عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-05-07, 04:42 AM
arab-unity arab-unity غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 



الثورات العربية من اسبابها غياب الديمقراطية

لا شك ان ما يحدث في العالم العربي اليوم من ثورات متتالية ومتزامنة هوا نتيجة الكبد الذي يعاني منه المواطن العربي , فشعار الديمقراطية التي ينادي بها كل رئيس وكل مرشح للرئاسة هوا مجرد شعار نسمع به ولكن لا نراه على ارض الواقع , ولعل غياب الديمقراطية وحقوق الانسان في الوطن العربي يأتي لعدة اسباب مترابطة مع بعضها البعض , كأهتمام الدول العربية بالحفاظ على استقلاقلها وامنها على حساب الديمقراطية واحترام حقوق الانسان , كما انا انشغال الدول العربية بقضايا التنمية والتحديث على اساس انها تأتي في سلم اولويات الحكومات , بينما المشاركة السياسية واحترام حقوق المواطنين تعتبر بنظرها امور ثانوية
ولا ننسى ان النظام العربي المبني على السلطوية ممكن ان يفسر لنا غياب الديمقراطية في الوطن العربي .

ربما يجب علينا لفت النظر الى منظمات حقوق الانسان العربية والجمعيات المطالبة بالديمقراطية حيث ان الغموض هوا السائد في اهداف هذه الجمعيات , فتارة تكون رديفة وصديقة للسلطة واحيانا تجعل من نفسها بديلا عن السلطة واحيانا تقف في صف المعارضة واحيانا مع السلطة وتدافع عنها


كل هذه الاسباب قادت الى عدم اقتناع الانظمة العربية باهمية الديمقراطية وهي ان تحدثت عنها فهوا من قبيل الترف لا القناعة بضرورتها , مما ادى الى فقد التقة المتبادلة ما بين القيادات العربية والمواطنين وخشية كل طرف من الاخر


وسبب اخر عدم وجود مؤسسات ديمقراطية في النظام السياسي العربي لان الدولة تكون مرتبطة باشخاص وتدار على اساس مزاجهم ورغباتهم ومستشاريهم


كلها اسباب ادت بنهاية المطاف الى اشعال نيران الثورات العربية المطالبة بالاصلاح والديمقراطية

بقلمي /ابو طلال

خاص بملتقى الوحدة العربية



التعديل الأخير تم بواسطة arab-unity ; 2011-05-07 الساعة 04:48 AM