عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-03-21, 09:07 PM
ثناء المحبة ثناء المحبة غير متواجد حالياً
الاشراف العام
 



كلمات كقطرات العسل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

روى عن شقيق البلخي انه قال لحاتم الاصم :
قد صحبتني مدة .. فماذا تعلمت ؟
قال : ثمان مسائل ../


أما الأولى :
فاني نظرت الى الخلق ... فاذا كل شخص له محبوب
فاذا وصل الى القبر فارقه محبوبه
فجعلت محبوبي حسناتي لتكون معي بالقبر

أما الثانية :
فاني نظرت الى قوله تعالى و ( نَهَىْ الْنَفْسَ عَنِ الْهَوَىْ )
فأجهدتها في دفع الهوى حتى استقرت على طاعه الله


أما الثالثة :
فإني رأيت كل من معه شيئ له قيمة عنده يحفظه
فنظرت إلى قوله تعالى ( مَا عِنْدَكَمْ يَنْفَدُ وَمَا عِنْدَ الله بَاقٍ )
فكلما وقع معي شيئ له قيمة وجهته إلى الله ليبقى لي عنده.

وأما الرابعة :
فإني رأيت الناس يرجعون إلى المال والحسب والشرف
وليست بشيء .. فنظرت الى قوله تعالى
(
إِنْ أَكْرَمَكَمْ عِنْدَ الله أَتْقَاكُمْ )
فعملت بالتقوى حتى أكون عند الله كريما

وأما الخامسة :
فإني رأيت الناس يتحاسدون فنظرت إلى قوله تعالى
(
نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُمْ مَعِيْشَتَهَمْ فِيْ الحَـيَاةِ الدُنْيَا )
فتركت الحسد بالكلية .. لأن الحسد اعتراض على الله سبحانه

وأما السادسة :
رأيت الناس يتعادون ، فنظرت إلى قوله تعالى :
(
إِنَ الشََيْطَانَ لَكـُمْ عَدُوٌ فَاتَخِذُوهُ عَدُوَاً )
فتركت عداوتهم واتخذت الشيطان وحده عدوا

وأما السابعة :
رأيتهم يذلون أنفسهم في طلب الرزق, فنظرت إلى قوله تعالى
(
وَمَا مِنْ دَابَةٍ عَلَى الأَرْضِ إِلاَ عَلَى الله رِزْقُهَا ) فاشتغلت بما له علي
وتركت ما لي عنده ثقة به ويقينا بما عنده

وأما الثامنة :
رأيتهم متوكلين على تجارتهم وصنائعهم وصحه أبدانهم
فتوكلت على الله .. ( فَإذَا عَزَمْتَ فَتَوَكْلْ عَلَىَ الله )
أسأل رب العرش العظيم
أن ينقي قلوبكم كمآ ينقى الثوب الأبيض من الدنس
وأن يغفر لكم ذنوبكم ويرحمنآ برحمته .. أجمعين...
..
م.ن.ق.و.ل..


التوقيع

تُعجبني الأرواح الرآقيہ ،
التي تحترم ذآتها ۆ تحترم ا̄لغير
عندما تتحدث : تتحدث ب عمق
تطلب بادب تشكر بذوق
وتعتذر بصدق