عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-05-14, 08:06 PM
ثناء المحبة ثناء المحبة غير متواجد حالياً
الاشراف العام
 



ثمان أعجبتني حتى أبكتني

بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



ثمان أعجبتني حتى أبكتني




الأولى

أني نظرت إلى الخلق فرأيت كل واحد يحب محبوبا فإذا ذهب إلى القبر فارقه محبوبة فجعلت الحسنات محبوب فإذا دخلت القبر دخلت معي .








الثانية :

أني نظرت إلى قول الله تعالى:



{ وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَىٰ *

فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَىٰ } .( النازعات 40 , 41)

فأجهدت نفسي في دفع الهوى حتى استقرت علي طاعة الله







الثالثة :

أني نظرت إلى هذا الخلق فرأيت أن كل من معه شيء له قيمة

حفظه حتى لا يضيع فنظرت إلى قول الله تعالى:

{ مَا عِندَكُمْ يَنفَدُ وَمَا عِندَ اللَّـهِ بَاقٍ َ} ﴿النحل: ٩٦﴾ "
فكلما وقع في يدي شيء ذو قيمة وجهته لله ليحفظه عنده .







الرابعة :

أني نظرت إلى الخلق فرأيت كل يتباهى بماله أو حسبه أو نسبه

ثم نظرت إلى قول الله تعالى: "

{ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّـهِ أَتْقَاكُمْ } .﴿الحجرات: ١٣﴾

" فعملت في التقوى حتى أكون عند الله كريما .







الخامسة :

أني نظرت في الخلق وهم يطعن بعضهم في بعض ويلعن بعضهم بعضا وأصل هذا كله الحسد ثم نظرت إلى قول الله عز وجل: "

{ نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُم مَّعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا } ﴿الزخرف: ٣٢﴾

" فتركت الحسد واجتنبت الناس وعلمت أن القسمة من عند الله

فتركت الحسد عني







السادسة :

أني نظرت إلى الخلق يعادي بعضهم بعضا ويبغي بعضهم على بعض ويقاتل بعضهم بعضا ونظرت إلى قول الله عز وجل:

{ إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا} ﴿فاطر: ٦﴾

" فتركت عداوة الخلق وتفرغت لعداوة الشيطان وحده .







السابعة :

أني نظرت إلى الخلق فرأيت كل واحد منهم يكابد نفسه ويذلها في طلب الرزق حتى أنه قد يدخل فيما لا يحل له

ونظرت إلى قول الله عز وجل: "

{ وَمَا مِن دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّـهِ رِزْقُهَا } .﴿هود: ٦﴾

" فعلمت أني واحد من هذه الدواب فاشتغلت بما لله علي

وتركت ما لي عنده .







الثامنة :

أني نظرت إلى الخلق فرأيت كل مخلوق منهم متوكل على مخلوق مثله، هذا على ماله وهذا على ضيعته وهذا على صحته وهذا على مركزه . ونظرت إلى قول الله تعالى: "

{ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّـهِ فَهُوَ حَسْبُهُ } .﴿الطلاق: ٣﴾

" فتركت التوكل على الخلق واجتهدت في التوكل على الله

..::جمعنـا الله وإياكم في جنته::..







elhk Hu[fjkd pjn Hf;jkd fghk