عرض مشاركة واحدة
  #5  
قديم 2010-01-24, 05:15 PM
بنت الزبير بنت الزبير غير متواجد حالياً
:: سائح جديد ::
 




www.malaysia29.com


أُنْبِئْتُ أنَّ رسولَ اللهِ أوْعَدَنك
والعَفْوُ عندَ رَسولِ اللهِ مَأْمولُ

مَهْلاً هداكَ الذي أعْطاكَ نافِلَةَ الـ
ـقُرآنِ فيها مَواعيظٌ وتَفْصِيلُ

لا تَأْخُذَنّي بأقوالِ الوُشاةِ ولمْ
أُذْنِبْ ولو كَثُرَتْ عنِّي الأَقاويلُ

لقدْ أَقومُ مَقاماً ما لو يقومُ بهِ
أَرى و أسْمَعُ ما لو يَسْمَعُ الفيلُ


لَظَلَّ يُرْعَدُ إلاَّ أنْ يَكونَ لهُ
مِنَ الرّسولِ بإذنِ اللهِ تَنْويلُ

حتى وَضَعْتُ يَميني لا أُنازِعُهُ
في كَفِّ ذي نَقِماتٍ قِيلُهُ القيلُ

لَذاكَ أَهْيَبُ عندي إذْ أُكَلِّمُهُ
وقِيلَ إنَّكَ مَسْبورٌ ومَسْؤولُ

مِن ضَيْغَمٍ من ضِراءِ الأُسْدِ مَخْدَرُهُ
بِبَطْنِ عَثَّرَ غِيلٌ دونَهُ غيلُ

يَغْدو فَيَلْحَمُ ضِرْغامَيْنِ عَيْشُهُما
لَحْمٌ مِنَ القَوْمِ مَعْفورٌ خَرَاذيلُ

إذا يُساوِرُ قِرْناً لا يَحِلُّ لَهُ
أنْ يَتْرُكَ القِرْنَ إلاّ وهو مَفْلولُ

مِنْهُ تَظَلُّ حَميرُ الوَحْشِ ضامِزَةً
ولا تَمَشَّى بِواديهِ الأَراجيلُ

كلمات ولا اروع والااجمل في بادئها غزل وتببجيل
لسعاد واكنها خلقت حوراء ليس لها بديل
واوسطها كان مدح للرسول وكانه همس من حبيب لحبيبه العظيم
واخرها تحميد وتهليل لجلال البرى العليم
هذه بعض ماجادت به قريحتي ردا على القصيده العصماء للكعب بن زهير
صدقا ان كلماتها صعبه الفهم ولكن الذي نبتغي من وراءها هو المدح لشخص الرسول صلى الله عليه واله وسلم
اخوان جزاكم الله خيرا كل من ساهم برد ووضع بصمه على القصيده

التوقيع

www.malaysia29.com

اللهم انفعنا بالاسلام واحسن الينا واحسن خاتمتنا بالاعمال الصالحه
اللهم امين