معبد الرامسيوم الأقصر

هو احد المعابد الجنائزية ,حيث يتم فيها دفن الملك بالاضافة الى عبادة المعبود الرئيسي للمعبد حيث تقام له الشعائر و الطقوس مع الملك المتوفى, وهذا النوع من المعابد ظهر لاول مرة فى عصر الدولة الحديثة واستمر بعد ذلك فى المعابد التالية لهذة الفترة .

جغرافيا 

يوجد فى منطقه البر الغربي بطيبه.

التسميه 

عرف هذا المعبد قديما بأسم خنمت واست , ينما اطلق عليه الاغريق اسم ممنونيوم ولذلك لانهم رأوا به تشابه مع الشهيد الاسطورى ممنون .

انشاءه 

يعود هذا المعبد فى الاساس الى رمسيس الثانى ولكن المعبد للاسف الان الى حد كبير مهدم وقد خصصه الى المعبود الرئيسي للدوله وهو المعبود امون ايام عصر الدوله الحديثة و العصر المتأخر .

الوصف المعمارى 

كالعادة محاط بسور ضخم من السور اللبن مثل باقى المعابد المصريه القديمة , ثم يليها صروح وافنيه وهذا المعبد الى حد كبير متشابهه بمعبد والده سيتى الاول

الصرح الاول مزين بنقوش معركه قادش الخاصه بالملك وهى اشهر معاركة حيث صور نفسه منتصرا على اعداءه من الحيثين الذى صورهم وهو مهزومين هزيمه ساحقه ,ثم الفناء الاول وهو مهدم الى حد كبير وبه بعض من الاساطين الباقيه , ثم صاله الاساطين التى بها 16 اسطوانا فى اربعه صفوف , وفى مقابلها نافذة التجلى , وفى النهايه قاعه العرش حيث انه كان بها 4 اساطين فى صفين من الاعمدة , و يحيط بها العديد من الحجرات الجانبيه ,فى ثلاث من جهاته وهى عباره عن صفوف مقبيه , مبنيه من الطوب اللبن كانت تستخدم لحفظ الحبوب و الثياب و الزيوت و الجعه و غيرها وقد وجد بها العديد من البرديات الاثريه القديمه و التى كانت سببا فى شهرة المنطقه , كما يوجد بالمعبد العديد من النقوش الدينيه بالاضافه الى انه يتحدث عن اسرته كما يوجد بها العديد من التماثيل الاوزيريه معظمها مشهم .

ساعات العمل 

يوميا من الساعه 6 صباحا حتى الساعه 6 مساء

هل ترغب بتخطيط برنامج سياحي

يمكنك الآن طلب برنامج سياحي حسب التخطيط الذي ترغب به او جعل ترافل المسؤولة عن تخطيط برنامجك السياحي