عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2011-01-21, 08:15 PM
دقات قلبي الك دقات قلبي الك غير متواجد حالياً
أميرة الحسن والجمال
 



في منتصف الطريق هناك صديق

بعد كل ذلك الحزن الذي اعتصر أيامي ‘ وحطم أحلامي
‘ وبعد كل ذلك البين الذي محا ذكرياتي.
بعد أن رمتني ألايام وبارزني الدهر بسيوفه
وبعد كل تلك الدموع التي ذرفتها فوق تلال الأماني والآمال.
بعد أن مزق السهر جسدي وتاهت أفكاري في عالم الخيال.
عزمت أن أبحث عن صديق اشكو إليه احزاني وابث عليه همومي...
فبينما أنا أهيم واسبح في بحر من الأفكار المتلاطمه.. قذفت بي اموج ذلك البحر الى شاطئ يرسو فيه الكثير ممن داستهم اقدام العابثين، ممن اوحشتهم الايام وعضتهم بانيابها، وممن تخلت عنهم أحلامهم في منتصف الطريق..بدأت ابحث علَي أجدُ من يعيرني اذنيه
فسمعت مناد ينادي بصوت منخفض!:
توقف أيها الشاب
فقلت من ذاك!!؟.
فقال:: انا من سيلملم جراحك ايها الشاب تعال واشكُ عليً حزنك وهمك.
فتوقفت قليلآ وبدأت انظر يمينآ وشمالآ لم أرَ سوى سواد يكسو ذلك المكان
فقلت: وبعد شعوري بالخوف:
ومن انت؟!
فاجاب بصوت خافت جدآ:
لا تخف
انا ايها الشاب نديم المحبين وخلوة الاحباب
انا واحة الشعراء
انا ذلك الظلام الذي في آفاقه النور
انا ذلك العبد الذي تراه من المغرب الى الفجر
انا ذلك الصمت الذي له الف اذن
انا ذلك العبد الذي ينضر الى مكامن القلوب
انا ذلك الاسود الذي اغلق باصابعي عيون التعساء
انا من سيحمل قلبك ايها الشاب بعيدآ عن وديان القهر والاحزان والذكريات المؤلمه.
فعرفت انه الليل.
وقد باشرني بتلك العبارات التي خلقت في نفسي شيئآ من الأنس.
فقلت له: لقد شكا اليك غيري
وسالت دموعهم في ساعاتك ايها الليل
لم يجدوا منك سوى الصد والصمت!!!...
لكني ساشكو إليك لعل شيئآ من كأبتي يرحل عني.
ثم بدات اشكو اليه::
ايها الليل لقد اقتحم ايامي مارد من اليأس .
لقد تخلت عني احلامي.
اغتيليت مني مشاعري
انكسر قلبي المسكين
زادت جروحي وزادات اناتي
لييس لي من يلملم جراحي
ولا من يؤنس ايامي ولا من يرافقني في هذه الدروب المظلمه التي يكسوها الخوف .
ايها الليل* لقد جار علي الهوى وحتار فيني الطبيب*
ايها الليل لقد سلب فؤادي وجفت عيناي وأضعت تاريخي وذهبت ايامي هباء.
ايهأ الليل دعني ابكِ علىى قدميك دعني اقبل يديك
ارجوك كن صديقي
كن رفيقي ونديمي
فلقد مللت من النهار الذي يغريني بنوره ثم يعقبني بظلام دامس..
لم ارى في ايامي سعادة
مللت من الناس وتعبت عيناي من البكاء...
جئت الى هنا ابحث عن صديق يقاسمني همومي
فرأيتك ايها الليل.
رايتك وانت ترتدي لباسآ من السواد!
رأيتك وانت تهمس بصوت خافت وتبتسم لبكائي
وجدتك رافعآ لقلوب داستها الايام.
لا اخفيك يا صديقي.
لقد رائيتك فانتابني خوف من هولك.
ثم سمعتك تحدثني عنك وعن نياتك وتبيح لي باسرارك.
فشكوت لك عذابي ومأساتي وأيامي المريره التي جردتني من عالمي الجميل..
ولقد رائيت هولك عندي ارق من نسمات العبير وتبدلت مخاوفي منك يا صديقي الى أنس. آمل ان تساعدني وتخرجني الى عالم احلامي.....
فتبسم الليل ونظر الي ومسح بيده البارده علي رأسي وقال:
لا تحزن ايها البطل سوف تكون حياتك كما تشا
رغم دروبك الممتلئة بالاشواك _ التي تحول بينك وبين ما تريد_
سوف تجتازها !!
ورغم افكارك المتلاطمه وسط بحر تقاذفتك امواجه العاتيه…..في النهاية يا صديقي
سوف تقذف بك تلك الموجات الى شاطئ اخر.. تهدا فيه عواصف افكارك وتعود لما كانت عليه.
انا يا صديقي
ساكون رفيقك باهاتك...ورفيقك بدروبك المظلمه وانيسك فيها
وساحاول ان انزع عنك الالم واحطم اوهامك التي اغلقت عينيك عن الحياة..
يا صديقي سأحاول ان اعيد لقلبك المسكين نبضه وساغير قاموس ايامك..
يا صديقي انظر الى ذلك الفجر كيف انبلجت انوره بعد ان البسته سوادي
لمم احزانك ورأمها في هذاا البحر..
افتح عينيك يا صديقي وشاهد جمال الحياة وانس ذلك التعب وتلك الدروب
جرب ذلك يا صديقي



اذهب يا صديقي من شاطئ الاحزان هذا
لا تربط نفسك بالاحزان فالحياة مليئة بالافراح
يا صديقي لا تجعل الهموم والاحزان تسرقان من شفتيك البسمه
يا صديقي اجعل قلبك شاطئآ لا تتوقف عليه الهموم ولا الاحزان ولا التعاسه ولا الكدر
عندها سوف تعود حياتك وتتوقف على شاطئآ قلبك غاياتك وأمالك وستكون حياتك كما تشا.
وفجأة دخل الفجر ورحل الليل بعد ان اطفئ براكين قلبي التي كانت تتقد ليل نهار...
رحل بعد ان زرع في حياتي شي اسمه الأمل


التعديل الأخير تم بواسطة دقات قلبي الك ; 2011-01-21 الساعة 08:18 PM

التوقيع


www.malaysia29.com