عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2010-12-22, 07:14 PM
فخر بغداد فخر بغداد غير متواجد حالياً
:: في اجازة مفتوحة ::
 



لآ تَدَعْ الحَيَـاةْ تـقٌول لَكgame Over


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لآ تَدَعْ الحَيَـاةْ تـقٌول لَكgame Over !



:: لعبة
الحياة ..

ألحيآ‘ة لعبة ابدأهآ بـــ
PLAY

ولا تدعها تقول لكgame over

تخيل .. معي
انظر ..حولك
( نافذه البدء ) للحياهـ
انقر .. موافق
لبدء اللعبة

عندما وجدنا في هذه الحياة
كنا نعتقد اننا نمشي ونمشي فقط لنحيى .. ونموت
لا نستطيع ان نضغط ( إيقاف مؤقت ) حتى لإسترجاع أي شي
ولا نريد ان تلعب بنا الدنيا .. فنقاوم بكل ما عندنا من قوه وفكر .. وعقل مدبر ..



الحياه .. شخص
ولكنه اقوى مننا في اغلب الأوقات .. يقتلنا .. يعذبنا .. يمحي احيان آمالنا وأحلامنـا


عندما نبدء للعب
نختار الشخصيه والقوه .. المكان والزمان
وفي بعض الاوقات .. يكون لنا زمن محدد ان ننتهي .. انتهت اللعبه


اضغط معي .. ايقاف مؤقت لحياتك
في أي موقف ستضغط
في أي ألم
في أي حزن
في أي لحظة ضعف
أتريد استرجاع اللحظات
لعلها تسعدك .. !!
عند اللعب
نلعب ونلعب ..
وعندما نموت مره .. نرجع مرة أخرى .. وثالثه

ولكن .. !!

عندما نرى أمامنا
(
game
Over )

نعيدهـا
هذه لعبه تعودنا عليها ...
ولكن حياتنا هذه .. !!
كيف نعيدها
كيف نستجمع نقط أكثر .. وأقوال أكثر .. وحسنـات أكثر



(( أنت تريد وأنا أريد .. والله يفعل ما يريد ))
الفوز بأي شي .. بأي منصب .. حتى الوصول للطموح ليس صعب
لكن .. الإراده الإراده
اجعلهـا أولاً وأخـيراً .. أمام عينك
ولا تحاول ان تضعف .. فتحاول ان تعيد لعبتك .. فتفشل
(( مش كل مره تسلم الجره ))
مثل صحيح .. في مكان صحيح .. ولكل زمان صحيح
تتحرك جميع الاشياء حولك ما عدا حياتك .. !!علقت .. واهلكت .. وتناهت ما بين احباط .. و فشل



ليست كل الحياه مشاعر
ولا حب
ولا سعـاده
ولا هي تعـاسه
ولا كآبه
ولا فشل
..>> خـير الأمور أوسطهـا
ما بين ضحكه الوجدان
وبين قوه الأحزان
نزل بمره
ونعلى بمره
وكل مره نعيد الكّره
ونقول يا رب يا منان
بطـاعتك أمان
اعطيتنا الحياه .. واعطيتنا العقل
واعطيتنا بكل دقيقه امل
احمدك يا رب .. على نورك اللي انكر الجهل



في النهــايه ...
لا تجعل لعبه الحياه تـأخذك عن آخرتك
فعندما نلعب و نموت .. نعيد لعبتنا من جديد
ولكن عن حياتنا .. نستمر بعد الموت
لحـيـاة أخرى هيا نصل لما نعمل له



لا تجعل الحياه .. إنتقام ..
ولا تجلعـهـا .. بهجه


اعمل ليومك وأعمل للغد
(( إن غداً لناظره قريب ))
و لا تدري لعل الغد .. هو اخر يوم في لعبتك مع الحياه .. الدنيويه
فأعمل و أعمل .. ولا تكثر من الإيقاف المؤقت
لأنه يضيع علينا الكثير .. وليس كل شي نستطيع أن نجعله أحسن ما يكون ..
((إن الله يقول للشئ كن فيكون ))
فلا تستعجب عندما تتحط آمـالك .. لعل فيها خير لك
ولا تفرح عند تحقق أفراحك .. فتكون مفتاح الهم عليك

فخــــــــــــــر بغداد








التوقيع

كن من تكن ف أنت من

ترآآب