عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 2010-03-13, 03:25 AM
غاب الغالي غاب الغالي غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 



يرجى قرائته بتمعن لانه مهم جداً

حذر الباحث السعودي في علوم الإنترنت الدكتور جمال مختار البنات السعوديات من الامتناع عن وضع صورهن على موقع "فايسبوك" الاجتماعي على شبكة الانترنت، الذي أكد أنه يحتفظ بكل ما جرت فيه من مناقشات ومما حُمل من صور، وإن قاموا بمسحها.وقال الباحث في علوم الانترنت الدكتور جمال مختار، في تصريح نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) الخميس، أن إدارة الموقع اعترفت مؤخراً باحتفاظها بكل ما يكتب فيه وما وضع فيه من صور وتقوم ببيع أية صورة أو أي حديث كتبه صاحبه لجهات معينة تطلب ذلك وبأسعار باهظة وهذا ما جعل مارك كربيرغ، مخترع الموقع من ضمن أثرياء العالم في سنوات قليلة.ويعد "فايسبوك" من المواقع الشهيرة في مجال الإنترنت مع ما يحمله من إيجابيات وسلبيات.وقال مختار إن المشتركين في هذا الموقع يعتقدون أن الموقع "آمن ويتمادون في علاقاتهم وأحاديثهم بدون قيود"، محذراً الشباب من ذلك.ونصح المشتركين أن يكونوا بخلاء جداً في أية معلومة يقدمونها لأي صديق على هذا الموقع.وأضاف أكثر من 70 مليون شخص من العالم العربي اشتركوا في تداول صورهم وأفكارهم ونقاشاتهم بلا حدود وبثقة مفرطة من خلال موقع "فايسبوك"، الذي أطلق في الرابع من شباط / فبراير 2004 يتبع شركة
خاصة تحمل الاسم نفسه "فيس بوك".وبحسب إدارة "فايسبوك"، فإن نسبة الإناث من المشتركين في العالم العربي بلغت 65%، أي أكثر من نسبة الذكور، وذلك بدون عدد المشتركين من دول العالم الأخرى.وكان كربيرغ أسس الموقع حين كان طالبا في جامعة هارفارد، وكان في البداية مخصصاً فقط للطلبة في الجامعة العريقة، لكن تم توسعته لاحقاً ليسمح لطلبة الجامعات بشكل عام بالاشتراك في الموقع ومن ثم تمت توسعته ليشمل طلبة المدارس الثانوية وأي شخص يتجاوز عمره 13 سنة.



نرجوا الانتباه خاصة الي يستخدمون الفيس بوك من البنات مهم جدا هذا الخبر