مقبره ايزادورا تونه الجبل

مقبره ايزادورا:

هذة المقبره تنسب الى شهيدة الحب (ايزدورا ), الموجودة مومياتها فى الغرفة الثانيه للمقبره فى صندوق زجاجى .

جغرافيا :

موجودة فى تونه الجبل , بجانب مقبرة بيتوزيريس , فى المنيا

قصه صاحبه المقبرة ايزدوارا 

وهى ابنة أسرة اغريقية عاشت  في مصر في مدينةالشيخ عبادة حاليا , وكان أبوها حاكما للاقليم ,وكانت ايزادورا فتاة تبلغ حوالى 16 سنة , حين احبت الظابط المصرى الذى كان يسمى ( حابي حيث كان يعمل فى  قوات الحراسة الموجودة بالمدينة, وهو كان  شخصا عاديا من أبناء عامة الشعب المصري حيث لم يكن من عليه القوم وقابلته فى احد احتفالات تحوت رمز الحكمه فى مصر و مدينه عبادته الرئيسيه كانت فى المنيا , واحبته حب صادق حتى انها كانت تقابلة كل ليله , وبعد ثلاث سنوات من الحب عرف ابيها ذلك ونظرا لتفاوت الطبقه الاجتماعيه بينها , امر الحراس بتتبعها و منعها من مقابلة هذا الشاب وعندما تمكن اليأس منها قررت الانتحار فالحياة بدون حبيها ليس لها معناها .

ولكن كانت تحتاج رؤيته لاخر مرة , وتمكنت من مغافلة الحراس وذهبت الى المكان المعتاد لهما على البحيرة و دعته وحين بلغت نصف النهر القت نفسها فى المياه و ماتت غرقا

ندم أبوها على فعله  اشد الند  فبني لها مقبرة جميلة وكتب بها رثائين ,  أما حبيبها فكان مخلصا ووفيا فكان يذهب كل ليلة  عند مقبرتها ليشعل شمعة بداخل مقبرتها حتى لا تبقى روحها وحيدة, فى العالم الاخر .

تصميم المقبرة :

هى مقبره فريدة تحمل رقم 1 بين مقابر منطقة تونا الجبل بالمنيا , ووتميز بان لها  طرازا جديد للعمارة الجنائزية, لم يعتاد عليه المصريين , وهي مكونة من حجرتين الحجرة الاولى , نقش الفنان على جانبيها الأماميين 2 رثاء لها  باللغة الاغريقية , لم نجد مثلة فى ما يعاصرة من المبانى

اما الحجرة الثانيه , فيها مومياء ايزدوارا و عنصر زخرفى جميل يمثل الصدفه تمت تغطيها بالجص ( وهذا العنصر انتشر فى اسلوب الفن اليونانى )

وقد سرقت المقبره قبل ذلك , ولكن لحسن الحظ انهار السقف على مومياء ايزدورا فحفظها , ووجدناها بيدها خاتم ذهبى .

بنيت  المقبرة من الطوب اللبن المحروق ولونه قاتم , وفي بعض الاجزاء  مطلي باللون الأبيض من الخارج والداخل ويوجد  أمام المدخل( مذبح ),يعلوه تاج هرمي عند اركانه الاربعة .

  • الامن والامان 99%
  • الطبيعة 99%
  • الطقس 100%