استقالة المبعوث الأميركي للسلام بالشرق الأوسط جورج ميتشل، وعين نائبه ديفد هيل ليخلفه في الوقت الحالي، مشيرا إلى أن استقالة ميتشل ستصبح سارية المفعول في العشرين من الشهر الجاري.

وأوضح أوباما في بيان أن ميتشل اشترط قبل توليه منصبه ألا تزيد مهمته عن عامين، وأن استقالته جاءت بعد مرور نحو عامين ونصف عام على بدء عمله. وأكد أن الولايات المتحدة ما زالت ملتزمة بالسلام في الشرق الأوسط.

ووصف أوباما ميتشل بأنه "واحد من أرقى موظفي الخدمة العامة الذين أنجبتهم أمتنا". وقال إن هيل سيعمل كمبعوث مؤقت. وأضاف "أثق تماما في قدرة ديفد على مواصلة تحقيق تقدم في هذا الجهد المهم".

وكان ميتشل أوضح -في خطاب استقالة مقتضب- أنه عمل في هذا المنصب أكثر من عامين، وهي المدة التي كان يعتزم قضاءها في المنصب أصلا، مشيرا إلى أن استقالته ستكون سارية المفعول يوم الجمعة المقبل.

وأضاف ميتشل -في رسالة نشرها البيت الأبيض- "أنا على ثقة بأن هذا سيوفر الوقت الكافي لانتقال سلس وفعال".

يذكر أن ميتشل سعى منذ تعيينه في منصبه في 22 يناير/كانون الثاني 2009 مع بداية تولي إدارة أوباما، إلى إحياء مفاوضات السلام في الشرق الأوسط، وقام بعدة مبادرات قادت إلى استئناف المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، ولكنها سرعان ما عادت للجمود مرة أخرى.


التوقيع

[flash=http://www.iq29.com/up/upfiles/bz632464.jpg]WIDTH=400 HEIGHT=400[/flash]

[flash1=http://www.iq29.com/up/upfiles/xLR32464.gif]WIDTH=400 HEIGHT=350[/flash1]