عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-03-20, 01:17 AM
ثناء المحبة ثناء المحبة غير متواجد حالياً
الاشراف العام
 



متى تجد طعم الراحة


متى تجد طعم الراحة
طعم الراحة

متى يجد العبد طعم الراحة؟



هل تتوقع أخي ويا أختي أن هناك أحد مرتاح في هذه الدنيا!!!


إذا كنت تتوقع ذلك فأنت مخطئ!


قال تعالى " لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي كَبَدٍ" ﴿البلد: ٤﴾


كل واحد يشتكي من هذه الدنيا..

هي هكذا الدنيا دنيئة كل واحد يعاني فيها!


ترى الرجل الغني
تظن أن ليس هناك أسعد منه!

وتجد أنه يعاني من مرض مزمن نقص عليه حياته!


ترى الرجل الفقير يشتكي الفقر!


ترى رجل بين أطفاله

تظن أنه سعيد!

ولكن تجد أنه يشتكي من زوجة نكدت عليه حياته!


وترى الرجل سعيد في حياته الزوجية..

ولكن تجد أنه يعاني ويشتكي العقم!


ترى الرجل في كامل صحته الجسدية..

ولكن تجده يعاني من ضغوط نفسية!


ولو أستمر في سرد الموضوع لما انتهينا

ولكن تدري أين تجد الراحة ؟؟


تجدها في طاعة الله

تجدها عندما تقف تصلي بين يدي الله


تجدها عند قراءة كتاب الله
تجدها عندما ترفع يديك إلى الله تناجيه.


التوقيع

تُعجبني الأرواح الرآقيہ ،
التي تحترم ذآتها ۆ تحترم ا̄لغير
عندما تتحدث : تتحدث ب عمق
تطلب بادب تشكر بذوق
وتعتذر بصدق