عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2010-07-19, 04:37 PM
هند هند غير متواجد حالياً
:: سائح نشيط ::
 



عصفورة الحب نامت

www.malaysia29.com


www.malaysia29.com






يحكى أن ..
كان هناكَ عصفورة
تجاذبت أطرافُ الحديث معَ المطر
حتى نشب شجار صغير بينهما
وعلى أثره نسجوا
حكاية ُمن قطن الرحيل
أهدوها
ك رداءٍ يسترُ عورة ذاكرةُ الزمنْ


www.malaysia29.com


أششش
عصفورة الحُب نامت
متوسدة خدُ القمر, و متأنقة برمادِ التيه
وعلى ناي قطراتُ المطر
غردت بآهاتِ وجع
عصفورة الحب نامت
بعد أن هدهد لها حزنُ المطر
بحكايات الخُلدْ
و
بعد أن
أوقدَ لها من فحمُ النسيانِ
نارً تدثر نبضها من البرد
عصفورة الحب نامت
بعد أن غرست براثين التوق
أظافرُها مسمومةٌ في أقصى يسارِها
بماءِ الفقدْ ,
و
بعد أن أسقاها المطرُ
خمر ً معتق بأنينِ الوجد,
عصفورةُ الحُب نامت
وقد أشرقَ جبينُ الشمس
ولم تفق بعد



www.malaysia29.com


أششش
ألزموا الصمت فقد
هدهدَ المطرُ ليعاتبكم
بأن لا ترمقوا
إلى عصفورتي بتلك النظرة
ف تحتَ مظلاتُ الفقد
وعلى أرصفةُ الخيبة ستنامون مثلها
ما أن تمتلئ قلوبكم بالوجدِ
لمن أحببتم
كونكم
لم تحسنوا التشبثُ بهم جيداً
والسببُ جدالاتٍ عابرة
كان بإمكانكم التغاضي عن شيء منها
و غسلها بماء الغفران الذي يُطهر مشاعركم
ويجعلكم تمضون مبتسمين دون أن تشعرُوا بندم
أنا وأنتم وعصفورتي
ما الذي كنا سنخسره لو أننا عفونا عن بعض
أو
أعدنا ترتيب الأوراق من جديد
ما الذي كنا سنخسره لو أننا

أسقينا القلوب من وابل العفو والتسامح






www.malaysia29.com

أخبروني
ما لذي سيحدثُ لو فعلنا ذلك
هل كنا سنخسرُ شيء ثمين قط
أو كنا
سننامُ بخيبةٍ تمزقُ جبين السعادة
كعصفورتي
أم أننا
كُنا سنحتضنُ كفُ الرضا كل مساءٍ
بذاتِ دفء