تعرف علي جزيرة بالي

تعد جزيره بالي من اهم الجزر الرائعه ومن اجمل الجزر التي توجد في اندونيسيا كما انها تمتاز جزيره بالي بالطبيعة

الساحرة وذلك في الشواطئ الرملية والمياه الفيروزية وايضا في الشلالات والغابات التي تقوم بتوفير خلفية خلابة

حتي تتكون ثقافة روحانية فريدة من نوعها

نبذه عن الجزيره

تعد من أشهر جزر اندونيسيا مع مناظر الطبيعة المتنوعة من التلال والجبال والسواحل ومن الشواطئ الرملية وتراسات

الأرز الخصبة والتلال البركانية الجرداء. وتستقطب جزيرة بالي في كل عام أعداد كبيرة جدا من السياح الذين يقصدونها

للاستمتاع بجمال طبيعتها الساحرة ومناظرها الخلابة

الجزيره سياحيا

فهي إحدى الوجهات الأكثر شعبية في العالم والتي تفوز باستمرار بجوائز الجزر الاكثر سفرا وتعد الجزيرة وجهة مثالية

لكل من محبي المغامرة والراغبين في الاستمتاع بالاستجمام والاسترخاء فإنك ستجد أفضل الشواطئ لركوب الأمواج

والغوص على مستوى العالم وعدد كبير من المعالم الثقافية والتاريخية والأثرية ومجموعة هائلة من أماكن الإقامة.

التمتع على الجزيره

وسيجد المسافرون العرب والأزواج في شهر العسل وكذلك الباحثون عن الاسترخاء ضالتهم في أرجاء بالي الرائعة

كما أن المسطحات المائية الموجودة قبالة الشواطئ ذات الرمال البيضاء على ساحل بالي هي مكانا مثاليا للغطس

في حين أن الغابات الكثيفة عامرة بالقردة والمعابد الحجرية الدفينة، فدعونا ننطلق لنستكشف تلك الأماكن معا

جولات داخل الجزيره 

سنبدأ بالتنزه سيرا على الأقدام على الطريق الوعر المؤدي إلى قمة جبل باتور، للاستمتاع بمناظر طبيعية مذهلة للمنطقة

بعد ذلك سنتوجه إلى أحد المنتجعات الصحية الفخمة العديدة في بالي للاستمتاع ببعض التدليك الذي سيعيد لعضلاتك

المجهدة حيويتها من أثر آلام المشي الطويل

غابات وشوطئ الجزيره

تزخر بالي بالغابات الاستوائية الغنية بالأحياء والشلالات والبحيرات ففي منطقة كينتاماني التي يبلغ ارتفاعها عن مستوى

سطح البحر مسافة تقدر بألف وسبعمئة قدم يمكن التمتع بمنظر بركان بحيرة باتور التي تعد من مجموعة البحيرات البديعة

كبحيرتي تامبليعان وبويان اللتين يكثر حولهما الضباب يوجد في الجزيرة أيضا حديقة سفاري حديقة تضم مختلف أنواع الطيور

والزواحف

الاستمتاع داخل الجزيره 

كما تتميز بالي بشواطئها الرملية الممتدة ومياهها الزرقاء النقية التي توفر ملاذا رائعا لهواة الاسترخاء ومحبي

الأجواء الرومانسية ومراقبة روعة مشهد غروب الشمس إضافة إلى محبي الصيد والسباحة وركوب الأمواج، والغوص

والقيام بنزهات بحرية في سفن صغيرة، وكذلك هواة التّجديف بالقوارب البحريّة والنهريّة، كشاطئ بانداوا، ودريملان

ونوسا دوا وجيمباران الذي تكثر فيه مطاعم المأكولات البحرية

مدن الجزيره ومقاطعاتها 

يقصد زوار الجزيرة منطقة كيوامبا الشهيرة بمحلات الكاكاو والقهوة للتعرف على طريقة صنعها وإعدادها عن كثب

والتمتع بمذاقها اللذيذ كما يمكن زيارة باتو بولان وهي عبارة عن منطقة صناعات وأسواق حرفية وتراثية ويتم فيها

صناعة الحلي والمصنوعات الفضية بالإضافة إلى الملابس التقليدية زاهية الألوان والمزركشة بالرسومات والتطريزات

البديعة كما تكثر فيها المطاعم والمقاهي والفنادق والمنتجعات ويوجد عدد من الجزر التي تشكل مقاطعة جزيرة بالي

وأهمها نوسا بينيدا نوسا ليمبونغان نوسا سينيغان أما المدن فأشهرها هي دنباسار المدينة الصاخبة وكانديداسا بوابة

الساحل الشرقي وبلدة ساحلية هادئة وكوتا التي تشتهر بركوب الأمواج والتسوق والحياة الليلية وجيمباران التي تجمع

المنتجعات والشواطئ المحمية ولوفينا ذات الشواطئ الرملية البركانية السوداء والشعاب المرجانية وبادانغ باي قرية الصيد

التقليدية ومكان رائع للاستمتاع بالشاطئ والغطس والغوص وتناول الأسماك، وسانور ذات المنتجعات الشاطئية والشواطئ

الشهيرة وسيمينياك ذات المنتجعات والفيلات الأكثر هدوءا، والمطاعم الراقية والحانات العصرية ونوادي الرقى وأوبود التي تعتبر

مركز الفن والرقص في سفوح التلال مع العديد من المتاحف وغابات القرد والكثير من محلات الفنون والحرف اليدوية

هل ترغب بتخطيط برنامج سياحي

يمكنك الآن طلب برنامج سياحي حسب التخطيط الذي ترغب به او جعل ترافل المسؤولة عن تخطيط برنامجك السياحي