تواصل معنا 0060166640000 info@29.com.my

اهم الاماكن السياحيه في في فيتشابورى

تقع مقاطعة فيتشابورى ذات المناظر الخلابة على في أعقاب حوالى 130 كم في جنوب في غرب العاصمة

التايلاندية بانكوك، وهي معقل لعدد هائل من المعابد والممرات والشواطئ الرائعة فضلا على المعالم السياحية

الترفيهية المتميزة، ونأخذك اليوم في جولة إلى هذه المدينة الرائعة لاكتشاف ما تَستطيع القيام به نحو الزيارة.

ما هي اهم اهم الاماكن السياحيه في في فيتشابورى؟

كهف ثام خاو لوانغ

لا تكتمل سفرية إلى فيتشابوري دون زيارة كهفها المشهور ثام خاو لوانغ، الذي يأخذك إلى عالم خفي من

السحر والهدوء مع مجموعة من التماثيل والمنحوتات، التي تَستطيع اكتشافها عبر ضوء الشمس المنبثق من

أقسام غير مشابهة من ذلك الكهف الذي تَستطيع الوصول إليه عبر مركبات الأجرة أو التوك توك من وسط المدينة.

حديقة فرا نخون خيري التاريخية

تايلاند مليئة بالحدائق التاريخية والمعابد الرائعة، وفيتشابوري هي معقل لبضع منها، بما في هذا حديقة فرا نخون

خيري التي تضم  سلسلة من المساحات الطبيعية والأساليب المرصوفة بالحصى والمعابد المتميزة، كما تتميز هذه

الحديقة الرائعة على نحو خاص بمجموعة من  أجمل المشاهد الساحرة مع الأماكن المثالية للاسترخاء، هذا فضلا

عما تقدمه التلة هناك من إطلالة رائعة على عدد من مشاهد الطبيعية الخلابة.

تشا-آم بيتش

يعد شاطىء تشا-آم بيتش واحدا من الشواطئ الأكثر شعبية في المساحة، مع الرمال الناعمة والمياه الهادئة

المثالية للسباحة، فضلا على هذا يوفر ذلك الشاطىء الذي يحظى بشعبية عظيمة مع المغتربين والسكان المحليين

بنفس الدرجة، مكانا خلابا ومريحا للاسترخاء والتمتع بأشعة الشمس، مع طعام الشارع الرخيص والمأكولات البحرية

الطازجة بأثمان معقولة، إضافة إلى هذا فمن الجائز لك أيضاً أن تتمتع بركوب الدراجات الخلابة عبر شواطىء المدينة

وذلك هو خيار فاخر لرؤية المزيد من ذلك الموقع الساحر.

سانتوريني بارك واترفنتوريس

تم تصميم سانتوريني بارك لتشبه الجزيرة اليونانية سانتوريني، لهذا فستجدها نحو الزيارة تضم الكثير من المباني

البيضاء والزرقاء التقليدية في مرأى جميل، فضلا على هذا فإن حديقة واترفنتوريس المرفقة هي حديقة مائية ممتعة

تتركب من مجموعة متعددة من الألعاب المائية المتميزة للمغامرين، لهذا فهي إتجاه فريدة لكافة أشخاص الأسرة.

قصر مريغادايافان

يحدث  قصر مريغادايافان على الشاطئ في تشا-آم، وقد تم بنائه من قبل الملك راما الحادي عشر في عام 1920

ليصبح باعتبار قصر الصيف. كما قد تتخيل، فهذا الموضع ملكي على نحو مدهش، خاصة مع طرازه المقام على النمط

التايلندي الفيكتوري مع حدائق معتنى بها جيدا، وإطلالة على البحر وغرف جميلة. ومن الممكن لزائري القصر الاستمتاع

بنزهة ممتعة ومريحة عن طريق أراضي وممرات ذلك القصر الساحلي الأنيق مع نسيم البحر المنعش.

هل ترغب بتخطيط برنامج سياحي

يمكنك الآن طلب برنامج سياحي حسب التخطيط الذي ترغب به او جعل ترافل المسؤولة عن تخطيط برنامجك السياحي