عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2008-09-21, 12:12 PM
ريتا ريتا غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 



كنــــــدا ( بلد المليون بحيره )

السلام عليكم

شلونكم

اتركم ويا التقرير
وانشا الله تعجب جوان

هي دولة في قارة أمريكا الشمالية وهي ثاني أكبر دولة في العالم من حيث المساحة ، تحدها الولايات الامريكية المتحدة من الجنوب والمحيط الاطلسي من الشرق والاسكا (الولايات المتحدة الامريكية أيضا) من الشمال الغربي والمحيط الهادي من الغرب . كان أول اكتشاف لأرضها في سنة 903 هـ - 1497 م ، وبدأ استقرار الأوروبين بها في مستهل القرن السادس عشر الميلادي ، تنافس على احتلالها البريطانيون والفرنسيون وأخيراً خضعت للنفوذ البريطاني ، أخدت استقلالها الذاتي في سنة (1284 هـ -1867 م ، واستقلت عن بريطانيا في سنة 1350 هـ -1926 م ، وبها لغتان رسميتان ، الإنجليزية والفرنسية . تبلغ مساحة اليابسة الكندي (9،220.974 كم ) ، فإذا ما أضيفت إليه المياه الداخلية تصبح مساحتها (9،967،139 كم ) وهي ثاني دول العالم مساحة ، وسكانها في سنة (2007 م ) 32،811،600 نسمة ، وعاصمتها أوتاوا . وتتكون البلاد من ثلاث عشرة ولاية ومقاطعة ، وهي ألبرتا ، وكولومبيا البريطانية ،ومانيتوبا ، ونيو برانزويك ، ونيوفندلاند ، ونوفا سكوشيا ، وأونتاريو ، وجزيرة الأمير إدوارد ، وكوبيك ، وساسكاتشوان ، يوكون ، و المقاطعات الشمالية الغربية و نونافوت. كندا بلد ديمقراطي اتحادي.

الموقع
ألاسكا من الشمال حوالي ( 6،440 كم ) وتطل علي المحيط الأطلنطي من الشرق ، وعلى المحيط الهادي من الغرب ، أما حدودها الشمالية فتشرف على المحيط المتجمد الشمالي ، ولهذا الموقع تأثيره على الأحوال المناخية والنباتية ومجال النشاط البشري حيث يسودها التطرف في البرودة معظم شهور السنة .




الارض

تشغل كندا مسطحاً عظيماً من اليابس والماء ، وتضم ألواناً متعددة من التضاريس ، فمن أبرز ملامح سطحها المرتفعات الشرقية ، أو كما تسمي أحياناً ب(الدرع الكندي ) ، وهو كتلة قارية ، تضم الرواسب المعدنية ، وموارد الطاقة ، وتمتد هذه الكتلة بين خليج هدسن في الغرب والمحيط الأطلنطي في الشرق ،وتضم جبال أبلاش في كندا ، وتحصر بينها وبين المحيط الأطلنطي سهولا ساحلية كما تمتد السهول بينها وبين خليج هدسن . والقسم الثاني من التضاريس الكندية يتمثل في السهول الوسطي ، أو كما يسمي بأقليم البراري ، وهو امتداد للسهول الوسطي بالولايات المتحدة ، وينحصر بين المرتفعات الشرقية والغربية ، ولقد لعبت التعرية الجليدية دوراً هاماً في تشكيل سطح هذه السهول .
والقسم الثالث من تضاريس كندا تشكلة المرتفعات الغربية ، هي قسم من جبال روكي ويطلق عليها اسم إقليم كوردلير ، وهو امتداد لجبال الروكي بالولايات المتحدة ، ومنه تنبع أنهار عديدة تتجه إلى خليج هدسن مثل أنهار ماكنزي ، وتشرتشل ، ونلسن ، وأبرز مناطق كندا عمراناً المنطقة المحيطة بنهر سانت لورنس وهذا بدوره يصرف مياه البحيرات العظمي إلى الأطلنطي .

