مقابر الفاطميون باسوان

جغرافيا :

توجد بمدينة اسوان أمام متحف النوبة بأسوان, قديما  كانت تمتد من منطقة العنانى الموجودة بمنطقه النفق , وتمتد جنوبا حتى طريق الخزان وقد تم شق طريق نتيجة للتوسع العمرانى والتكدس السكانى حتى انها أصبحت منقسمة إلى منطقتين (اولا منطقه الجبانة البحرية بمنطقة العنانى والثانيه  قبلية بطريق الخزان) , ومن المحتمل ان هذة الجبانه تحتوى على رفات الصحابه والتابعين لذلك اطلق عليها الناس اسم  جبانة الصالحين أو الجبانة المباركة , ويقومون بزيارتها فى المناسبات و الاعياد والافراح  للتبرك بها

اهميتها : 

 هى أحد اهم اثار التاريخ الاسلامى فى مصر , حيث يوجد بها مقابر البقيع (حيث انه يعتبر  البقيع الثانى بعد بقيع المدينة المنورة  فى السعوديه وذلك لاحتوائه على  رفات أجساد الصحابة والتابعين والأولياء, حيث يوجد بها أقدم شاهد قبر بالجبانة وهو يعود عام 31 هجرياً( باسم عبدالرحمن الحجازى,قد يكون دفن بالجبانة أحد من صحابة رسول الله والتابعين،و تاريخ الجبانة الفاطمية يرجع إلى فتح العرب مصر و إرسالهم لتأمين حدود مصر الجنوبية عند حدود أسوان , وذلك حتى يتم صد هجمات قبائل النوبة المسيحية قبل دخولها الإسلام  حيث وقعت معارك من الطرفين فى المنطقه وتم دفن الشهداء فى نفس المنطقة وفاتهم , واهم مايميزها القباب المميزة لها , بالاضافة الى احتوائها على مقابر رمزيه للصحابه .
وسميت بالجبانه الفاطميه بهذا الاسم نظرا لكثره القباب الفاطميه التى ترجع الى العصر الفاطمى , وهى مقامة على المذهب الشيعى حيث كان يتم وضع قباب فوق مقابر موتاهم طبقا للمذهب الشيعى ,وايضا بخلاف القباب تتميز مقابرهم بوجود العقود المتنوعة والأبواب المحورية

 تصميم المقابر : 

 مقابر الفاطميين  هناك تنقسم إلى 55 قبة و تنقسم المقابر الى :
اولا :  البلاطة المسطحة المثلثة وهى ذو  الحافة المستقيمة  ووظيفتها تحويل المربع إلى مثمن حتى تحمل القبة المثمنة و هى التي تحمل طاقية القبة والتى تحتوى على شبابيك
ثانيا :  البلاطة الأفقية المثلثة وهى ذو  حافة مقوسة ووظيفتها تحويل المربع إلى دائرة حتى  تقوم عليها رقبة مستديرة فتحمل القبة.
ثالثا : المثلث الهرمي المقلوب وهو مسئول عن تحويل  المربع إلى مثمن حتى  يرتفع فوقه رقبة القبة المثمنة
رابعا : المثلث الكروي وهو  الذي يحول المربع إلى دائرة حتى ترتفع فوقها رقبة اسطوانية و تلتحم مع دائرة القبة التي تعلوها .