fbpx

المناطق السياحية في ماليزيا

ماليزيا

تعد واحدة من أهم الوجهات السياحية في جنوب شرق القارة الآسيوية وهي واحدة من البلاد المتطورة

التي تهتم بتراثها وتاريخها والترويج لمناطق الجذب السياحي في البلاد ويقرب عدد السياح الوافدين

إلى البلاد الثمانية والعشرين مليون نسمة في السنة الواحدة وأهم ما يميز هذه المناطق أنها متنوعة جداً

وكثيرة الوجهات السياحية وهذا ما يجعلها مقصداً لجميع السياح كما أنها تحتوي على سلسلة كبيرة

من الخدمات التي تسهل عملية السياحة وبأسعار مناسبة للجميع

المناطق السياحية في ماليزيا
جزيرة لانكاوي

هي أرخبيل مكون من مئة وأربعة جزر في اندمان على بعد ثلاثين كيلومتراً من قبالة ساحل البر الرئيس

من الجزء الشمالي الغربي من ماليزيا وتتبع لولاية كيدا وتحتوي على ثلاث من أجمل الحدائق والعديد

من الشواطئ ويمكن للسياح الدخول إلى الجزيرة من خلال شواطئ كوالا بيرلس وبينانغ

المتاحف

تحتوي البلاد على سلسلة كبيرة من أهم المتاحف كمتحف الفنون الإسلامية ومايبانك ومتحف التاريخ الوطني

ومتحف النسيج الوطني ولابوان البحري والعديد من المتاحف المختصة في مجالات الزراعة والجمال والتعليم

والتاريخ والإثنوغرافيا

مرتفعات كاميرون

هي واحدة من أهم محطات التلال الأكثر جذباً للسياحة والتي تحتل مساحتها تقدر بسبعمئة واثني

عشر كيلومتراً مربعاً وتقع في الطرف الشمالي الغربي من ولاية باهانج وتعتبر واحدة من أجمل

الوجهات السياحية في البلاد للترفيه عن النفس وذلك لطبيعتها الخلابة وتحتوي على العديد

من الخدمات المتوفرة فيها

فاموسا

هي قلعة برتغالية موجودة في منطقة ملقا وتعد من أقدم المناطق التي عثر عليها في البلاد

من التراث المعماري الأوروبي في جنوب شرق القارة الآسيوية وبنيت القلعة في عام خمسمئة

وأحد عشر بعد الألف على يد القائد ألفونسو دي ألبوكيرك وتتألف القلعة من أسوار طويلة

وأربعة أبراج رئيسة

كنيسة المسيح

هي الكنيسة الانجليكانية التي تعود إلى القرن الثامن عشر وتوجد في مدينة ملقا وتتألف

أرضيات الكنيسة من شواهد القبور المختلفة مع نقوش البرتغالية والأرمنية وتحتوي على

جرس الكنيسة وسجلات إدارة الكنيسة والمذبح المقدس وسفن مذبح الفضية

التي تعود إلى الفترة الهولندية

هل ترغب بتخطيط برنامج سياحي

يمكنك الآن طلب برنامج سياحي حسب التخطيط الذي ترغب به او جعل ترافل المسؤولة عن تخطيط برنامجك السياحي