المناخ
هناك عدة عوامل أثرت في مناخ كندا ، منها موقعها الفلكي ، وأشكال تضاريسها ومناطق الضغط الصغيرة ، والتيارات البحرية المارة بشواطئها ، وعامة يتسم مناخ كندا بالبرودة والتطرف ، فالشتاء طويل شديد البرودة والصيف قصير دافيء في الجنوب ، وقد أثرت هذه الأحوال على الإنبات والنشاط البشري بكندا .وعلى حركة العمران بالبلاد . غير ان الأحوال المناخية تختلف من منطقة وأخري ، وذلك لاتساع الرقعة الأرضية للبلاد ، فالشمال الكندي يقاسي من التجمد وطول فصل الشتاء ، وتتحسن ظروف المناخ في الجنوب وعلى الشواطىء الجنوبية الشرقية والجنوبية الغربية تحسناً حيث يسود صيف قصير دافىء ، ، وتوجد بكندا اهم الغابات الصنوبرية في العالم ، حيث تمتد هذة الغابات على شكل نطاق كبير من الشرق إلى الغرب جنوبي نطاق التندرا الذي يحتل المناطق الشمالية ، يضاف إلى هذا بعض الغابات النفضية ، وتوجد في المناطق المنخفضة أو على طول السواحل .
السكان
تعتبر كندا من البلدان القليلة السكان ، فيعيش في مساحتها العظيمة قرابة 26 مليوناً من البشر وهذا لايتفق مع مساحة البلاد ، فالظروف المناخية تجعل الشمال الكندي صحراء جليدية نادرة السكان ، ويتجمع السكان في الهوامش الجنوبية ، والسواحل الجنوبية الشرقية والغربية ، تتكون الغالبية العظمي من السكان من العناصر المهاجرة من أوروبا فحوالي نصف السكان من أصل بريطاني ، والثلث يعود إلى أصول فرنسية والباقي من دول غرب أوروبا أو دول البحر المتوسط وبعض البلدان العربية والإسلامية ، ثم أقلية محدودة من الهنود الأمريكين والأسكيمو . كما ان معدلات المواليد في التزايد ، كذلك زادت معدلات الهجرة إلى كندا .
النشاط البشري
يتنوع النشاط الاقتصادي في كندا كحصيلة لتنوع الموارد التي تتمتع بها ، فيشمل الاقتصاد الكندي الزراعة ، وقطع الأخشاب ، والصناعة ، وصيد السمك ، والإنتاج النفطي والمعدني ، والقوةالعاملة 13 مليوناً ومساحة الأراضي الزراعية (730،000 ) والإنتاج الصناعي فيشمل إنتاج السيارات ، ولب الخشب ، والورق ، والصناعات البتروكيميائية والصناعات الثقيلة ، والمنتجات الغذائية ، والملابس ، والمنسوجات . والزراعة فتشمل القمح والشعير والذرة وفول الصويا والبقول والبنجر . والثروة الحيوانية تشمل الماشية (12) مليون والأغنام (717) ألفاً ، هذا إلى جانب الحيوانات الأخري .وصيد الأسماك فهو أبرز سمات الاقتصاد الكندي ذلك أن كندا تتمتع بسواحل طويلة متعددة الخلجان ، وصيد الأسماك من أقدم الحرف ولاتزال تتمتع بمكانة هامة بكندا .هذا إلى جانب إنتاج النفط والتعدين ، فيستخرج الرصاص والنيكل والنحاس والحديد والفضة والذهب والكوبالت . وكندا من أكبر مستودعات الأخشاب في العالم .
بلد المليون بحيرة:-
تتمتع كندا بالكثير من المناظر الطبيعية الخلابة بحيث يطلق عليها اسم بلد المليون بحيرة، وتضم الكثير من المناظر الفريدة من نوعها، المياه الغزيرة، البحيرات الساحرة، والنباتات البرية الرائعة والمدن الجميلة الراقية. وغيرها من الأماكن السياحية التي توفر الفرص الذهبية النادرة والأنشطة المتنوعة في الهواء الطلق، ومن السهل واليسير بالنسبة للزائر لكندا إدراك ورؤية كل ذلك الكم الهائل من الجمال والمناظر الطبيعية، فالبلاد بكاملها تربطها شبكة مواصلات حديثة تجعل المسافات بين كل هذه المدن والقرى والأماكن السياحية المتنوعة والمتفرقة قريبة جداً.