عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-02-05, 07:12 PM
تــــاجـــر ألاحزان تــــاجـــر ألاحزان غير متواجد حالياً
:: سائح ذهبي ::
 



اعزائي الاعضاء الافاضل علموا اقلامكم




www.malaysia29.com





أعزائـــــــي الأعضاء الأفاضل




- عندما تسبح الأقلام الحرة وتتنزه في بحار المعلوم والمجهول
فإنها تتوقع كل أنواع السباحة ، الحرة ، الغوص إلى الأعماق
بحثاً عن الكنوز والنفيس ، ولكن عندما تسبح الأقلام المنغلقة
فسرعان ما تغرق أو تطفوا لفراغها من الداخل ، وفي كلا الحالتين
فهي
أقلام لا تعرف السباحة ...


- لذا أقول : علموا أقلامكم السباحة .



- عندما ترمي الأقلام الحرة كلمة أو رأياً أو نقلاً ما ؛ فإنها ترمي
رمية الأحرار رمية المحترفين ، لذا فهي تصيب كبد وقلب الحقيقة ،
بل وإن أخطأت نقطة الهدف فهي لا تخطئ جسده ،،، بينما الأقلام
الأخرى ترمي رمية الهواة ، ناهيك عن أن كثيرا منها ترمي رمية
المبتدئين ، وإن أصابت تكون مجرد رمية من غير رام ...



- لذا أقول : علموا أقلامكم الرماية .



- عندما ترتقي الأقلام الحرة بالحوار نحو القمة ؛ فهي تصعد وترتقي
ولكن بتأن راق ، وهي أيضا تتلمس الصخرة المناسبة الثابتة غير
المتحركة لتضع عليها خطواتها حتى لا يختل توازنها فتقع ، كما أنها
لا تلتفت إلى أسفل القمة ؛ لذا يكون تسلقها ناجحا سليما آمنا وأقل
نسبة في المخاطرة والمخاطر ، وفي القمة لا ترى الباقين صغارا
حتى لا يراها الباقون صغارا ،،،



بينما الأقلام الأخرى تصعد دونما حذر وتأن ؛ لذلك ترى صعودا سريعا
خطرا ، فترى بعضها تسقط جثة هامدة ، وأخرى تسقط فتكسر إحدى
أطرافها ، والتي تصعد منها ؛ بعضها يفقد مخزون الطاقة فيهلك ،
وأخرى ترى غيرها من الأقلام صغيرة وتلقائيا تراها الأقلام صغيرة ...



- لذا أقول : علموا أقلامكم تسلق القمم .


وكلما كانت القمة عظيمة ،، كان صعودها أعظم . وليس كل من وصل
القمة يلقب بالمُتسلق ؛ فحتى الهواة يصلون إلى القمة .




- عندما تتخاطب الأقلام الحرة ، فإنها تستخدم أسلوب الحوار والمنطق
وإعطاء كل قلم حقه ومستحقه من فرصة الحديث وتقديم البراهين
والأدلة المتعلقة بموضوع الحوار ، ولا تتعدى نقطة حوارية إلا وقد
أعطتها حقها ، كما أنها إذا اتخذت موقفا ؛ بينت السبب من اتخاذها
هذا الموقف ،،، عكس الأقلام الأخرى ، والتي تستخدم أسلوب
( الحرب خدعة ) وكأنما الحوار أصبح حربا مبيدا لا هوادة فيه ...



- لذا أقول :علموا أقلامكم أساليب الحوار الراقية .



- إن الأقلام الحرة عندما تفتح بابا للحوار ؛ تستأذن وتستأنس صاحب
ذاك الباب ، وتفتح الباب بمفتاحه ومن مقبضه ولا تكسر أو تحطم
أبواب الحوار ، وإذا قصدت منزل حوار فإنها تدخله من بابه لا من نافذته
أو غيرها ، كما أنها إذا أغلقت أبواب الحوار تغلقه بهدوء وتطلب من
صاحبه أن يغلق ذاك الباب ؛ فإما أن يغلقه هو وإما أن يأذن لها في
إغلاق ذاك الباب ،،،



بينما الأقلام الأخرى تقتح وتغلق أبواب الحوار على
هواها ودونما إظهار للسبب ، وإذا قصدت منزل حوار كسرت بابه وفرضت
نفسها على أهل المنزل ، والويل لكل من يقف ضد تلك الأقلام ...



- لذا أقول :علموا أقلامكم آداب دخول المنازل والخروج منه .




" وآخيـــــــــــــراً "



أقلامنا تعكس شخصيتنا و هي مرآة فكرنا .. ذوقنا .. أخلاقنا


التوقيع

www.malaysia29.com


[flash=http://im16.gulfup.com/a7aO1.swf]WIDTH=400 HEIGHT=350[/flash]