عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2010-09-14, 03:09 PM
هند هند غير متواجد حالياً
:: سائح نشيط ::
 



رقصات عطر وحلم وردي


عطر و حلم وردي

www.malaysia29.com

النفس تجبر القلم ليخط ما ورده بالحلم وجدد أمله في عتمة نهاره المظلم

رحلت وتبقى العطر يسكن الوجدان واصبح ادمان شذى عطرها عنوان حياة ذلك الانسان

والسؤال استوطن العقل ؟

أهي الورد ام الورد هي ؟

ذلك السؤال الذي يدور في الاذهان عن تلك الحسناء والتي اصبحت مجرد ذكرى رحلت وتبقى عطرها حاكما ً وسلطان !!!!!!!




www.malaysia29.com
أحصد ياصاحبي تلك البساتين زهرا ً
وأعصر من ورودها الجوري ملايين

وأزرع غيرها وأحصد مثلها عددا ً
لن تساوي من عطر حسنائي قطرتين




اقف امام بستان يتشكل من الورد عطرا ً !
تجري قطرات الزلال فوق اغصانه .
ويخلفه الف بستان تتراقص الفراشات فرحا ً !!
لنيل رحيق ورداته !!
وندى الصباح يجري على الاوراق سلسبيل عذبا ً !!
في مجرى قطراته .
تجمع تلك الحقول وتحصد !
وتعاد وتزرع وتحصد !
في حضور الفصول الاربعه تسابق نفسها قبل ساقيها تطمح للعليا قطرات عطرا ً تحصد بيد زارعيها !!
يا بياع الورد انا قابلها تحدي
أزرع ورد عدد حجاجها مكه

افرش الورد من عندها لعندي
اشبع ورد مدد حسابها فكه

[

www.malaysia29.com

www.malaysia29.com

عطر الورد تشكل لي أنسانا ً
ومن حواء إتخذ طابع حسنه

حمل الصفات لنا شكل برهانا ً
الورد يرقص عطرا ً في لحنه



يا سبحان من خلق حواء مثلها لم يخلق
تطوف بين ممرات البساتين وينحني لها الورد مبجلا ً !
وتتراقص أوراقة فرحا ً بحضور سمو عطرها !!
ويتشكل الزهر زاهيا ً بألوان الطيف متسلحا ً !!
بشروق شمسه من سماء خديها !
وغروب أسمه بين اصابع يديها !
همست عطرا ً يمتزج لونا ً من شفتيها ليخرج لنا وردا ً عطرا !
يصمت الورد في همساتها !!
وكأنها تسأل احوال الرعيه !!
في حضور عطر الورد وسلطانه !!
ويمتزج عطر انفاسها بالهواء وتتراقص الورود عطرا ً
تعلن الولاء في عطر سموها سلطان !!

لقيت الورد هيئة انسان حدي
أشم الورد في شذاها صكه

لون الورد الى خدها يودي
تسال ورد عطرك من ملكه


www.malaysia29.com

www.malaysia29.com
عجبا ً لبستان زاهي اللون وردا ً
إشتق من النعمان سقيا زارعه

فعطر الورد يرقص هنا له طربا ً
وجد بالشوك نبعا ً بين اصابعه


هي العطر بأسمه إن لم تكون للورد عطره !!
خلقت الألوان من بهائه وسكنت الاطياف لون خديها !!
فصاح العبير متوسلا ً لينال من تمرد شذاها عطرا ً يزيد بهائه !!
ناولتها بيداي عودا ً تترأسه شقائق النعمان خجلا ً !
ترتوي من وخز الشوك ليديها اغصانه !
يتلون من الطيف شكلا ً !!
كلما احمرت وجناته !
يا سبحان من خلق من البشر رحيقا ً !
يرسم للورد عطرا ً في ورقاته !

عطيتها ورد من اصابع يدي
صار الورد في عطرها ربكه

قام الورد من لونها يمدي
شوك الورد خز يدها شكه


www.malaysia29.com

www.malaysia29.com

www.malaysia29.com
www.malaysia29.com
خجل النرجس من نفسه اسما ً
وخاب السوسن في رجاء مطامعه

ونال القرنفل من عبيره رونقا ً
واستمد الجوري من رحيق اصابعه

www.malaysia29.com
www.malaysia29.com

في حضور جنابها !!
تخجل الالوان مجتمعه !
وتهابها الورود الطبيعيه والمصنعه !
وترتشف منها زجاجات العطر المنوعه !
فـ نادى بها الورد وبائعه عجبا ً !
لما الحقول في جناب عطرك طامعه !
من منكما خلق منه الاخر ؟
ومن فيكم يملك العطر بسلطانه وتابعه !
فعطر البستان قد خان الورد وزارعه !
رحلت وتبقت لها الذكرى في الاذهان !
والعطر يسكن الوجدان ولها صوامعه !
وكلما اعود لذلك المكان !
ارحل دون ان اشتري الورد من بائعه !
فمازالت الورود ترقص عطرا ً !
والكون مجرد حلقة عطر بين اصابعه !




www.malaysia29.com

www.malaysia29.com


التوقيع

[FLASH]http://www.c4sa-balanca.com/up/upload/37b63_1034.swf[/FLASH]