الموضوع: اختناقي هذياني
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2010-09-06, 09:14 AM
شواطئ الـغربة شواطئ الـغربة غير متواجد حالياً
TRAVEL VIP
 



اختناقي هذياني

www.malaysia29.com




لأنيِ كَ راهب تغتالَ اليأسَ منَ ارتداد النجوىَ .. }
بِ الكثيرِ منَ ندى الصلاواتِ دمعاً مع كلِ شهقةِ يصعد للسماء .. !
.:.
اطلتَ المكوثَ فيِ ديرِ الزهدِ لعلَ الشفاء

يكون مع الصمت الطويل , !

.:.

وماكان سوىَ انه احصىَ عدد {..انكساراتي..} ’

~, وهاانا الملم مابعثرته الحسره شذراتِ ملح !




{ .. تجري الايامَ أنفآسٌهاَ تتَقطعُ ..



تخبأ بينَ سويعاتهاَ امشاج الامنياتَ



واناَ اطاردهاَ مشحونةٍ بَ الحسرهَ



وكالجمر اتعاقب حريقاً



كلماَ اندلعٌتَ نارٌ اليأس في الحناياَ



ابث شكواي عبرَ مخارجِ الحروف !



متوكئةٍ على اكتاف ذاتي



استجيرُ رأفة الاصباحِ دفئاً لاَ ينضبَ



حينَ يصقل الارق كاهليِ ب ثلوجِ الحيره !



الىَ متىَ اصوم عنِ الفرحَ



احتىَ يجر الشقاءَ عمراً مقعده الي ؟



الخَوفَ منَ تَبخر الاشياءَ الثمينهَ



قبيلَ انَ يلمسهاَ فتيل اصبعي



قدَ استبدَ وَ طغىَ .,



انهكَ الفكرُ اطيافَ الردىَ



تطحنٌ براعمِ الامآلَ قبيلَ انَ تنضج!



ماَعساَيَ افعلُ



اتركهاَ تتكدس بزورق ضئيلَ وتبتعدَ



امَ اشرع لهاَ صدريِ مرسىَ ومياء !



جاهلةُ بِ العومِ روحيِ



والقدرُ لاَ تفترٌ همتةُ امواجهِ



فارعةٌ .. ولااملكَ منَ صبابتيِ



سوىَ حفنةٍ منَ قشَ ,





::





كنتَ اغرسَ اظافريِ ب اديمِ





الفرحةِ العجلىَ





اتوسلهاَ الانزلاقَ فيِ اوداجِ خاطريِ





حينَ تذرف احداق المساءِ حزناً عصياً





يذرنيِ لاصقاعِ الذكرىَ





لربماَاجد فيِ امسيِ الكهلِ





حقلاً لمِ تشتعل بهِ نار الضيمِ !






::





كنتُ اتوسمُ خيراً منَ حسنِ نيتيِ





انزعَ الاشواكَ منَ باطنِ كفيِ وابتسمَ





حيناً لمَ اردِ بهِ سوىَ انَ اصافحَ الربيعَ !





::





كُنتَ وَكنتَ وَكنتَ ..





والانَ لمَ اعدَ اعرفَ وجهي المعكوسَ علىَ صدرِ المرايا





فقدَ شرخَ نصلَ سيفِ الوجعِ .. هويتي ! ~





::





ياَ صبرا شدَ منَ ازارِ يقيني





بَ ان ثوابي سيكون رؤى اشد نصوعاً ,





لاعبرَ العتمةَ نحوَ رياضِ فجره ,





تشنقهاَ كفهُ البيضاءَ





وَاكونَ منهً وَ اليهِ {..زلفىَ..} , !






::






وحَدهاَ تلكَ الروحَ تُبصر دروبيِ الضريرهَ .. }









الىَ الاعلىَ ياَ .. {أملَ} .. ثمة ملاذُ وحيدَ ليس بعده ! ~








::






(هذيان اوجاعي و حروفي دمعي )


www.malaysia29.com


التوقيع

مشآكسة فيك جدآ برغبة شقية وآطعن ذآكرتك كي تستعيد آلقى رصينة بمفردآتى و ذكيةٌ في فتحِ شهيةِ الكتآبة نحو آفق مختلف لتدخل عآلمى وتنصهر بى فـ آحذر قلمى :Girl-: